الرئيسية » شؤون كوردستانية » الفقر يسوق أبناء عامودا طعاماً للأسماك

الفقر يسوق أبناء عامودا طعاماً للأسماك

التحقوا بالقوافل المهاجرة بحثاً عن لقمة العيش أو عن ملاذٍ آمن هربوا من جحيم النظام السوري ,وآخر الضحايا وليس آخرهم ,( 67 ) شخصا من عدد الإجمالي ( 104 ) بينهم نساء ,أطفال ,عجائز جميعهم من مواليد عامودا الذين سقطوا ضحايا المتاجرين بأرواح البشر ( المافيا ) ليلقوا مصيرهم بشكل مأساوي على سواحل بحر ( ايجة ) التركية حيث الأمل بالجنة الموعودة فإذا بهم كغيرهم يصبحون طعاماً للأسماك. .