الرئيسية » مقالات » البصرة تعرض رسميا 33 فرصة استثمارية هامة في قطاعات مختلفة

البصرة تعرض رسميا 33 فرصة استثمارية هامة في قطاعات مختلفة

أعلنت هيئة استثمار البصرة عن اعلان 33 فرصة استثمارية رسيما عائدة الى وزارة النقل، ابرزها ميناء الفاو الكبير و26 رصيفا اضافة الى فرص استثمارية أخرى في قطاعات حيوية، داعية الشركات الاستثمارية الراغبة بالحصول على تلك الفرص تقديم عروضها بهدف دراستها وتلبية متطلباتها وترخيصها.

وقال رئيس هيئة استثمار البصرة خلف البدران في تصريح صحفي “استحصلنا الموافقات المركزية وصلاحية وزير النقل للاعلان رسيما عن عرض عددا من الاراضي والمشاريع كفرص استثمارية عائدة الى وزارة النقل والشركة العامة لموانئ العراق بلغت 33 فرصة استثمارية، أبرزها مشروع ميناء الفاو الكبير، اضافة 26 رصيفا متعدد الاغراض، حيث سيكون 13 منها في ميناء أم قصر بمساحة 151773 متر مربع، و 13 أخرى في ميناء خور الزبير بمساحة 1507400 متر مربع”.

وحول فرص الاستثمار في القطاع التجاري والمراكز التسوقية كشف البدران عن” اعلان مشروعين أولهما في منطقة نقابة عمال الموانئ سابقا(جيش القدس سابقا) على القطعه المرقمة – 56) م45 في المعقل وبمساحة 67155متر مربع، والأخر في منطقة (كوت ألفرنكي) على قطعة المرقمة (1/1346)/ وعلى المقاطعة المرقمة (39) وبمساحة 23328 متر مربع “.

اما في المجال الفندقي والترفيهي فأعلن البدران عن توفر مشروع استثماري لبناء فندق بتصنيف (4-5) نجوم ومدينة ترفيهية في العشار بالقرب من الداكير والكورنيش وبمساحة 15000 متر مربع” اضافة الى “توفر مشروع استثماري ترفيهي يتضمن انشاءه بمواصفات متطورة على القطعة المرقمة (76) في المقاطعة المرقمة (40) الواقعة خلف حدائق الاندلس وبمساحة تبلغ 41727 متر مربع”.

كما لفت البدران عن توفر فرصة استثمارية لبناء مجمع أبو صخير السكني على القطعة المرقمة (14/1) في مقاطعة ( 25) وعلى مساحة تبلغ562500 متر مربع” أضافة الى توفر فرصة استثمارية في القطاع الصحي تتضمن إنشاء مستشفى اهلى متطور ومتخصص عل القطعة المرقمة (5) وجزء من القطعة المرقمة (8) في المقاطعة 45 في مدينة المعقل وعلى مساحة ارض تبلغ 30204 مترا مربعا”.

ودعى رئيس الهيئة الشركات الاستثمارية الراغبة بالحصول على تلك الفرص تقديم عروضها المفصلة الى قسم النافذة الواحدة في مقر هيئة استثمار البصرة تتضمن الدراسات المطلوبة كدراسة الجدوى وخطة التمويل وغيرها ليتسنى دراستها من قبل الجهات الهندسية والفنية المختصة واستحصال الموافقات القطاعية المطلوبة لها ومنحها رخصة الاستثمار بعد مصادقة مجلس الادارة على العرض المنافس”.

مؤكدا في الوقت ذاته تقديم كافة التسهيلات اللازمة الى الشركات الجادة والتي لها اعمال منجزة وخبرات وأمكانيات تؤهلها على الحصول على تلك الفرص.