الرئيسية » نشاطات الفيلية » برعايه الشيخ النعمانى افتتاح مكتب المؤتمر الوطنى العام للكورد الفيليين فى طهران

برعايه الشيخ النعمانى افتتاح مكتب المؤتمر الوطنى العام للكورد الفيليين فى طهران

طهران: بمناسبه افتتاح المؤتمر الوطنى العام للكورد الفيليين فى طهران اقيم احتفال فى مسجد اغا محمود فى كوجه مروى بطهران حضره حشد كبير من المهجرين من الكرد الفيلين المقيمين فى طهران وبرعايه الشيخ محمد سعيد النعمانى.  وقد حضر الاحتفال السفير العراقى السيد محمد مجيد الشيخ و شخصيات كثيره والقيت كلمات بالمناسبه افتتحها الشيخ النعمانى وقد قال ان قوه الكرد فى اتحادهم وان المؤتمر هى خيمه موحده للكرد الفيليين ومن خلاله نسترجع هويتنا الفيليه. كما حضر الاخ المهندس حيدر القطبى وبشر بافتتاح فضائيه الاشراق الفيليه عن قريب وان هذه الفضائيه ستعوضنا عن اغفال الاعلام العراقى الذى تناسانا عن قصد او بدون قصد.  وكذلك القى السفير العراقى كلمه بالمناسبه اكد ان الاكراد الفيليه انهم امة وليست شريحة واكد على مظلوميتهم من قبل النظام السابق.  وشارك الكثيرون بالقاء كلمات بالمناسبه ومن ضمنها الدكتوره بتول مشكين فام وتطرقت الى مشاكل المهجرين فى المهجر وخصوصا المشاكل الدراسيه والاقتصاديه للمرأه بوجه الخصوص والحفاظ على الهويه بعدم الذوبان فى المجتمع الايرانى والابتعاد عن الهموم التافهه والخروج الى جو منفتح على الاخر وعدم الانتكاس. وكذلك كلمة الاخت الدكتوره ام مريم ممثلة عن عوائل الشهداء وكذلك القيت قصيدة من قبل الاديب والشاعر موسى بيدج قصيده بالمناسبه ومن كلماتها نذكر جزءا من القصيده:
گتله احبك-جاوبنی تراب الوطن-گال بهالزمن -گتله احبک–وگال وعیونی ملیانه حزن–گتله احبک- حتی لو البس چفن-گتله یاتراب الوطن-انه احبک-وگال تراب الوطن-الدنیا ریانه- وانه میت من العطش-وانت تکتب اشعار -وتصدگ الشعر-والدنیاملیانه دغش-گتله احبک
كما القيت كلمه من قبل الاخ فرزاد سليمانى اكد فيها على الحفاظ على اللهجه الكورديه فى المهجر وكذلك كلمه الاخ امير ملكشاهى ممثلا عن الاكراد الفيليه والتجار فى بازار طهران.
وانتهى الحفل بتواشيح دينيه من قبل فرقه الفجر للتواشيح والمدائح الدينيه وبالدعاء لكى يتكلل عمل هذا المكتب بالنجاح والخير لجميع شرائح الكرد الفيليه فى الداخل والخارج .