الرئيسية » الآداب » ؛ في الحب والحياة؛

؛ في الحب والحياة؛


(1)

عشقتك من الف عامٍ ونيف,
وانت تدورُ وتبحثُ عني
وتسألُ كل النجوم
فتنظرُ للأفقِ علّ الطريق يجيءُ
بنفحةِ عطري
وإني هنا أنتظر…

الأنغام التي انفجرت بروحي
لم تعد تعرف أوزانها
هناك روزنة جديدة لنورٍ مبهر
الأوزان اختلت
طفقت تبحث عن روزنةِ نورٍ مبهر…


لملم مايتساقط من رأسي من افكار ممنوعة
فالسلة التي تلملم الورد قادرة على تغيير العالم..

بيروت
فراشتنا الملونة
أرجوكم, دعوها ترقص
ولاترموها بغير الورد..

بالشوق يحترق خدي الأيسر
سأدير للنار خدي الأيمن
علك تهرع لانقاذي..

الحمام الذي يحط على القلب لن تراهُ
شف ّ وشفّ حتى سما نحو النجوم
كيف اذن تعرف شدوي؟

ناداها ياروحي
طارت هي ترتب سريرها
لكنه أقفل كل طرقه ونسيٓ
أن سريرها مازال مرتباُ..

الغربة
حيطان نظيفة إلا من دوي الصمت
أحرف لاتعرف طفولتك
ابتسامة صفراء لأنك لاجئ
سريرٌ موحش
وحشةٌ تصارع الجمال
جمالٌ لا يراه أحد
شباب يرحل بين المرآة والدمعة
ذكريات يشحب لونها
أسماءٌ تنحتها بازميل ذاكرتك لتبقى
حبيب لايعرفكَ
صداقات مشوبة بالحذر
آهةُ لا تنطفئ
مأزق لا مخرج منه..

وحيدةٌ هي
لارنـّة هاتف ولا صوت عصافير
كي تسعد نفسها
تكذب
تتصلُ ببيتها من تلفونها المحمول
رنـّة الهاتف تنسيها
ان لا أحد يتصل بها
فأين العدالة؟

أحبوا تصحوا..

22-5-2012