الرئيسية » شؤون كوردستانية » طاولة حوار مفتوح

طاولة حوار مفتوح

من القتل اليومي بصواريخ الميغ و قنابل المدافع الى الجرحى و المعتقلين و الالاف المؤلفة من المهجرين في هزيع الصباحات الباردة الى انسداد أفاق الحل .. ليس هذا فقط كل ما يؤرق السوريين اليوم .. ثمة أمور أخرى أكثر ايلاما و وقعا في أنفسهم .. انه المستقبل الذي بات ضبابيا و غامضا .. لا بل حتى ان الكثيرين منهم باتوا ينظرون اليه كحلم صار في أدراج الريح .. لا ملامح واضحة .. ولا رؤى تنير فسحة الحلم التي بدأت تضيق يوما بعد أخر
كانت تلك جزءا من الآراء التي تركزت حولها طاولة الحوار المفتوح التي أدار رحاها الاستاذ حفيظ عبد الرحمن في بيت قامشلو .. منتدى المجتمع المدني بحضور عدد من نشطاء الحراك الثوري والمدني والسياسي حيث تمحورت المداخلات حول شكل و مستقبل الحكم في سوريا ..و المخاوف من التطرف والسلفية الجهادية التي تسللت بفعل التباطئ الدولي بدلا من المدنية و السلمية التي لطخها النظام بدم الشعب السوري .
و قد تباينت الاراء بين متخوف من جر البلد الى الصوملة او اللبننة وبين اخر مستنكر لحالة التضخيم الاعلامي و السياسي التي ما زالت ترافق حالة الكفاح المسلح للشعب السوري التي انجر اليها رغما عن انفه .
في نهاية الحوار كان ثمة قاسم شبه مشترك من حيث أن أغلبية الحضور نفى أن تكون سورية بيئة مواتية لحركات سلفية او جهادية تستطيع فرض اجنداتها أو لونها على الديموغرافيا السورية ذات التلاوين المختلفة حيث الاسلام الوسطي الذي يعترف و يقر بمدنية الدولة هي الكفة الراجحة على الارض وما نراه اليوم لا يعد كونه سوى ردة فعل قاسية على النظام الموغل في ساديته وما هي الا حالة طارئة تنتهي مع انعدام مبررات وجودها .
بيت قامشلو – منتدى المجتمع المدني

البريد الالكتروني :
kamishlohouse@gmail.com
صفحتنا على الفيسبوك :
https://www.facebook.com/MalaQamishlo