الرئيسية » اخبار كوردستانية » الحزب الديمقراطي الكوردستاني في سوريا يعلن تسمية سليمان سليمان سكرتيرآ للحزب

الحزب الديمقراطي الكوردستاني في سوريا يعلن تسمية سليمان سليمان سكرتيرآ للحزب

بعد دراسة الوضع السياسي القائم في سوريا وفي ظل الثورة السورية المباركة والأوضاع الخاصة في المنطقة الكوردية وبعد مشاورات اللجنة القيادية وعدد كبير من ناشطي الحزب في الداخل والخارج وبعد نشاط سياسي بأسم الحزب الديمقراطي الكوردستاني في سوريا دام أكثر من ثلاثة عشرة عامآ من العمل السياسي السري المحظور في سوريا يعلن الحزب الديمقراطي الكوردستاني في سوريا عن تركيبة القيادة العامة للحزب وبداية العمل العلني في سوريا حيت تم تعين الأستاذ سليمان سليمان في منصب سكرتير للحزب إلى حين أنعقاد المؤتمر العام القادم للحزب.

من المعلوم بان الأستاذ سليمان هو ناشط سياسي مخضرم منذ سنوات طويلة في خدمة الحركة الكوردية والعضو القيادي في الحزب الديمقرطي الكوردستاني في سوريا منذ مدة طويلة وهو حاصل على شهادة اجازة في الفلسفة من جامعة دمشق.

لقد تم إنشاء هذا المنصب السياسي في قيادة الحزب في المؤتمر الأستثنائي الأول في نهاية عام 2010 ودام حتى نهاية شهر أذار عام 2011 حيث تم تجديد برنامج الحزب الديمقراطي الكوردستاني في سوريا ليصبح متوافقا مع متطلبات المرحلة القادمة كما تم اتخاذ قرار ضرورة توسيع نشاطه السياسي الذي كان محصورا بين الأكراد في سوريا وفتحه على السوريين كلهم وأيضآ تم تعديل النظرية السياسية القومية للحزب الديمقراطي الكوردستاني في سوريا وطريقة كفاحه الاجتماعي والسياسي ورسم سياسة مستقبلية جديدة .

إن سبب عدم إعلان اسم الأستاذ سليمان سليمان في المرحلة الماضية كناشط وعضو قيادي في الحزب الديمقراطي الكوردستاني في سوريا تعود إلى أسباب سياسية أمنية بحتة حيث كان الأسم الكودرستاني منذ قيامه في عام 1957 أسمآ محظورآ ومنتسبه يلاحقون ويحكم عليهم بالسجن لسنوات طويلة من قبل المحاكم السورية التابعة للنظام البعثي الغاشم وتم فيما بعد في الأعوام 1964 إلى 1966 أغلاق ملف الحزب الديمقراطي الكوردستاني في سوريا حتى بداية عام 1999حيث تم بقيادة مجموعة وطنية وبرئاسة الدكتور توفيق حمدوش إعلان نشاط هذا الحزب من جديد ومن هنا بقي هذا الحزب خارج نطاق خطوط الحمر من ناحية النشاط السياسي وبقي خارج سرب الأحزاب الكوردية التي كانت تعمل في سوريا تحت شروط معينة.

ويسرنا جدآ تبني الأستاذ سليمان سليمان مهام منصب سكرتير الحزب وأخذ المسؤلية على عاتقه في هذه الأيام الصعبة من النضال الكوردي الشاق ووقوفه إلى جانب رئيس الحزب الدكتور توفيق حمدوش الذي ضحى بكل إمكاناته الشخصية والمادية وبشكل علني منذ البيان الأول في عام 1999 حيث مثل الواجهة السياسية المعلنة لهذا التنظيم.

من المعروف بأن الحزب الديمقراطي الكوردستاني يتميز كليآ عن بقية الأحزاب الكوردية الأخرى حيت يقود الحزب اللجنة القيادية بقيادة رئيس الحزب والسكرتير الذي يقوم الى جانب الرئيس في إدارة شؤون الحزب والى جانبهم تتمتع الوحدات الحزبية في المناطق الإدارية بحرية ذاتية كافية في إدارة شؤونها الخاصة حسب الظروف الموجودة عندها على أرض الواقع.

لذا يتمتع الحزب الديمقراطي الكوردستاني في سوريا بمرونة سياسية كبيرة وفكر وطني أوسع من المحيط الكوردي ويهتم بشؤون المحيط العربي ودول الجوار في الحراك السياسي. إن أنضمام أكبر نخبة سياسية مثقفة وتحريك القاعدة الشعبية الكبيرة هي من أولويات الأهتمام للحزب الديمقراطي الكوردستاني في سوريا حتى الوصول إلى طليعة الأحزاب السياسية التي أنجزت لشعوبها طموحاتها الوطنية.

لنا الثقة وكل الثقة من أجل تحقيق الأهداف وخاصة إذا أستطعنا توضيح وفهم المسار السياسي للحزب الديمقراطي الكوردستاني في سوريا بأننا سنصل إلى الأهداف والطموحات المنصوبة أمام الأعين في الفترة الزمنية القادمة.

ننوه للأخوة والأصدقاء بأنه عن قريب سيتم أفتتاح أول مكتب للحزب الديمقراطي الكوردستاني في سوريا في مدينة القامشلي ويمكن لكافة الناشطين والأصدقاء الأستفادة من هذا الموقع من أجل التواصل السياسي والأجتماعي

عاشت الحرية لكافة الشعوب في العالم ومنها حرية الشعب الكوردي في سوريا وفي الشرق الأوسط

عاش الحراك السياسي الثوري في سوريا من أجل بناء دولة سورية ديمقراطية برلمانية حرة

عاش النضال السلمي للحركة الكوردية في سوريا من أجل الحرية والديمقراطية

اللجنة القيادية للحزب اليمقراطي الكوردستاني في سوريا

Kurdistan Democratic Party in Syria

www.KDP-Syria.com  

info@syrian-Report.com