الرئيسية » شؤون كوردستانية » رسالة الى رئيس حكومة أقليم كردستان

رسالة الى رئيس حكومة أقليم كردستان

سيدي السيد رئيس حكومة أقليم كردستان . بألم عميق إستلمت اليوم هذه الرسالة من أخ عزيز يقرأ عن كتاباتي ويعلم كم أهتم بقضية المرأة العراقية, قرأتها مرة واخرى والالم يعصر قلبي . أتسأل مع نفسي انا ازور كردستان بإستمرار وأجد حياة هادئة مؤنسة طبيعية مجتمع منتعش إقتصاديا , مستقر سياسيا , منفتح نسبيا , مثقف طوعيا , متطور تدريجيا , متماسك إجتماعيا , متجانس دينيا , منفتح عقليا . وإذا أجد نفسي أمام هذا التقرير الذي صفعني بخيبة أمل ودعنا نقرأ التقرير
أربيل/ اصوات العراق: أظهرت الإحصائيات الشهرية للمديرية العامة لمناهضة العنف ضد المرأة، والتي قام موقع (وارفين) بجمعها، أن (89) إمرأة فقدن حياتهن، فيما احترقت (357) إمراة أخرى، في عام 2012 وبلغ المجموع العام لحالات العنف نحو (5000) حالة في حدود المحافظات الثلاث للإقليم.
وبحسب وارفين فان “الإحصائيات المنشورة تؤكد قتل (47) إمراة من قبل أهاليهم بطرق وأسباب مختلفة، فيما قامت (42) إمراة بإنهاء حياتهن بطرق وأسباب مختلفة ويقال بأنهن قمنّ بقتل أنفسهن”.
وبالنسبة لحالات الحروق، أظهرت إحصائيات العام الماضي أن “(260) إمرأة تعرضت للحرق، وقامت (97) إمراة اخرى بحرق نفسها”.
وأعلنت مديرية مناهضة العنف ضد المرأة، عن تسجيل (167) حالة إعتداء جنسي في المحافظات الثلاثة للإقليم وفي منطقة إدارة كرميان.
وسجلت (756) حالة تعذيب ضد النساء”.
وبالنسبة لتسجيل الشكاوي، بينت الإحصائيات التي قامت (وارفين) بجمعها “تسجيل (3) آلاف و (355) حالة، وفي جميع حالات العنف التي تم تسجيلها كانت (4) آلاف و (731) حالة عنف مسجلة”.
يذكر ان قانون مناهضة العنف الأسري رقم (8) لعام (2011) في المادة الثانية تم تحديد (13) نوع من أنواع العنف، لكن مديرية مناهضة العنف ضد المرأة قامت بتسجبل (7) أنواع من العنف فقط.)
أخي رئيس حكومة أقليم كردستان أعرفك جيدا كم انت مناصر لقضية السلام في مجتمع كردستان , هل تقبل ان أقول: هذا المجتمع غير منتعش إقتصاديا , غير مستقر سياسيا ,غير منفتح نسبيا , غيرمثقف طوعيا , غيرمتطور تدريجيا , غيرمتماسك إجتماعيا , غيرمتجانس دينيا , غيرمنفتح عقليا ؟ لا لا لا لم أقبل كل هذا . أتسأل أين رئيس حكومة أقليم كردستان من معالجة هذه الظاهرة المؤلمة ؟ أين البرلمان في أقليم كردستان ؟ أين المجتمع المدني ؟ أين حملة الاعلام التي نسمع عنها؟ أين المنظمات النسوية في الاقليم ؟ أين رجال الدين؟ أعزائي كلنا نتحمل المسؤولية وانا واحدة منكم .
دعونا نبدأ بمعادلة جديدة لعام 2013 نضع يد بيد لنقضي على هذه الظاهرة المقيتة.
اواخر شباط 2013