تصريح

مقالات لنفس الكاتب

نتيجة للمواقف الوطنية والقومية المشرفة لحزبنا الحزب الديمقراطي الكردي في سوريا ( البارتي ) وخلال مسيرته النضالية الطويلة والمشرفة , كذلك من خلال مواقفنا تجاه الثورة السورية ضد النظام الاستبدادي حيث تعرض خيرة مناضلينا للتصفية والاختطاف وكل أشكال القمع من قبل النظام وادواته , ومؤخرا بات يتعرض الى حملة اعلامية ظالمة , آخرها جاء على لسان السيد محمد صالح مسلم الرئيس المشترك لحزب الاتحاد الديمقراطي ( pyd ) وفي مقابلة مع شبكة ولاتي نت اتهام رخيص موجه للدكتور عبد الحكيم بشار سكرتير اللجنة المركزية لحزبنا ومن دون أدلة وبراهين ، في وقت يفرض علينا جميعاً أن نترفع عن المهاترات وإلقاء التهم جزافاً، ونتقيد بنص اتفاقية هولير التي دعت إلى وقف الحملات الاعلامية ، ونعمل جميعاً يداً بيد ليجتاز شعبنا هذه المرحلة التاريخية الحاسمة ليحقق الأهداف التي ناضل من أجلها .

في هذا الوقت يخرج علينا السيد محمد صالح مسلم ليتهم سكرتير اللجنة المركزية للحزب الديمقراطي الكردي في سوريا ( البارتي ) بـ ( العمالة والعلاقات المشبوهة ) هذا الحزب الذي خبره أبناء شعبنا الكردي مبدئيا واضحاً في كافة المحطات النضالية لا يأخذ وطنيته من أحد ومجرد التشكيك فيه استهتارا بقيم النضال لشعبنا الكردي .

إننا نستهجن هذه الاتهامات التي لا مبرر لها سيما عندما تصدر من شخص قيادي وعليه ان لا يرمي بيوت الآخرين بالحجارة ، من كان بيته من زجاج .

14/12/2012

المكتب السياسي للحزب الديمقراطي الكردي في سوريا ( البارتي )