الرئيسية » مقالات » حشاش أمين و(مؤمن) حرامي !

حشاش أمين و(مؤمن) حرامي !

ديف مواطن أمريكي فقد وظيفته وخسر بيته بسبب الأزمة الاقتصادية, أدمن على المخدرات يعيش في ملجأ للمشردين . عثر في محطة المترو على حقيبة تحوي 3300 دولار سلمها إلى إدارة الملجأ , طلب منهم معرفة مالكها. بعد خمس أيام من البحث والتقصي تعرفوا على صاحب الحقيبة , وهو طالب جامعي كان يدخر المبلغ لشراء سيارة .
حينما سئل احد مراسلي المحطات الفضائية الأمريكية ديف .
لماذا لم يحتفظ بالمبلغ وهو بأمس الحاجة إليه ؟ .
أجاب ((بان المبلغ ليس له وليس من حقه الاحتفاظ به)) !!!.

الخلل في العراق الجديد بدأ حينما استسهل بعضهم تزوير الانتخابات, وسنت قوانين انتخابية جائرة تصادر أصوت الناخبين وتمنحها للغير, بعضهم زوروا شهادات دراسية , كل هؤلاء كانوا أوائل اللصوص الذين صادروا حقوق غيرهم من وظائف ومراكز , لحقهم من سرقوا المال العام والمرتشين , ومن هرّبوا أموال العراق للخارج – فضيحة البنك المركزي مثلا – ومن يأخذون عمولات بملايين أو مليارات الدولارات – صفقة السلاح الروسية مثلا – ومن عينوا أولادهم وأقاربهم بوظائف لا يستحقونها , فضيحة التعيينات في وزراه الخارجية تزكم الأنوف , أبطالها من كل القوائم: من الائتلاف الوطني ومن العراقية ومن الأكراد ومن المستقلين .

بعد كل هذه الفضائح يجب ان يكون خيارنا في الانتخابات القادمة أكثر دقة , أما ألان فما علينا إلا أن نندب حظنا العاثر ونردد مع وحيدة خليل أغنية: ((عليمن يا كلب تعتب عليمن هويت وجربت وأمنت بيمن) .
ديف حشاش لم يذهب إلى الكنيسة قطعا وهو بهذا الحال , لكنه يعرف ماله له وما ليس له . اغلب ساستنا ومسؤولينا يؤدون الفرائض برياء , لكنهم لصوص يأخذون حقوقهم كاملة و يتجاوزون على حقوق الآخرين.

ديف حشاش لكنه أمين , الجماعة يدعون أنهم مؤمنون لكنهم لصوص.
(ثلاثة من كن فيه كان منافقا ,وان صام وصلى وزعم انه مسلم.
من إذا ائتمن خان , وإذا حدث كذب , وإذا وعد اخلف ) الإمام علي ع
فلم عن ديف بثه الإعلام الأمريكي
 http://www.youtube.com/watch?v=FMXnuKIi51A

Hassan_alkhafaji_54@yahoo.com  
1-12-2012