الرئيسية » مقالات » اجهزه الكشف عن الزاهي

اجهزه الكشف عن الزاهي


لنخوض الكتابه اليوم عن ازمه لربما سوف تظهر علينا جديده ولتكون مكمله للازمات السابقه وتكون اللاحقه لتلك الازمات في بلد كالعراق بلد الطوارئ والازمات ..دخلت الاجهزه المعروف ال “اي د ي اي” اختصار للشركه البريطانيه المنتجده والمصدره لذلك الجهاز الذي يدعى انه سوف يكشف المتفجرات والذي بسببه يضيع الناس طول نهارهم في زحامات الشارع وكثره الانتظار وكما حصد العديد من ارواح الناس الابرياء لفشله وعدم قدرته في كشف عن السيارات المفخخ هاو التي تحمل متفجرات او أسلحه  ,فأما رداءه النوعيه او عدم مفهوميه كيفيه الاستعمال له , سعر الجهاز في بريطانيا “25$” دولار اميركي فقط

صل قيمته الى العراق “60000$” دولار اميركي !!وكما يقال شي مايشبه شي !! تبن الفساد من هنا اختلاف السعر الغير طبيعيه وكذلك من يوم دخول الجهاز الى اليوم لم يتم محاسبه المستوردين والمتورطين … الجهاز هذا اصبح فقط مصدر ازعاج وملل وزحام مروري وضياع وقت الناس في تلك السيطرات وتأشير الجهاز غالبا لم يكم على المتفجرات والمفخخات بقدر ما يكون ذي طابع انتقامي اسياره التي فيها شباب تذهب للتفتيش بمجرد اشاره من حامل الجهاز وكذلك الحال عندما تكن السياره خط نقل طلابي وبناي حصرا ايضا شاهدت اكثر من مره تلك الحاله عندما تاتي خطوط الجامعات وتبدي الاسئله الغريبه والمعاكسات الغير لائقه بانسان في يده امانه وهي المحافظه على اروح تلك الناس … ان الحديث عن تلك الاجهزه اليوم وملف التحقيق بها متاخر جدا وكذلك انها ازمه اتت لتشغيل فكر وعقول الناس بها اشبه بقضيه صفقه السلاح الروسي واليوم الحديث عن الجهاز فلماذا نقرر تعويض عوائل الشهداء لماذا لانتاكد من جوده وفعاليه ذلك الجهاز قبل دخوله الهدر بالمال العام بات سهلاا جدا الكثير من الخريجين عاطلين العمل والكثير من الناس لاملك منزلا لماذا لا نستخدم طرق وبدائل متطوره اكثر دقه من الطرق التقليديه تلك الجهاز يستمعل في كراجات الغسل والتشحيم لمعرفه هل هنالك مساحيق الشامبو باقي هام لا فكيف يستطيع ان يكشف لنا عن سياره مفخخه والسؤال بديهي جدا عندما يؤشر الجهاز فعلا

فيكون السؤال ..عندك زاهي

الجواب : لا عندي عطر

وفي بعض الحالات الجهاز يؤشر

والسؤال : السياره باسمك

الجواب نعم !! اين المتجرات اذن

وفي بعض الحالات التي تكون اكثر تعب وازعاج عندما يؤشر الجهاز وتذهب للتفتيش يقال لك اتوكل ليشد دزك

فيبقى الممواطن اليوم في سؤال متى تنتهي كل هذه الازمات ومظاهره الحرب والقتل والدمار والنهوض لبناء دوله مدنيه ديمقراطيه خاليه من كل هذه المظاهر وجهاز الكشف عن الزاهي !!اقصد اجهزه الكشف عن المتفجرات وليعيش الناس في ظل الدستور وبدون حكومه  ازمات اشبه بمنتوجات خاليه الكُولسترول