الرئيسية » شؤون كوردستانية » بيان الى الرأي العام حول احداث سره كانيه (رأس العين )

بيان الى الرأي العام حول احداث سره كانيه (رأس العين )

بعد عودة الهدوء الى ربوع مدينة سره كانييه (راس العين )اثر الاتفاق بين قوات YPG والكتائب المسلحة التي هاجمت المدينة منذ اكثر من شهرين على تشكيل مجلس محلي من ابناء المدينة لإدارة شؤونها وعاد الكثير من ابنائها الى بيوتهم و في افتعال واضح للمشاكل وعلى اثر اشتباكات بين المجاميع المسلحة نفسها تم الهجوم على الاحياء الكردية ودافعت قوى حماية الشعب عن مناطقها واشترك الاهالي بالدفاع عن انفسهم واتسعت دائرة المعارك وبات واضحا ان الامر كان مخططا له حيث التحضير الكبير من حيث القوات والعتاد وكل ذلك عبر الحدود التركية والتي امنت كل شيء لهذا الهجوم .
اننا في الوقت الذي ندين هذا الهجوم وخرق الاتفاق السابق نتوجه الى قوى الائتلاف والمعارضة السورية والجيش الحر لتوضيح الموقف من هذه المجاميع المسلحة والتي تجر المنطقة الى صراع كردي مع قوى المعارضة وبذلك تشكل خطرا حقيقيا تستهدف امن وسلامة هذه المناطق والوجود الكردي وتشكل ضررا كبيرا على الثورة السورية واهدافها وندعو الى انسحاب تلك المجاميع المسلحة من المدينة وترك امر ادارة شؤونها لأبنائها.
اننا نناشد ابناء الشعب السوري عامة وقوى الثورة السورية والمعارضة الوطنية الى التنبه لما يحصل في راس العين وما يعنيه من مخططات اقليمية تستهدف وحدة الصف الوطني وتحويل الصراع فيما بين مكونات سوريا وبذلك يتم خدمة اعداء الثورة السورية والنظام السوري .
كما اننا نؤكد بان الشعب الكردي لن يتخلى عن الدفاع عن كرامته والوصول الى حريته مهما كانت التضحيات ويساند بكل قواه ابناءه في سره كانيه والمدافعون عن كرامتهم ووجودهم .هذه المدينة كانت ولا تزال رمزا للتعايش والتأخي وتعبيرا عن السلم الاهلي الذي امنه ابناء المنطقة بمختلف مكوناته واصرارا اكيدا على الدفاع عن امن وسلامة و حماية مناطقهم وفي هذا المجال فإننا نتوجه بالتحية الى قوات الحماية الشعبية وابناء المدينة من مختلف المكونات على نضالهم البطولي ونحيي الشهداء اللذين ضحو بحياتهم خلال هذه المعارك .

الهيئة الكردية العليا
قامشلو 20/1/2013