الرئيسية » مقالات » رسالة هامه وعاجله لاجتماع مجلس الأمن الدولي بشان اليمن

رسالة هامه وعاجله لاجتماع مجلس الأمن الدولي بشان اليمن

السيــــد/ بـــان كـــــي مـــــــون
الأمين العام للأمم المتحـــــــدة الأكرم
الســـــادة/ أعضـــــــــاء مجلــــس الأمـــن الدولـــي الأكارم
تحيه طيبه وبعد,,,

يعرب المجلس الوطني المستقل لشباب الثورة اليمنية عن تقديره واحترامه البالغ لكل جهودكم المخلصة لمعالجة الأوضاع الملتهبة في بلادنا,وإننا إذ نتفهم مبرراتكم في العمل للتوصل إلى حلول توافقية بين النظام الفاسد وبين المعارضة السياسية وقواها المعتقة والفاسدة أيضا”والتي التحقت بالثورة الشبابية واستحوذت عليها..
ونود إن نطرح علي هيئتكم الموقرة وهي معنية بالأمن والسلام العالمي وحق الشعوب في تقرير مصيرها كما تشاء وليس كما يريد الحكام والمستبدون والنافذين ومراكز القوي..ولذا فأنتم مطالبين بتجسيد تلك القيم والمبادئ الإنسانية والتي كفلت العيش بحرية وكرامة بالوقوف مع الإرادة الحرة للشعب وتطلعاته نحو التغيير والبناء وتحقيق العدالة والحرية والمساواة وتعزيز بناء”الدولـــــة المدنيـــــة الديمقراطية ألحديثه..
ونظرا لما تمر به اليمن في هذه المرحلة الدقيقة والحساسة وبعد مضي أكثر من عام علي الثورة السلمية ولأهمية مؤتمر الحوار الوطني المزمع إجراءه برعاية أمميه ودوليه,الأمر الذي يتطلب الإشراك والمشاركة الحقيقية لنــــــا كشباب ثورة مستقل والذي نستشعر بأهميته متى ماكان علي أسس ومعايير حقيقية يسبقه تهيئه فعليه للمشاركة كتأكيد قطعي علي رفضنا لاستخدام العنف أين كان مصدر هذا العنـــف أو أشكاله أو مبرراته والذي نعـده انتهاكا”صارخا”للحق بالحياة ضد الإنسان من أي جنس ونوع ,فاليمن للجميع لا انتقام من احد ونحن مع إرساء أسلوب الحوار وتعزيز ثقافة التسامح والقبول بالآخـــــــــر.
السادة/أعضــــــــاء مجلـــــــس الأمـــــــــن الدولـــــــــي الأكارم
إننا في المجلــــــس الوطـــــني المستقــــــــل لشبــــــــاب الثـــــــــورة اليمنيــــــــــة

إذ نشكر ونقدر موقفكم الإنساني النبيل الذي ترجم بقرار مجلس الأمن الدولي رقم (2014)إلا أننا نأمل منكم باتخاذ المزيدمن الإجراءات والمواقف العملية التي تكفل حماية المواطنين والذي تعرضنا سابقا” ومازلنا نتعرض من قبل قوي الاستبـــــداد ومراكز النفوذ لأبشع أنواع الانتهاكات والملاحقات والتهديدات المستمرة بالتصفية الجسدية وحياتنا بخطــــر دائم وداهم ليس نحن فحسب بل معظم الشخصيات الثورية المستقلة هي معرضه لنفس الخطر بسبب مواقفنا ونشاطنا وتعاطينا مع الإرادة الحرة للشعب ومطالبنا بتعزيــــــز وإرســــاء بنـــــــاء دولة المؤسسات لا دولة العصابات ومراكز القوي والنفوذ كما كان حاصل سابقا”وقائم حاليــــا”وأن تغير الشكل فقط في ضل الغياب التام لتطبيق سيادة القانون واستمرار تفشي الفساد والمحسوبية في ضل التقاسم والمحاصصة الحزبية والقبلية والذي لا ولم تكن أبــــــدا” ثورتنا السلمية لها أي علاقة بقضية صراع سياسي أو صراع مصالح أو قـوى ونفوذ بل هي ثوره إنسانيه بكل قيمها ومبادئها السامية والنبيلة كانت ثـــورة شباب يحلم بمستقبل أفضل يلبي مطالبه وطموحاته نحو مستقبل أفضل للشعب اليمني الذي ذاق المر وتجرع الويـلات علي مدي 33عام من طغيان حكم العائلة ,وهو ما نخشى تكرر المشهد ألطغياني وان كان بأدوات وأشكال مختلفة حيث لا وجود لأي ضمانه حقيقية للشعب من الالتزام الصريح بالسنتين والتي مضي منهامؤكدين لكم أننا لم نكن مطلقا”دعاة مصالح شخصيه أو مناطقيه أو غيره..
ولــــــذا:فإننابقدر تقديرنا البالغ لكل جهودكم المبذولة لإخراج اليمن من الوضع الراهن إلا أننا ناسف أشد الأسف ونشعر بخيبة الأمل من خلال تكريس جهودكم للحل عبر الإطراف التي هي في الأسس أطراف صراع وليست حل والتي لا نرى فيها جميعا”إلا نظامــــــــا”ثرنـــــا عليه وتناسيكم للطرف الرئيسي في أي معادله أو حل وهم شباب الثورة ومعهم القوي المستقلة,فانه ليس إلا تكريس لما هوا قائم إذا لم يكن أسوء وكائنكم تنضرون للوضع القائم ليس إلا أزمة(النظام والمشترك)وليست ثوره شعب كان قادتها وشرارتها ووقودها هم شباب الثورة المستقل الآمر الذي يوجب عليكم بالاضطلاع بالتزاماتكم تجاه الشعب اليمني الذي لا يطالب بأكثر من حقه بالعيش بكرامه وعدالة وحرية ومساواة كبقية الشعوب الأخرى”آملين ومتوقعين وواثقين بتفهمكم لحجم معانتنا ومانتعرض له”بقيامكم بتحمل مسؤوليتكم الدولية لإنقاذ الشعب اليمني من مايعانيه من قبل أطراف وقوي الصراع ومراكز النفوذ التي أسهمت جميعها في تدمير اليمن واستمرار معاناته..
وعليـــــــــــــه:
فإننا نرفع إليكم ونطالبكم برسالتنا هذه ومن خلال الجلســـة التي من المقرر عقده بشأن الوضع في اليمــن الأسبوع الجاري بإصدار قرار واضح وصريح ليس بتجميد أموال معيقي الاستقرار باليمن فحسب بل بخروجهم وكافه أطراف الصـــراع التي يمكن أن يكون في تواجدها أعاقة للإصلاحات خلال الفترة الانتقالية بحيث يحق لهم نهايتها وبعد الانتخابات الرئاسية العودة لليمن كمواطنين..
((ونذكركم بأنكم علي معرفه تامة وجيده بمن يجب إصدار قرار مغادرتهم اليمن لضمان تهيئه الأجواء وإيجاد الاستقرار في اليمن)).
أخوكم/محمد إسماعيل الشامي- رئيـــس المجلـــــس الوطني المستقل لشباب الثوره اليمنيه
المنسق العام للتحالف الدولي للدفاع عن الحقوق والحريات العامه
ممثل التحالف الدولي لملاحقه مجرمي الحرب في اليمن

المجلس الوطني المستقل لشباب الثورة في اليمن

هو هيئه مدنيه ثوريه سياسيه شبابيه كإطار حاضن وناظم لشباب الثورة المستقل ومعهم كافه القوي والشخصيات المستقلة المتعاهدون جميعا”على الانتماء لقضايا الوطن والشعب والعمل على تبني قضايا جميع المواطنين وحماية حقوقهم التي تكفل للجميع الحرية والعدالة الاجتماعية والسياسية.

للتواصل
00967
777944209
734441206
thebat.22ye@gmail.com