الرئيسية » مقالات » الى ابي ظفر في ذكرى استشهاده الثامنة والعشرين

الى ابي ظفر في ذكرى استشهاده الثامنة والعشرين

د. ابو ظفر يجري عملية لقدم النصير ابو حازم المصابة بالغنغرينا

ابا ظفر .. يا ساكنا قلبي ووجداني … اناجيك في كل رمشة عين .. ويزورني طيفك في كل ليلة و انت هنا في جنبات صدري وفي خبايا افكاري .. ان صور ذكرياتي معك يا ابا ظفر تظل حية في قلبي وذاكرتي الى ان تحين منيتي .اراك الآن معي، اسمع صوتك ، واشم رائحتك .اراك في غراسك ظفر ويسار وفي وجوه رفاقك الأنصار وكل الطييبين .واقول : ويخطر رسمك ليلا نهارا ، فيستعر الفؤاد به إستعارا .
اناديك حبيبي لعلًي ، امزق وحشة علت الديارا .
فما انا فاعلة والدهر يبغي ، بعادك عني بات ثارا ؟


كنت تحرص دائما على الوقوف الى جانب القيم الإنسانية والأخلاقية والتعاطف مع الآخرين ، وتؤمن الى ابعد الحدود بالشجاعة من اجل الحق وتمجد التضحية بالنفس في سبيل المظلومين والمضطهين ( بالفتح ). وانت كما قال عنك رفيق شبابك الشاعر

يحيى السماوي : ” شفاف كدموع العشق .. صلب كمطرقة العامل .. حاد كمبضع الجرًاح .. دافيء كخبز صباحات الفلاحين .. نقي كالسيف لحظة تجرده من غمده … “

كنت كبيرا في ثقتك ، رقيقا في لهجتك… ودائما لاتطلب لكنك تقترح. لاتفرض بل تثير الحماس . كنت إنسانا قبل ان تكون طبيبا ، ويُقال من السهل ان يكون المرء طبيبا ، لكن من الصعب ان يكون إنسانا ، وانت جمعت الصفتين ، فكنت طبيا ناجحا وفي قمة الانسانية .
كنت شجاعا ليس بحملك السلاح في كردستان ضد النظام الديكتاتوري ، وانما كنت نموذجا رائعا في التفكير بصوت عال وتطرح كل ما يدور في ذهنك من آراء وافكار ومقترحات دون خشية من احد .وكنت بارعا في نسج افضل العلاقات الإجتماعية مع جميع من التقيتهم وعملت معهم وخاصة مع الأخوة اليمنيين في محافظة شبوة بحيث طلب منك الفقيد هادي احمد ناصر ان تحضر اجتماعات اللجنة المحلية للحزب الإشتراكي في عتق للإستفادة من آراءك ومقترحاتك بشأن تطوير العمل في المحافظة .

إستشهدت يا ابا ظفر بطلا والتحقت بقافلة الخالدين دفاعا عن مبادئك وحرية شعبك .. ستبقى في ترانيم الامهات لصغارهن وستبقى الازهار التي إنبثقت من دمك الزكي تضوع عطرا في حديقة المجد . . لا ثمة قبر لك على الارض لأزوره ، لكن قبرك كل الوطن… ستبقى تسكن قلبي وذاكرتي وذاكرة كل الطييبين .. وكما قال الشاعر

عريان السيد خلف :

“ يلكبرك فرح بكلوب كل الناس       شلًك بالكبور الرِجل تاطيهة “

أنت حي في ضمير الابد …..