بيت قامشلو لكل السوريين – منتدى المجتمع المدني.
ضمن سلسلة فعاليات بيت قامشلو لكل السوريين – منتدى المجتمع المدني أقيم اليوم 14 / نيسان /2013 حوار مفتوح عن آفق و تطلعات المعارضة السورية الداخلية و الخارجية وكان ضيف الحوار الأستاذ حبيب صالح وبحضور لفيف من النشطاء.
تناول صالح دور الائتلاف السوري لقوى الثورة و المعارضة سياسيا و إغاثيا و الصعوبات و العوائق التي تلاقيها و عن دور المعارضة في فتح القنوات السياسية مع المجتمع الدولي وعن دورها في فتح بوابة العبور الإغاثية للداخل السوري.
ثم استطرد عن موقف المجتمع الدولي و العربي لينتقل بحديثه عن المعارضة السورية العسكرية المتمثلة بالجيش الحر و جبهة النصرة، وأكد عن عدم وجود آلية ردع و محاسبة ما بين الفصائل السياسية تكون كمظلة قانونية و قضائية تراقب عمل الأطر السياسية.
وتحدث عن الصعوبات القانونية التي تقف عائقا امام عمل الائتلاف عبر مكاتب و مؤسسات مختصة في الداخل السوري معللا ذلك بوجود حكومة سورية قائمة في الداخل المتمثلة بسلطة النظام التي يتواجد لها مندوبين و سفراء على مستوى دول العالم.
وبعد العديد من المحاور التي تناولها الأستاذ حبيب صالح فتح باب المداخلات أمام الحضور الذي قدم الكثير من الاسئلة و المداخلات عن الوضع السوري الراهن في الداخل و الخارج و عن موقف المجتمع الدولي و العربي.
حبيب نديم صالح من مواليد حرف الأسود – اللاذقية 1947، إجازة في اللغة الانكليزية من جامعة دمشق 1971، حاصل على دبلوم ترجمة من الجامعة العربية في بيروت 1973، عضو في الائتلاف السوري لقوى الثورة و المعارضة، عضو سابق في المجلس الوطني السوري، له العديد من المقالات باللغة العربية والانجليزية في الصحافة العربية والاجنبية، يصل مجموع السنين اعتقاله إلى ما يقارب من ثمانية عشرة عاما.
بيت قامشلو لكل السوريين – منتدى المجتمع المدني
14 / نيسان / 
البريد الرسمي :
رابط الصفحة