الرئيسية » مقالات » نيلسون مانديلا يتربع في لاهاي

نيلسون مانديلا يتربع في لاهاي

واخيرا تم رفع الستار في لاهاي العاصمة السياسية لمملكة هولندا عن التمثال البرونزي الضخم للرئيس السابق نيلسون مانديلا في 25 /09/2012 يوم الثلاثاء الماضي وبحضور رئيس الوزراء الهولندي مارك رووتر وقام برفع الستار رفيق درب نضال مانديلا والحائز على جائزة نوبل للسلام في 1984 رئيس الاساقفة ديزموند توتو والمناضل ضد التمييز العنصري في جنوب افريقيا.
وقد حضر مراسيم هذا الاحتفال مجموعة من السياسيين والمدافعين عن حقوق الانسان ومنظمات المجتمع المدني المطالبة بابسلام
تحدث السيد ماركو فهريس عضو مجلس ادارة مؤسسة تمثال نيلسون مانديلا في لاهاي التي باشرت عملها منذ 2005 واثمرت الجهود بعد مرور سبعة سنوات بإقامة تمثال برونزي ضخم لنيلسون مانديلا وهو ينظر باتجاه بناية قصر السلام في لاهاي عاصمة الحرية والعدل في منطقة تعتبر منطقة دولية عالمية فيها محكمة العدل الدولي مكان يليق بنضال وتاريخ هذا الرجل. وكان قد خصص لهذا النصب موقعا في ساحة المتحف الهولندي ليكون نصب منديلا
والجدير بالذكر هناك الكثير من المناصرين لمانديلا يطالبون بإقامة تمثال له في كافة بقاع العالم لأهمية دوره النضالي وهو رمز للحرية والسلام وضد العنف .
وفي اثناء أداء مراسيم الافتتاح تقدمت مجموعة من الحركة اليمينية المتطرفة بمحاولة وضع لافتة تهاجم فيها واعتراضها على اقامة هذا التمثال لأنه باعتقادهم كان سببا في قتل أكثر من 3000 مزارع أبيض في جنوب افريقيا اثناء الحرب على التمييز العنصري هناك ولكن تسارعت القوات الشرطة باعتقال ثلاثة منهم لاقتحامهم المراسيم ومحاولة أعاقة اكتمال الاحتفالية.