الرئيسية » مقالات » السيد مقتدى الصدر يعتذر الى السنة عما صدر من الشيعة

السيد مقتدى الصدر يعتذر الى السنة عما صدر من الشيعة

النجف الاشرف – قدم زعيم التيار الصدري السيد مقتدى الصدر اعتذاراً الى السنة عما فعله الشيعة مطالباً بتعزيز الوحدة بين المسلمين والتأكيد على المشتركات بينهم وترك الاختلافات .
وقال الصدر في كلمة له القاها خلال انطلاق فعاليات المؤتمر العلمي الدولي الثاني حول السيدة الزهراء عليها السلام وحضره اكثر من مائة شخصية من مذاهب وديانات مختلفة “ما يحدث الان من فتنة طائفية في كل البلدان الاسلامية لا استثني منها اي بلد من البلدان لا يرضي الله سبحانه وتعالى ولا يرضي اهل البيت عليهم السلام فلو كانوا فينا لتبرؤا منا اجمعين مع هذه الفرقة. “
وتابع الصدر “جاء صدام وكان يمثل التسنن في نظر البعض – كلا – هو مجرد يمثل الارهاب يستجلب الجنود السنة لمحاربة الشيعة في الجنوب والن بعضهم يستجلب الجنود الشيعة من الجنوب ليحاربون السنة في الشمال فهل هذا الذي اراده لنا رسول الله (ص).”
واردف الصدر معتذراً “فاذا كنت انا سنياً اعتذر الى الشيعة عما يصدر من السنة واذا كنت شيعياً فاعتذر الى السنة عما يصدر من الشيعة.”واصفاً تلك الاعمال بالشاذة التي لا يرضاها اي طرف .