الرئيسية » مقالات » نداء تحذيري إلى الحكومة العراقية ومجلس محافظة الموصل

نداء تحذيري إلى الحكومة العراقية ومجلس محافظة الموصل

الحذر ثم الحذر من أعمال طائشة وإجرامية تقوم بها قوى إسلامية متطرفة وإرهابية ضد العائلات المسيحية في العراق !!
ترد إلى الأمانة العامة لهيئة الدفاع عن أتباع الديانات والمذاهب الدينية في العراق رسائل عديدة من أطراف أمينة وصادقة وموثوقة تبعث على القلق الشديد إزاء حياة مواطناتنا ومواطنينا من مسيحيي العراق, إذ تشير إلى وصول تهديدات متزايدة إلى العائلات المسيحية في الأقضية والنواحي الكلدانية والآشورية والسريانية التابعة إدارياً لمحافظة الموصل, ومنها قضاء القوش, في الآونة الأخيرة وفي أعقاب نشر الفيلم الذي أنتجه شخص مسيحي متطرف ومعتوه وراغب في إثارة الأحقاد بين أتباع الديانات والمذاهب الدينية في كل أنحاء العالم. وقد وقعت الكثير من الحوادث السيئة كرد فعل خاطئ ومجرم ضد المسيحيين والهيئات الدبلوماسية الغربية في عدد من العواصم العربية والدول ذات الأكثرية الإسلامية بذريعة هذا الفيلم بمضمونه البائس والخائب وإساءاته التي كان القصد من ورائها إثارة كراهية وحقد المسلمين والمسلمات ضد المسيحيين في مختلف دول العالمين العربي والإسلامي وكأن مسيحيي العالم كله مسؤولون عن تلك الفعلة الفحشاء.
إن تنبيهنا الشديد يتوجه إلى السادة المسؤولين في محافظة الموصل وكذلك السادة المسؤولين في الحكومة الاتحادية ببغداد بضرورة أخذ الحذر واليقظة وكافة الإجراءات الضرورية وقاية من احتمال ارتكاب أفعال طائشة وإجرامية ضد مسيحيي ومسيحيات العراق بذريعة ارتكاب مسيحي متطرف خطأً فادحاً وفاحشاً ضد المسلمين كافة, وضرورة توفير الحماية الكافية والفعلية لمواطناتنا ومواطنينا من المسيحيين. إن الجرائم السابقة التي ارتكبت ضد المسيحيين وضد الإيزيديين في الموصل وبغداد وغيرها من المدن, وكذلك ضد الصابئة المندائيين, هي التي تستوجب من الحكومة ممارسة الوقاية المبكرة لمواجهة مثل هذه الاحتمالات, خاصة وإن التهديدات قد وصلت بكثرة فعلاً إلى أهالي القوش وغيرها وهم في قلق كبير.

الأمانة العامة
هيئة الدفاع عن أتباع الديانات والمذاهب الدينية في العراق
22/9/2012