الرئيسية » الآداب » الكورد وكوردستان في الشعر العربي المعاصر – المجموعة العاشرة (10/15)

الكورد وكوردستان في الشعر العربي المعاصر – المجموعة العاشرة (10/15)

(شعراء كرد ترجمت قصائدهم الى اللغة العربية )
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

* تضم هذه المجموعة مختارات شعرية في مواضيع وجدانية متنوعة الأغراض لشعراء من الكُرد . تُرجمت الى اللغة العربية ، وهي لا تخص قضايا كردستانية فحسب كما في المجموعة السابقة ، لكنها جديرة بالإهتمام والمتابعة لروعة مضامينها ،
ونبدأ هذه المجموعة بمختارات من ديوان( الشمس ) *(1)




للشاعر هشيار ريكاني *(2)
ترجمها الى اللغة العربية الشاعر المبدع بدل رفو :
……………………………

ـ الجوع :
……………..
أيها الأطفال:
متى سألتموني
وقلتم نحن جوعى؟!
بلا كسرة خبز أو رغيف
فأنا الآن أكثر جوعا منكم
كفى،لا تذكروني
ولا تخيفوني بؤساً
فليس عندي
فطور
ولا غداء
ولا عشاء
أنا لا أملك شيئاً.
…………………..

ـ شهر العشق :
…………….
ملاك غنج
قدمت إلي في مجلس العشاق
عيناها أضحتا حباحب
فعين كالجنة
والأخرى كالجحيم
ثغرها كان حاسة المفردات
حطمت السد
وقالت لي:
أحقاً هذا العام
ثلاث عشرة شهراً؟
فأجبتها:
أجل..أجل
فالثالث عشر
يسمونه شهر العشق
وللعشاق بوابة
ـ البرعم
بكى برعم
لم يتفتح بعد
ويغدو زهرة
فكل الأشواك غرست
في غصنه
ومبسمه ،
النبع والمرج
تخاصما معه
ولكن كان هناك بلبل
يرويه بقطرات دمه
فتفتح البرعم
على الأنغام والألحان
واستقطب البلابل من حوله
…………………..

ـ ( الطاحونة ) :*(3)
…………………..
الطاحونة..الطاحونة
دوري…دوري
يمنة ويسرى
ولكن حنطتنا لم تصبح دقيقا
طحناه ودرناه
دون جدوى،
فالطحان لم يكن موالياً لهم
ولهذا غدونا على هذا المنوال
وفي ذلك اليوم
قال أعداء الطحان
دورناه وطحناه
من أجنحة العنقاء
ومن مخالب ( الكفوك )
ومن أدمغة أنثى الحجل
ومن الوان الازاهير
لمائدة عشاء الأعداء
وعمالقة الفارين
فأبصروا يا ناس
مطحنتنا تهشمت وتفتتت الى
أربعة أجزاء
و صدأت من المياه الآسنة
وأخذت الطحان بعيدا
في الغربة
ومن مكابداته
ودع الحياة ورحل
بقينا من دون طحان وطحين
فنهضنا من الأطراف الأربعة
وبسرعة البرق
صنعنا حجر الرحى
من صخور جبل متين
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ





* ومن الشاعر كرمانج هكاري *(4)
ومن ترجمة بدل رفو… نقرأ هذه المختارات :*(5)
…………..

ـ الحلم والسنابل :
………………..
ذاك الرجل…
كردي أصيل،ومشرد
يكافح البطالة
وكل يوم يموت
ثلاث مرات
ومنذ زمن طويل
هو والفقر توأمان
وحين يرخى الليل سدوله
وحين يحل السهاد
ويكسو جفونه الكرى..
حينها ..
يحلم بالسنابل
اجل، انه الآن ذاك الرجل بعينه
لا ينتفض
ولا يعتصم
ولكن!! في نظراته
شعار الرفض ساطع
………………..

ـ فنان ولوحة :
في الشرق المتوسط
المضمخ بالدموع والدماء
فنان..
رسم صورة طير الدولة
على لوحة
وحين فرغ منها
بكى…!!
ورفّ بجناحيه وحلق
صوب الغرب
صوب الغرب
……………….

ـ طفل ونار :
……………..
يقولون..
في امسية قبل الغروب
وودعت كل من الشمس والطيور
واجتاحت ( الجندرمة )
جبل ( سيبان )*(6)
وحاصرت قرية ما
واعتقلت أهلها
في حظيرة الأغنام
وبعدها قتلتهم،
يقولون..
يومها،
لم يبق من أهل القرية
إلا طفلاً
وقتذاك ،كان واقفاً على عتبة
غرفة
وحينما حدق خلفه
إذا به يرى النار
وفي قبالته ( الجندرمة )
ذات طاقية حمراء
صرخ في وجهه
الضابط:
أتريد النار،النار
أم الموت والجندرمة؟
يقولون..
اختار الطفل النار
وسبح فيه .
…………………..

ــ مدينة التحيات :
………………
أربع سنوات وأكثر
في هذا العصر المخزي
ماتت الضحكة على شفاه
( جنكو )
كآبة ترقص على وجهه
وتصدح بأغان
يبغي خبزاً
ويروم الاستقلال والسلام
في مدينة البطالة والتحيات
في هذه المدينة القبيحة
كل يوم ،
يصرخ في وجهه البؤس
( جنكو ) أيا ( جنكو )
يا ليتك كنت كالمجنون
( خدرو )*(7)
………………..

ــ الحلم والأمل :
……………….
في زمن الفتوة ،
حين كنا نلعب
لعبة الصيد والحجارة
وحين كانت الشمس
تودعنا دون إذن ورخصة
وأناديها ..أيتها الشمس
أقبلي..
وأنت أيها الظلام
غادر..
أيا مدينتي..
مدينة تتكاثر فيها المقاهي
وتعدم فيها المكتبات
ولكن، اليوم
أروم أن يقبل الظلام
ويحل ضيفا عليك
ويسبح القمر في جوف السحاب
كي ارقد
واحلم
لأني فقط في الحلم
أرى أحلامي
……………..

ــ الطاغية وعبدة الشمس :
………………………….
حين تشرق الشمس
من صدر ( ارمشت ) *(8)
الهرم
وتعلو
تستقبلها كوبري
( دلال )
وتعكس أشعتها
في الخابور
ويبدو كالمرآة
وترى فيه وجهها الوسيم
حينها وفي وطن ( رستم زال )
( حسن ومنال )
يصرخان
في وجه المحتل:
الموت للطاغية
……………..

ــ العودة ودفتر أشعار:
………………………
بعد عودة
من الهجرة الكبيرة
(المليونية)
نهبت مدينتنا،
كل يبحث عن مفقداته
وفي الجانب الآخر
شاعر ما :
يغدو ويروح باحثاً
في الأزقة
عن أشعاره المخطوطة
وينادى بصوت عال
كصوت المؤذن :
ألف رحمة على من عثر
على دفتر أشعاري
كتب على غلافه
وبخط احمر عريض
تفوح منها رائحة السياسة
(ممنوع من الطبع)
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ





* وتنقلنا ترجمات الشاعر بدل رفو الى قصيدة من قصائد الشاعر: نجيب صالح بالاي*(9)
……………………..

ــ وطن من زهر ورمان :*(10)
……………………….

ما بين الطبيعة والرب
كنت مملكةً تائهة
وما بين الإنسان والرغبة
كنت وطناً ضائعاً
ما بين المسيح المصلوب
و مريم العذراء
أنت دعاء هائج مضطرب
أيها البرعم الخجول،
ولدت..وعشت محروماً من الحياة..
أيها الزهر الذابل في موسم النضج
في موسم الحصاد
غدوت عقيماً.

****
لم نألف كالقمر
التصدي للشياطين
كي تظلين يا (حبة الرمان)
ملكة للجمال الأبدي
ولم نألف كالنحلة
أن نحط بفخر على اوراقك
و من أجل عسل طبيعي
نلقي السلام على كل الأزهار
العالية..الدانية
الأليفة..المتوحشة
دون تفرقة وبكل الالوان
الحمراء والصفراء والبيضاء والبنفسجية
نشرع في بناء خلية
متساوية الاضلاع
لم نألف كالفراشات
أن ننثر بذور المحبة ،
على برعم صدرك
ومن أجل نشر بذور الحب
نرتشف برقة ندى أوراقك الصباحية
لم نألف كالطيور
أن ننشد أناشيد الجمال
لتبدو كرمانتين
وتصبح حبة رمان
ونسرد للأجيال المنسية
قصص خريف الانبعاث
ولم نألف كالأزمنة الربيعية
أن نلملم صفحات السقوط والذبول
عن وجنتيك
وننهل شراب الحياة من شفتيك ونفجره،
أيها البرعم المعصور بأكف قاسية
البرعم الذابل في موسم النضوج
في موسم الحصاد
غدوت عقيماً.

****
لأجل أن تميز بين
عطر وعبير الرمان والنرجس
عليك أن تسرد قصة
بم..بم ،حذار فرائحة الغريب تفوح
بم..بم، والطبخ يحترق
تعلّم..
ألا تمزج دماء الشهداء معها
فعليك أن تتعود ارتشاف النبيذ
وتعرف الزمن
بين ينعة الأزهار ونضوج حبة الرمان
وتخمن ثمنها
عليك أن تكون فارساً مغواراً
حتى تميز جمال القمر من حبة الرمان
وأن يكون اسمك مكتوباً في الأساطير
أيها الزهر الذي يصبح حبة
في ثلاث مواسم
وفي الموسم الرابع يغدو بلسم جراح
وقصصاً تروى للاطفال المؤرقين ليلاً
ولعسس الليل
الذين لا يغفلون عن اللصوص..
أيها البرعم الرقيق
آه.. أيها الوطن
اعلم بأنك مررت عبر حمى الموت
وكانت حسرتك ورغبتك (عصير الرمان)
الرمان الحلو..الحامض
ولكني لا أجرؤ أن ألومك
لتربية هكذا بستاني
كي لا تحبل الأزاهير ربيعاً
والرمان يغدو عقيماً خريفاً

****
خلقت برعماً سعيداً
ولكن..ولدت وطناً سيئ الحظ
وتفتحت بلون العشق
ولكن! تيبست وطناً بلون الدم
أنت.. شتلة لشجرة الحياة
ذات سلام وترحال
لكنك وطن منفي دون اسم أو عنوان
أنت.. برعم بأوراق كالجمر
ولكنك.. وطن بشعب دون جهد وعزيمة
أنت.. برعم تجتاز الفصول الأربعة باقتدار وتخطيط
ولكنك..وطن حراسته بالاتكال على الرب
أنت.. برعم ناضج وتغدو رمانة حبلى بحباتٍ رقيقة
حلوة وحامضة..
ولكنك.. وطن فارغ من الرقةِ وملئ بأناسٍ عقيمين.
أيا برعماً يتعهد المرضى في موسم الربيع
ويغدو دواءً في مواسم الخريف والشتاء
أيها البرعم المقدس..
يا بقايا النار الأزلية
تصبح للعشاق قلباً كبيراً
وموقداً مضيئاً بالجمر
لتلك الأيادي التي تريد قطافك
جعلت نفسك عرضةً لخداع البشر
ولهذا بلغت قرارك بأن :
تغدو للعشاق درب الحقيقة
وجناتٍ موردة وشفاه قرمزية
وأثداء غير ملطخة ومقطوفة
ونبيذ الانبعاث والسكارى
وللمخادعين موقد نار وعبوة يدوية
أيها الزهر الذابل في موسم النضوج
في موسم الحصاد
غدوت عقيماً

****
أنت أيتها الغمامات
اعصرن ذواتكن
وأنت أيتها السماء أهطلي
فوجنات برعمي قد شحبت وجفت
ونفيق في الصباحات دون ندى
أيتها الجبال ادنن بهاماتكن
فلم نلق خيراً من شموخكن
برعمي يقدس الشمس
وطهوره شعاع وضياء
وأنتم أيها البستانيون
تنحوا جانباً
فبرعمي لا يحب رؤية الكسالى
الذين يشيحون بوجوهم عن لصوص
(حبة الرمان)..
قادمين وذاهبين دون رقيب
وأنت أيها الربيع تزيَّن
كي نرتشف شراب الحياة خريفاً
ونسكر حتى النخاع معاً
وننتشي
كي يطل الشوق على أروحنا
ويبلغ الذوق الرفيع قلوبنا

****
أنت أيها القارب الصغير
عبرت نهر الحياة
في خضم الأمواج المخيفة والزوابع
تغطس تارة وتطفو تارة
موج بموج..حقل بحقل
حتى وصولك سواحل الأمان
أصبحت قارباً كبيراً
إن لم تتهيأ لرحلات البحر
ولم تفهم تساؤلاته وأسراره
واللعب مع الأمواج
دون حراسة وخفر
دون راية أو عنوان
دون قبطان
تسير على متون الحيتان
وتقع في قبضة قراصنة البحر
وتختطف بايدي هؤلاء القرصان
فهل لديك مصير آخر غير ذلك؟!
وأنت أيها البازيّ المرفرف في العلا
ملك السماء
طبقة..طبقة
قطعة..قطعة تحلق
إن لم تعرف قيمة الأعالي
فهل تنتظر شيئاً آخر غير السقوط؟!

****
أنت.. برعم بهي
في رقصة الربيع الزاهية
إن لم تعرف لوناً آخر
فماذا تستحق غير الذبول؟!
أيها البرعم الذابل في موسم النضوج
وفي موسم الحصاد
غدوت عقيماً
يا برعماً بلون العشق
والدم
والنار
وصرخات الهلع والخوف
هذه المرة سـأصبح بستانياً
أنتظر الخريف،
فإما أن تصبح رمانةً مليئة
بحباتٍ رقيقةٍ
وإما ستكون قنبلةً
وعبوة ناسفة
وتعلن قرار الانتحار
وتكون خاتمتنا معك
نهايتنا جميعاً
……………………





* ومن المخطوطات الثورية للشاعر الدكتور كامران برواري *(11)
والتي كتبها الشاعر أيام النضال في الثمانينيات حين كان ضمن صفوف الثورة الكوردية .
ترجم لنا المبدع : بدل رفو هذه المجموعة المختارة :*(12)
……………….

ــ رواد العشق :
………………..

أرادت ملائكة العشق
أن تنتخب رائداً
لعشاق العالم
فقلت لهم ..
إن شئتم عندنا
الكثير من العشاق والعاشقات
فانتخبوا كوردستان
…………..

ــ أزرق :
……………….

هذه السماء..
زرقاء
وبهاء هذا الربيع..
أزرق
وثغر ذلك البحر..
ازرق
فكلنا
يعشق اللون الأزرق
كلهم يا حلوتي شغوفون
بعينيك الزرقاوين
……………….

ــ سهرات فتاة :
……………..

إلى
الذي في بحار عشقه
أغرقني
الذي لم أنم
من أجله
وبقيت ساهدة
فغدت الليلة سنينا
الليالي. أن اكتب..؟!
وأنسج أياً من الأوجاع والآهات.؟!
لا تصلك انت ..
فأنت من أحرقت أحشائي
الوطن.. تهشم
تعصر أضلعي
فعشقك الجارف الملتهب
أبعد الفؤاد عن الروح
وغدوت(زين)
وأغفيتني على وسادة(مه م)
…………………………

ــ كل الليالي :
………………

كل الليالي ..
الوطن ،الوطن..
سأجوب بقاع العالم كلها
وأطرق أبواب المدن والبيوت
وأنادي: فاتنتي
العالم يظل فارغاً
ولكن! وحده.. الأمل يجيبني
كل الليالي..
أتأمل صور الفاتنات
شقراوات،سمراوات،
بيضاوات،
ولا أجد فاتنتي بينهن
كل الليالي..
وكل أفلام الثوار
دعاة السلام
يتأوهون في قلبي
وفيها أبصر حبيبتي
تحجبها رقعة حمراء
تناضل وتكافح
ولا أمنية لها غير النضال
ولا مجيب لها سوى قلمي
………………….

ــ لوحة الجماجم :
………………..

في أعماق حياتي..
أوجاع ومكابدات وحداد!!
لا قمر ..
ولا نجوم..
ولا شمس ..تبتسم لي
ضباب قاتم التحف بالجبل
وحداد في الأركان الأربعة
أيها القدر..؟!
يا لوحة قديمة دامية
يا أخي..
أوصال البشر تتناثر
جبال الجماجم تعلو
وكل يوم ..مطر من الدم
اللهيب والنار..رفاق في الجهات الأربع
وفي كل شبر من هذا الوطن
هناك حيث(دير الجماجم)*(13)
وكل (الباشاوات) حلاج
فمن يرمش له جفن
ومن لا يرمش له
من يصمت أو ينطق
لا مصير له سوى القتل..
يا ناسي..!
أي لوحة هذه؟
الدم صار ساقية
وغطى الإطار
تلك اللوحة
من الثلج والدم
ستغدو قرباناً للنضال والجبل
فإياكم أن تصدقوا
أن بمقدور أحد أن ينالها
أو يسرقها
أو يصوّر لوحة مثيلتها
يا ناسي
أعداؤنا ،عرابيدنا هكذا قرروا
ولكننا .. أفقنا وتعلمنا
وكل صورة ألتقطها
لحبيبتي
بكاميرتي هي
لوحة النضال والدم والتضحية
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ





* ومن الشاعر والفنان التشكيلي :حكيم نديم الداوودي *(14)
ينقلنا بدل رفو الى هذه الترجمة لقصيدة تحمل عنوان ( الخوف ):*(15)
…………….

على هامش عُمُر قصير
أرسلتُ رسالةً بيضاءَ
الى مملكةِ الله
فغدتْ فرصةً
لغُفران ذُنوب الّشك
شكٌ مِن خُلود الذّكريات
فالمَوتُ له سلطةٌ أكبر
من الحياة
الإنتِظار
فلغاية الأمسِ
كُّنا في إنتظار
عرض مسرحيةٍ
من مسرحيات الدّهر
لكن أتهموا
مَسْرح رغباتنا
زُوراً وبُهتاناً
فتَعْرَضت للخَراب
وغَدتْ عيون المَسرح
لمواعيد العشاق،
مليئةً بالَرمد
مفعمة بالألم وبالعَبرات
ومن ظِلال الفَناء

***
أتتذكرين حينَ كُنا نتمشى
بهدوء في شارع كُليتكِ
كُنتٍ تُرددينَ
لا تَكنْ يائساً
إذا فرقتنا الأقدار
ذكرياتنا معاً عبر هذي الأيام
الصّادق لعهدِ عشقنا
لرُدود كَمْ التساؤلات، فلوحاتكَ هي لوحِدها سَتكْفي

***
لا أدري، أي حُلم ذلك كان
لليلةٍ طويلةٍ كنا فيها معاً
وأخيراً. شددت الرحال
فأي قَدَر ذلكَ كان,..!
كانتْ رُوحي تَدنو منكِ
برسالة مسهبة
صرخت بعينيك
لكنكِ..! لم تَعيري لها بال
صباحاً…
حينً أشرقتِ الشّمس
فلا الوقت مضى
ولا أنتِ جئتِ
فصحف الصباح وحدها فقط
نَقلت مَوتكِ،
فغدوتِ خبر المانشيتات
حينئذ..
لا الليل إنتهى
ولا فصل الكآبة إنقضى
ولا الربيع هَلّ مبكراً
ولا الشمس أشرقتْ من بعدكِ..
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ …….





* ( ليلة بيضاء ) عنوان القصيدة التي ترجمها المبدع بدل رفو :*(16)
من بين قصائد الشاعر الشاب هلكورد قهار*(17)
……………..

ليلة بيضاء
ثلج ظامئ
يروم هطول مطر
من سماء عشقي
يغمر وجهها
كي تغدو أعماق الأرض
كخيالي..نرجسا
الجليد..
يورق على عتبة قلبي،
وناري تحول
بيني وبين أن يلتحفني
الظلام..
تنام النجوم في أحشائه
والشوارع نامت
وبقيت أنا الساهر فقط.
الليل..
كقدح مائي
صار عند المنتصف ،
لكني..
لا زلت أقتفي آثار
أقدامها
على وريقاتي
كلمة عارية
تتحرش بقصيدتي
والفكرة
لا زالت في شرنقتها
مكتئبة
ها هو ذا
ناقوس التجدد
موعد كل ليلة
تستغيث قبل أوانها
وكنت لا أبالي
ولكن! عقارب ساعتي
تخبطت في سيرها
وظلت محتارة
قائلة:
أنا ظمآنة لكلماتها
أيها البارد الإحساس
رفعت سماعة هاتفي
ورن جرس واحد فقط
عاينته
وإذا ( جاري الاتصال)
…………………..





* ومن الدكتور بدر خان السندي يترجم بدل رفو قصيدة ( النسر )*(18)
وهي مهداة إلى الشهيد الفلسطيني خليل الوزير (أبي جهاد) نائب رئيس منظمة التحرير الفلسطينية الذي استشهد في تونس وهو يناضل من أجل قضيته 1988
………………………..

لا أدري إنك تدري
لك أخوة كثر
لك رفاق كثر
في هذه الدنيا..
وبعض من رفاقك وإخوانك (نحن)
وهؤلاء الـ (نحن)
مغمورون …
نحن شعب لبلاد تسمى (دلستان)*(19)
آلامكم
آمالكم ..أفكاركم
تتراءى لنا وتتلألأ في ينابيعنا
عيون أطفالكم البريئة
سواعد فتيانكم
أسراكم
في الشفق
في الغسق
وصمت الليل
نتحسسها في صدورنا
في جيوبنا ، ضيوفا على قلوبنا
أهازيجكم
تتصادى مع التماعة البرق
تراتيل

****
لست أدري ، إن كنت تدري
كان لنا مغن
اسمه سعيد آغا *(20)
كان (آغا) في رجولته
وفي نقاء قلبه
غنّى في غربته
غنى على جبل بيروت القتيلة
قبل خمسين عاماً
(( يا أرض الكُرد
يا كل الخير
يا وجنة الثروات
كلك ذهب وفضة ))*(21)
يا رفيع الهامة
يا نسـر
إن أغنيات هذه الدنا
في النشأة الأولى
اغنية واحدة ،
وينابيع هذه الدنا
في النشأة الأولى
ينبـوع واحد ،
لان اللـه
في كل حال
واحد …

****
لست أدري ، إن كنت تدري
يا نسـر
يا شهـم
الطيور على شرفات داري
خجلـى
لم تستطع أن تبلغ موكب التشييع
لم تستطع أن تحلق حول جثمانك
هديلا مأساويا
خجلـى
ترجوك العذر ،
إن طيورنا نسيت الطيران
بالرغم من اصطفاق الاجنحة
لقد بدأت من جديد
يوماً بعد يوم
تتعلم أن تطير
****
لست أدري ، إن كنت تدري
حجارة وطني
مشهورة
وأنا أعرف ان في القدس المقدسة
عرسا للحجارة
صلاة للحجارة
فليتكلم مقلاع الحجارة
يطلقه الأطفال
ليحدثنا عن أسطورة الحيـاة
صيحات النسوة حجارة
بكاء الرضع حجارة
أفواه الرجال ملأى حجارة
يا نسـر
يا شـهم
قـل لرجالك
لرفاقك
ان شئتم
ففي بلادي (كردستان) الكثير من الحجارة
وحجارتنا معروفة
صلدة جداً
صلبة جداً
لأن كل حجر من احجارنا
كان يوما ما
في زمن ما
قلبـاً
لكن العشق الصابر من زمن بعيد
والأمل الذي لم يثمر
صيره حجارة …

****
لست أدري ، إنك تدري
ان من شق غبارا مثلك
كان فارساً
يمتطي جواد الحقيقة
وجواد الحقيقة لا ينهك
مسرع مسرع
في حلكة الليل
نجده مثل اطلاقة بندقية
ثارت من فوهة (برنو)*(22)
كان جواداً
لا تطأ حوافره الأرض
كالرعد يخطف الأنظار
غايته الأعالي
والشـواهق
والفجـر الظامئ
الفجـر الجـريح
يا أيها الفـارس ،
في عالـمنا
الصباحات الظامئة كثيرة
ترتـوي بدمـاء الرجـال
الرجـال الرجـال
فيهــدأ فيهـا الظمـأ
وهذا هو سر حمرة الفجر
يا أيهـا الفـارس
يا أيهـا الشـهم
أنت أغنية في قلوب الشجعان

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
* ومن الشاعر الراحل : بيزاني أليخاني *(23)
نقرأ بعض ما ترجم الشاعر بدل رفو من قصائد مختارة :*(24)
……………………….

ــ الفارس والمقصلة :
بئس ذلك السلطان
الذي يشيد بلاطه
برؤوس الفقراء…
وغدا مصاص دماء
يلهو بدماء الابرياء
له خدم وعبيد
وحاشية تحصى بالمئات
على سجاجيد من خراسان
ويقطن القصور والقلاع
****
بئس ذلك الانسان
الذي يرقص على
كل الالحان..!!
وهو لا يدرك أي لحن
يعزفه العازف..!!
ولم تعزف هذه الالحان..
كالجاهل وكالمجانين
يرقص في الاعراس
****
بئس ذلك الرجل الجاهل
يتخبط تحت وطأة الظلم
ويمتص دم قلبه
ويتعرض لغسيل الدماغ
ولا زال لا يعرف.
****
نِعم ذلك الفارس
لذي يقصد الحقيقة
في غمار ثورة الحرية
ويروم الشمس
وأمنيته تقبيل ثغرها
يكافح لأجل أن يشرق يوم جدير به
ويعانق عقدة المشنقة..!!
ويعانق عقدة المشنقة..!!
………………..

ــ لوحة :
مرة أخرى
حرب ضروس
في كل المدن والقرى
وكل الأنحاء
والعدو المتوحش ينهق كالحمار
ظلم وحرب
قتل وحرق
وترحيل
إنه شعبي
يقبع تحت ظل المشانق
أيا شعبي المناضل
شمر عن السواعد وانتفض
فالحرب على عتبة دارك
والدماء تنضح على أحضانك
إن كنت يسارياً أم يمينياً
الرجولة والصمود
شرف ورفعة رأس
جديرة لمثل هذا اليوم
………………….

ــ المحكمة :
اليوم في وطني
مسقط رأسي
وحياتي
المحكمة سوق
والعدل دينار
إنه المال والدار
وجيب الفقير
أبيض ناصع
ومثقوب دوماً
وكأنه ليس بالجيب
أيا ناسي..!!
في هذه المحاكم
ليس هناك مقياس للحقيقة
والفقير فيها
ظِفرٌ والراعي مطاط يتمدد
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ





* ومن الشاعر مؤيد طيب كان اختيارنا لهذه القصيدة التي ترجمها الدكتورماجد الحيدر
وهي بعنوان 🙁 أغنية إلى أطفال ألكورد في عيد ميلادهم )
وقد كتبها في ستوكهولم عام 1984: *(25)
………………….

يا ابن أخي … يا شفان *(26)
في أعياد الميلاد
في هذه البلاد
يشعلون القناديل
لكنهم في بلادنا يشعلون القرى !
يا ابن أخي.. يا شفان
في أعياد الميلاد
في هذه البلاد
يقطعون الكغك
لكنهم في قرانا
يقطعون الرؤوس !
في أعياد الميلاد
في هذه البلاد
يمطر ـ الفين ـ
من شفاه القناني
وتمطر الأغنيات
من شفاه الناس
لكن.. في خرائب بلادنا
تمطر النار والقنابل
من حناجر الطائرات والمدافع
وتتطاير الأذرع والاقدام !
………..
لكنم ستعيشون
ولا … ولن تموتوا !!

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــ





* ومن شعر: عبد الرحمن مزوري وترجمة: بدل رفو المزوري ،
نختار هذه المجموعة من القصائد : *(27)
……………………………

ـ خاني :
…………..

مه م … أيا مه م
سماؤك مليئة بالغمام والضباب
افق، ولا تخشى الأمير
ولا تنسى
ذكريات عيني (زين)
الكحيلتين
والهودج الذي اقمته
لعرسك
لا تدعه يشيخ وينتهي
انهض يا مه م
املأ جعبتك بالسهام
وخذ قوسك
وطهر غاباتنا ومروجنا
من الديجور والوحوش
واجعل من (زين)
الأسيرة
والتي طالما انتظرتك
غصن ريحانة
أغرسه على صدرك
…………………

ـ أيا حبيبتي :
……………

أيا حبيبتي…
إطلالة حياتي وربيعي
سأنقش رسالة
من الدموع…
من القلب والأعماق
وأرسلها لك
كي تعلمين
باني لم أُخْـفِ عنك شيئا
فقد نسجت لك حكمة تقول:
بروحنا الحلوة
علينا أن نفدي الوطن

***
أيا حبيبتي…
كيف بوسعي أن أعيد الصفاء
إلى سماء حياتك؟!
و أشمخ بجبين أمنا الوطن
وأرضيها ؟!
ومن جديد،
أملأ الأفئدة الذابلة
بالنور
فمن الواجب:
أن اقبل قامة الموت
أقبلها

***
أيا حبيبتي…
يازهرة الآمال
حمامة أنا
سأحلق صوب فلسطين
ذلك الجرح
سأداويه بالدم

***
أيا حبيبتي…
مطرقة أنا،
وحجر الرحى
سوف أسحق الطغاة
الكروش المتعفنة
سأطردهم
من تراب وطني المقدس

***
أيا حبيبتي…
أنا خبز الجياع والفقراء
جيفارا أنا
حتماً سأعود الى بوليفيا
أزلزل السهول والجبال
وأطمئن
سأضع اسم الدولار تحت الأقدام

***
أيا حبيبتي…
عند الضرورة،سوف أحيل صدري ساترا،
وأجعل من فلذة كبدي شعلة ونبراسا
ويوما جديداً
يوما يانعاً
تحتفل بهماالروح والجسد
سأعيدهما من وراء الضباب والدخان.
……………………………

ـ قصيدة القُبوچ :*(28)
…………………

ردد عجوز هرم
لصغاره:
مرة اخرى
الثلج كسح الارض
والسماء رمى بزرقته
وتبدل
ظلمة وكآبة
هطل الثلج ، وهطل
فلم يذر صخرة تأوي
ولا مرجا تضلل
فالثلج البس التلال والجبال
والحقول بياضا
إغتنم الصيادون الفرصة
فنصبوا الفخاخ والمصائد
في الوديان
يقال بأنهُ:
في تلك السنة
لم تهاجر القُبوچ
بل شيدوا السواتر
وشمروا عن السواعد
فداسوا كل ثلج
قد هطل
وكسَّروا
كل سيف قد اقبل
وأداروا السنة
فجعلوها ربيعا
اما الصيادون
فعادوا خائبين، بخفي حنين
وبوجوه سود باهتة
يقال بأنهُ:
منذ تلك السنة
الصيادون خائبون
سود الوجوه
والقُبوچ
في وسط الثلج
يغمرهم الدفء وتغني
………………..

ـ تحية :
…………

ان مررت في طريق
ورأيت فاتنة
قامتها الرشيقة
اكثر رشاقة واحلى
من قامة الصفصاف الباسقة
وأمواج شعرها الذهبي المسترسل
اعلى من
امواج الجداول والأنهار
وحرارة عيونها
اكثر دفئا من آلاف مواقد
الشتاء
بالله عليك
ان لا تجتازها
لأنها هي في الحقيقة
موطني
وعشي
ومرتع صباي
لا … لاتجتازها
دون ان تبلغها
تحياتي الحارة
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ





* ومن الشاعر :رمضان عيسى* (29)
وترجمة : بدل رفو المزوري ،
كان إختيارنا لهاتين القصيدتين *(30)
…………………

ـ من فلسفة الزمن
ما بين الزمن المنصرم
وهذه اللحظة
اللهم اجعله خيراً
ان لم يقض الجن
مرة اخرى على
الفاصل بين الزمنين!!
او يجيء الامس من جديد
ويتمرغ ويجعل من سقطته
وثبة..!!
واللحظة… على عودها
تورق من جديد
والقادمة
تقضم البقية !!
واكبر الهم…
في آذان زمنه
يصبح زمنا…!!
حين يصبح الحزن في الأحلام
يغدو سهادا…
وحين يفتح النوم عينيه
فالحكمة العظمى للهم
تتخذها شاهدة
اللهم… لا تبعد
حكمة اللآلام ولا تلمها
فاسم الليل نحن…نحن

* * *
في فلسفة الزمان
بين احساسي وكل
حكمة…
تفرق وندرة
ومنذاك…معاناة
وفي هذا الزقاق
وامام ذاك الحائط
احزان وتوق …!

لرؤية قدّ ممشوق
لفاتنة حسناء

* * *
– امنيتان
ـ يا ليتني كنت
موجة من
امواج نهر (الزاب)
وعلى طول الليل
اناطح الصخور
ومع
الساتر ذو العيون السود
متقابلات…
لا ان اكون …
كما انا الان…
امضغ الحقد والضغينة
احتسى
السم
واتلذذ الاحزان

* * *
ـ ليتني
كنت الان صخرة
اتوسد جبهة شهيد كوردي
محتضنا صدري ويرقد بامان
وليس شتاماً
اياك ان تهرب وتتركنا
او سياجا يلتف حول
نبع (عكر)
صدقوني
لأصبحت…
اعلى شاخضة
………………





*ومن ديوان ( الرقص ) للشاعر :عارف حيتو *(31)
إختار لنا بدل رفو : هاتين القصيدتين للترجمة : *(32)
…………….

ـ الشك :
…………..

معضلة لبست شكي
ومن رحم التاريخ ولدت،
دربي مشاعل الفجر…
ذلك الفجر الذي
لأجله كنت أعيش،
والذي أعيش لأجله،
وسأعيش من اجله
فجر…هو رفيق دربي
يبحث عني
أنا وأنت
لا أتصور بأنك،
ستصفحين عني
تخالفينني الراي،
أنا في واد وأنت في آخر..!!
وكل منا يقرأ اهتماماته
وأنت تبحثين عن ا ناس
مجهولين…
كي تجعليهم أمراء ومأمورين
وتجار وبوابين وشعراء..
تجعلينهم وطنا
وأما أنا..!!
فأبحث عن وطن ضائع
لهم
انتظار
طويلة ليلتي
وعينان ترمقان
جسد نحيف وحلم بنفسجي
دغدغات الهوى تفتح
زهرة حمراء
أغان جميلة…ترقص على
صوت الرياح…
واحترقت ستائر المواعيد
والدخان الأبيض في عنق
السماء انقشع،
لا حصان يصهل…
لا شعلة تضيء…
ولا باب ينفتح…
و …
ولا أنت هنا تصلين
شعرة بيضاء
لم أكن اعلم
بأن سهرات العشق
سوف تحيل النار المتوقدة
في عيوننا المتوسلة إلى جليد
وبعد مفرداتنا المفرحة
ولقاءاتنا الجريئة والملآى
بالمغامرات،
سوف تجعل من لقاء عابر
ومرتجل إلى سكر
لم أكن اعلم
بأن جفائنا ..
سوف تزرع خصلات بيض
في شعرك
والذكرى سوف تبكيك…
الشوكة
شوكة حادة،
كنت على الطريق…
والرياض غنت
لكلمات تعرف الأحلام
وعديمة الحياء
أتتصورين !!
أن ياتي يوم
وتتساقط الكلمات
التي غلبها النعاس
أو تنبت الأزهار من الشوك
سأقول ما في جعبتي
وارحل
وبعدها فلتهتز
مجالس العدالة والشورى
قِربَة كلمتي المجنونة
……………

ـ الكلمة :
………….

( اهداء الى الشاعر لطيف هه لمه ت )
الحقول الخصيبة تموت،
والعصافير….
والبنادق ذات الغوصات الحامية
تموت،
وأسرى الجرحى يموتون
شعراء القصائد وعشاق الشعر
يموتون،
و تظل كلماتي فقط
تتجدد ولا تموت…
ابد الدهر
المرصد
عيناي كسيرتان،
وقامة نحيفة
بآلاف علامات الاستفهام
تتدلى بابتسامة الموناليزا
وكل الأمسيات
تغني الأغاني للرياح،
وأذناي أيضا
مرصدان من زمن
الحرب الثانية
في النافذة مرتجفة
وباهتة.
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ





* ومن ترجمة الشاعر بدل رفو هذه القصيدة *(33)
للشاعرعبد الله سليمان عبو :*(34)
……………..

ـ أنا موجود :
…………….

صوت يردد
كلمة حادة
سهما ثاقبا يخرق
قانون حرماني
من عشقي الخاص
ويثقبه
مسافر أنا..
رحال أنا في طريق العشق
الطويل (مه م) أنا
ولم يبق الكثير
كي ابلغ
درب الملوكية
وصولجان الباشاوية
قدمت الفرصة
والرغبة أن اعتلي
عرش (زين) وطني
وأمام ناظريك أنا
فان
أبصرتني
أو أغضيت الطرف عني
فلا أبالي أنا
فلا أبالي أنا
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ





* ويشارك في هذه المجموعة ، الشاعر :عزيز خمجفين *(35)
بقصيدة عنوانها ( الشراع ) من ترجمة : ديلان شوقي :*(36)
…………………………..

أنت
يا من تتحرر الذكريات بك
ويمتد الرمق نحو العشق
ونحوك
السنين التي يرحل بعضها
بينما تعانقين النجوم
وعطر الأمكنة
هل تذكرين؟
حين قلت ذات يوم:
أنا وأنت, أحدنا يعيش بروح الآخر،
نشتم الهموم معاً
أنا الفراشة، وأنت الوردة
أنا غيمة أحلق فوق روحك
أنت يا من تدخرين البقاء لي
الزاد وخمر الصباح المدلل
مهما ابتعدنا
وفرقتنا الخرائط
تغيبين مع الشمس
ومع القمر
أراك كل مساء
فتستقيم الدروب المتعرجة
ويصبح للسفر
لون ابتسامتك
وزغاريد الفرح
اذكريني، إذاً
كي لايكبر الحزن
وتحتلني الغربة
أنت
تمدين الخيال
فأصافح لقاءنا
الذي مضى
تاركاً الشوق
وهمساتك العاصفة
وسؤال يقول:
متى ستنشرين شعرك
فوق صدر ينبض بك؟
ذات مساء
كم أشعلنا الدهشة
وتدفئنا على جمر الرغبة
والزمن العجول
أخذ الشواطىء شكل ظلالنا
كان الليل ثملاً
ونحن أيضاً
كنا وحيدين في صحارى الفراق مثل “خجي”
حين بكت فوق قمم “سيبان”
كيف لنا أن نعود؟
ها قد ابتعدنا كثيراً
عن غزلان سهولنا
وخراف مراعينا الشابة
وأعياد ربيعنا المتألق
كل واحد منا
يذوب لوحده
فتكبل بالسفر
والبرد
والشرود الطويل
آهٍ.. اشتاقت يداي
لتمسح الدموع
عن خدودك المتوقدة
وكم اشتاق الخابور إلينا !
تزهر الأشجار
وتثمر كل عام
يحفر الأسى الأخاديد في وجوهنا
يودع الشعر لونه
لكن الحلم يتجدد
والأمل يهدينا شذاه
ها قد حانت ظهيرتنا
ولازلنا
نرتل القصيدة الأولى
والعهد الوحيد
لازال عشقك الأزلي
يسقي شعري
ويرويني
فيشب الألم
وينفث الق
ر سمومه
في جرحي
أموت وأعود للحياة
أسكر وأصحو
ينتشي الندم
والحزن
أنهض
أرفع
بقايا جسدي المنفرط
كالسبحة
أجدك أينما كنت
وكيفما نظرتُ
ترفرفين الشراع
لعيني المنتظرتين
أتلملم من جديد
أقرأ صورة الانبعاث
معبودتي…
ليس لي اتجاه
سوى مينائك…
ميناؤك فقط
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ





* ومن قصائد الشاعر الكردي الراحل (سلمان كوفلي ) *(37)
نختار هذه الأبيات من ترجمة بدل رفو :*(38)
………………….

ـ عيناك :
……………

عيناك …
كمسجد،
كلما صليت فيه
زادني شوقاً كصوفي
كي أعود إليه
كشلال..
عند الرمضاء،
أنا الظامئ وسأرتشف منه
كقدح ملئ بالشراب
سوف أطفئ أغوار قلبي
المضمّخ بالشجون.
وطالما لم أفق لن أقدر عليها
كنجمة الصباح
وأنا حادي قافلة العشق
وإن لم أتبع شعاع الشمس
فسوف أضيع
في ظلمات هذه الديار.
كشعلة تتلألأ في الظلام
وأنا ( المريد) للنور
فبالله عليك
كيف بوسعي أن لا أغدو فراشة
واحلق صوبها..؟!

***
عيناك…
منبع الأمواج
فمن لا يجيد السباحة
سوف تجيء زوبعة
تغرقه مرة
وتعوّمه مرة
حتى يتوارى،
وحتى الغطاسون عاجزون
عن انتشاله…
فيا ربي..
أهذه عيون
ترمي السهام
تصيب الأعماق
وتدمي القلوب..؟؟!
وكلما زادت من كحلها
تصبح شرارة مفترسة
ومن يقع في فخهما
فليس له من الغرق
خلاص..
خلاص..
…………….

ـ لن أتجول :
……………..

لن أتجول في حي
ليست فيه محبوبتي
ولن أذهب في رحلة
إن لم تكن هي
مقصدي ومطلبي
وإن شوهدت
في مكان ليست فيه
فقولوا لي:
هذا محال
هذا محال
وإن أمضيت ساعة
وقلبي الولهان
لم يغن لها
ولم يعاهد الشمس
أن يقدم الروح لها نارا
وأصبح (حاجاٍ) ل (لالش )*(39)
تلك الوردة
فليقل الجميع:
إنه ملحد
ومزق قِربة الأمنيات
هذا محال
هذا محال
وإن جاءت اللحظة
وقصيدة العشق لم تكن
لأجلها،
وكلمة
لم تطبع عليها صورتها
وهدفا منشوداً!!
الكلمة والصورة
إن لم أتركها لها
فقولوا :
هذا محال
هذا محال
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ





* ومن شعر: محفوظ مائي*(40)
وترجمة : بدل رفو المزوري ، اخترنا هذه االأبيات :*(41)
……………………..

أتتذكرين …..
حينها لم أكن أعرفك
كنت طفلا بريئا
الجبل الذي يقابل قريتنا
بضخامته…
كان صديق طفولتي
السماء بعلوها
والقمر والنجوم ببعدهما
كانا صديقي طفولتي
أتتذكرين ….
عندما كنت طفلا
قبل ان أعرفك
لم اكن اعرف
لغة الكذب
وحين جئت أنت ….
كنت تحملين
تتأبطين ألف باء لغة الكذب
أتذكرين ….
عندما كنت طفلا
قبل ان أعرفك
إله الشمس
كان اكبر من الان
انا وهو،
كنا نحب بعضنا
كنا كصديقين متلازمين
واتيت …..
و حجبت
إله الشمس…
وضيعت السماء أمام عيني
ماذا تعرفين انت …..؟
كم كنا نحمل حبا
في قلبينا انا والقمر!
وكنا نلتقي في ليال قمرية
في الجبال
كنت بعيني اعبدها
وهي
بابتساماتها تقبلني ..
ماذا تعرفين انت…. ؟
وأي موال كان يردده
نهر قريتنا !
اذناك كانتا فراشا….
صخرا …..
آه آه
واحسرتاه …
في تلك الليلة
لم تكوني تعرفين
كم كان خرير النهر رائعا
كنت كالعمياء
لم تري بهاء قريتنا
في ليلة قمرية
وفي نفس الليلة
كان القمر يغتسل
في كبد السماء
وفي بركات نهر ضواحي قريتنا
يغتسل
آه آه
واحسرتا ه ..
لتلك الزينة والبهاء
التي لم ترينها !!
ما الذي تعرفينه …..؟
انا والقمر والنهر، كنا
نحن الثلاثة
عشاق القرية كنا
وكان لنا عشق واحد
لم نكن نتخاصم
كنا ثلاثة عشاق
وبعشقنا نزين القرية كنا
أنا……
من وسط روضة قصائدي
اقطف ما هو أجمل من القمر
وأشكله على رأسها
القمر ….
كمثل ثغر حبيبتي
كانت تأخذ القرية معها للتنزه
النهر….
كان يضع يده على خده
ويطلق المواويل والحيران
نحن العشاق الثلاثة
وبعشقنا تزهو القرية
ماذا تعرفين …؟
ها ها ها ..
لم تولدي بعد
انا والقرية كنا حبيبين
لم تولدي بعد..
أنا والعشق كنا خِلانا
أما اليوم …
ومن مكابدات عشق قريتنا
أصيب قمرنا بالصفار
وتلك الأغنية أشاخت النهر
وأماأانا ….
فقد ختمت كتاب أكاذيبك
ألف ألف مرة !
ــــــــــــــــــــــــــــــــ

* خطاب للحرية ، قصيدة للشاعر: شكري برواري *(42)
ترجمها الى العربية: بدل رفو المزوري *(43)
…………………………

يا ملكوتي
قالوا: إننا سنفترق
كالعشاق
وأمنيتنا ستحترق
وكذلك الحقول والبساتين
والقطيع سيغدو لقمة سائغة
للذئاب المتوحشة لهذا يا حلوتي
حارس قامتك الباسقة أنا
وليكن حديثي
خاتمة للثرثارين وعذال الهوى
يا مالكة الإسم الغالي
ليس بمقدوري
ان يحل اسمك ضيفا
على قصائدي وبين سطورها
من دون نضال
فأنت إلهة الشعر
وسيدة الخواطر
الحياة
البقاء
والسعادة
لهذا ومن فقره وغربته
غدت جنة شاعرنا
جكر خوين
فاتنتي
كيف لا أقدر بأن أبدد
المصاعب والظروف القاسية
وأمزق صفحات العذال
إلي أيتها الحرية الغالية
فاضطهاد الزمن قيدنا
وأنا لك المشتكي
تعالي وابصري
السجون ملاى بالحسناوات
لا تهزي خصرك فقط
في فيتنام
نحن نعشقك ومن وراء القضبان
تعالي يا أمنية الفؤاد
زيني قامتك الرفيعة
بجمال واخضرار أشجار البلوط
كي أصحو من نومي
ضد الواقع المرير
المليئ بالقذارة
أناضل
واسمك الرائع
من فوق قمم الجبال
وللجبليين وأصحاب المسيرة
سأردده أبدا
سأردده أبدا
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ





* ومن شعر : الدكتورفرهاد بيربال* (44)
وترجمة : آزاد أحمد ….. نؤرخ هذه المجموعة
( بدايات تعاستي ) *(45)
…………………..

بداية تعاسات حياتي
550ق. م
لا يزال عمري سنتين،
بحِرابهم، بحوافر أحصنتهم
يغلبون ظهري، ويمزّقون طفولتي
400ق. م
يحرقون قطرات الندى، وعشب جلدي النامي
331ق. م
الفاتح الغربي، وملك الشرق
يلعبان بالشطرنج على ظهري،
فيمتليء بيتي بالجماجم
500م
يمنع أبو عبيدة بن الجرّاح إشعال النار في بيوت أقربائي
1514م
يقطّعني ملك الفرس، وسلطان الترك بسيوفهم،
إلى قطعتين،
يضعون كل قطعة في صندوق
ويغلقون عليّ
1600م
في بتليس يُطعمون بُراق جدّي الكبير
العشبَ المسمومَ.
1908م
في إسطنبول، يقضم فيل ما أذني اليسرى
1914م
يعثرون على النفط في شراييني،
يبقرون بطني، ويقطعونني إرباً إرباً
1919م
غضبي: خريطة جغرافية حبلى
تصرخ طوال الليل
1923م
دمي حبرٌ. جلدي ورقٌ. رأسي ختمٌ
يوقعون معاهدة إفنائي.
1925م
نهر دمي يدلّني إلى داري المهدّمة
1926م
يتساقط الثلج على الصحف
وأحذيتي ينمو لحاها
أتجول في الأسواق والشوارع
كالمجنون
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ





* ومن الشاعر شيرزاد زين العابدين *(45)
وترجمة بدل رفوهذه القصيدة وعنوانها (أبحث أنا )*(46)
………………

ابحث انا
عن مدينة صامتة
ابحث انا،
عن جزيرة لم تطأها
اقدام سواي
عن حورية
حافية القدمين
لا ترتدي سوى الضباب
ابحث انا
عن كلمة خالدة
وقصيدة مستحيلة
ووجع مذبوح
وامنية ازلية
عن وردة ترقص
على قمة جبل سامق
وهي ترتشف حلكة الليالي
ابحث انا،
عن ينبوع ديار مقفرة..
لا يراه احد سوى النجوم
عن فرس دون لجام
حين يعدو،
من حوافره يشهب شرارة
ولهباً
ابحث انا،
عن امسية تفتت الليل…
وخريف يسوق الشتاء
صوب الربيع،
ونظرة تفطر الفؤاد
ابحث انا،
عن وطن، مهجور
ونجمة بعيدة
كي نغدو كلانا الفا
ابحث انا،عن نهر،يجري صوب
الشمال
الى الاصل
عن بركان جامح
صوب الاسفل منتحرا
عن شعلة، لم تقبل شفاه النار بعد
عن كهف مغلق وكتاكيت
من ذهب وفضة
ابحث انا، ولكني !!!
حينها،سأردد علم الاساطير*(48)
واختمهوامسح به صخر الكهف
وساظل امسحه
….. !! ابداً
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ





نعود لترجمة المبدع بدل رفو وقصيدة ( رمزملائكئ )*(49) *
للشاعر( آشتي كرمافي )*(50)
…………………………..

أنت…
في قلب الربيع
بين أزاهير شباط
ألمحك كعالم ملائكي
وعبر السنين
تنتشر أوصالك في ثنايا
المواسم وملتقيات
الكلام
والسنوات الملوثة
تشنق لتحيا من جديد…!!
عبر السنين
بأزلية المعابد الزرادشتية *(51)
تكتسين
محاطة بمحفة أمير الملائكة
وتحيين…!
وعبر السنين
بتثاؤب عتبات الضياع
تصبحين مقيدة
وبحافات كهف (شاندر)*(52)
تصبحين نوازل جليد
وتحيين..!!
ولكن..! في حدقات أعيننا
وفي سهول (بارزان)
وقلعة(آمد)*(53)
وعلو جبل (جودي)*(54)
كنت حياةوكنت محبة
غدوت عاشقة ك ( اقليمة)*(55)
فرسان وقتلة جمالك
بانبلاج الخليقة
غدوا سؤالاً غير منسي
الحقد
الدم
كانا يبحثان عنك
ومع بشارة أعمارنا
يكبرون ويصغرون
وحينما كنت ترقدين باكيةً
في زوايا محطة
جيلنا
كنت منسية
دون بلسم
في أحضان وأعماق جراحاتك
الأليمة
كانت تتلاشى
في خضم الوجود
في عصور المد والجزر
حدود…حدود
عرى مسببي
آلامك المشبوهين
يرقصون مع الشهوة رقصة الغيوم
كانوا يتناسونك
أحببت…
أن أراك دون وجه
ندي
ومن دون ملجأ عريق
ابعد من جبل حصار وست
حيث جئنا
وولدنا من أعماق بعضينا
أريد ..وأحببت
أن نغدو واحداً في أعماقنا
وفي عشقنا
لا نغدو ك(مه م)
و….!
أنت تقبلين
عطر عشقنا في مقبرة
مجهولة الهوية
وتمزجينه
كي يحضن حرارة
هوانا
كي تولد الطرقات
من جبالنا
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ





* لنتوقف مع ترجمات صلاح برواري لسطور الشاعر (الكبير شيركو بيكه س) *(56)
ونقرأ مسيرة قلمه المسلوب حتى عصفت الرياح بحلبجة في السادس عشر من آذار
…………………………

كان الرابع عشر من الشهر
على هامة كويزه
اختطفت الرياح قلمي
وحين وجدته وكتبت به
حلقت كلماتي أسراباً أسراباً
كان الخامس عشر
أخذ ( سيروان) قلمي
وحين استرددته وكتبت به
تحولت قصائدي، واحدة إثر أخرى
الى أسماك
كان السادس عشر
آه، السادس عشر
عندما سلبني ( شارزور) قلمي
وحين أعاده إليّ.. لأكتب به
كانت أصابعي قد تيبست
…………………………

* ولنقرأ ترجمة ما يقوله بيكه س (الإبن)في قصيدة (بيانو)*(57)
……………………………

ذات مرة،
والوقت خريف
طارت أسراب السنونو
صفاً صفاً
من قلوب شعراء القارات الخمس
في هذا العالم
ورويداً رويداً
دخلت قفصاً
فتحول القفص
الى بيانو

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ





* ومن الشاعر المبدع لطيف هلمت *(58)
وترجمة سعدي المالح هذه الأبيات من قصيدة ( رسالة من فلسطين !)*(59)
…………………..

هنا
من السهل على الجندي
ان يقطع رأس إنسان
من ان يقلع رأس بصل
هنا
من السهل على الجندي
أن يجرح رأساً
أن يكسر ساقاً أو يقطع يداً
أن يفقأ عيناً
أن يسكت فماً أو يصم أذناً
من أن يقطع غصناً يابساً
هنا يحق للشرطي أن يصادر
أملاك أي شخص
كأي شئٍ ممنوع
كالأفيون أو الخشحاش
……………………………..

ونختار له أيضاً من قصيدة ( عشق خالد ) *(60)
هذه الأبيات:من ترجمة سعدي المالح لنختم بها هذه المجموعة
ونقدم اعتذارنا لمن فاتنا ذكر قصائده
…………………………..

أنا أعشق أشياء كثيرة
الورق … القلم
حلمة نهد
تملأ فمي
شفة لم تقبل بعد
وشعر أكثر صفاراً من الشمس
رقصة الأشجار
وقهقه البحر
لكن لا أحدها
يعيش في قلبي
كما عشق الجبل
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
* هوامش المجموعة العاشرة :
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
1 ـ ديون الشمس / هشيار ريكاني / صادر عن اتحاد الأدباءـ فرع دهوك
2 ــ الشاعر في سطور:
ـ ولد الشاعر هشيار ريكاني عام 1961في قرية سندور،التابعة لمدينة دهوك
ـ اكمل مراحل دراسته في دهوك وزاخو.
التحق بصفوف الثورة الكوردية عام 1980.
عضو اتحاد الادباء الكورد ـ فرع دهوك كوردستان العراق
ـ اصبحت الكثير من نصوصه اغان وأناشيد تغنى به كبار المطربين الكورد.
ـ نشر الكثير من نتاجه الشعري في المجلات والصحف الكوردية.
3 ـ الطاحونة : هذه القصيدة غناها المطرب المبدع حسن شريف
4 ـ الشاعر كرمانج هكاري : مواليد 1965 ، دهوك كوردستان العراق
ـ خريج دار المعلمين عام 1983
ـ عضو اتحاد الادباء الكورد / دهوك
ـ له ديوان شعري مطبوع
5 ـ مختارات من شعر كرمانج هكاري / ترجمة بدل رفو / موقع راطة ادباء الشام
6 ـ جبل سيبانى خلات ..جبل يقع في كوردستان تركيا
7 ـ خدرو ..اشهر شخصية مجنونة ومحبوبة في مدينة دهوك
8 ـ ارمشت : قرية تقع وراء جبل بيخير وهي تابعة لقضاء زاخو
9ـ الشاعر نجيب صالح : مواليد 1962 / منطقة برواري بالا كوردستان العراق
ـ خريج كلية التربية ـ قسم الجغرافيا جامعة بغداد
ـ عضو اتحاد الادباء الكورد فرع دهوك
ـ له العديد من المقالات والاسهامات الشعرية في الصحف والمجلات الكردية
ـ شارك في مهرجانات شعرية عديدة واحياء ندوات ادبية في كوردستان
ـ يعيش حاليا في اوربا
10 ـ وطن من زهر ورمان / نجيب صالح بالاي / ترجمة بدل رفو / موقع رابطة ادباء الشام
11 ـ الدكتور كامران بدر خان :
يعمل حالياً أستاذا في كلية الآداب في جامعة دهوك كوردستان العراق.
12 ـ من مخطوطات الدكتور كامران بدر خان / ترجمة بدال رفو / موقع رابطة ادباء الشام
13 دير الجماجم : موقع بين الكوفة والبصرة حدثت فيه معركة طاحنة بين ثائرين على الحكم الأموي ( بينهم التابعي سعيد بن جبير) والجيش الأموي بقيادة الحجاج بن يوسف الثقفي والي الكوفة الذي انتصر في هذه المعركة واخمد الثورة ومن ثم قتل سعيد بن جبير وكان آخر من قتلهم الحجاج
14 ـ حكيم نديم الداوودي / الشاعر في سطور:
ـ الشاعر حكيم نديم الداوودي كاتب وفنان تشكيلي ومحامي وناقد له إسمه وصوته المتميز
على الساحة الكوردية والعربية.
ـ مواليد 1956،مدينة الدوز التابعة لمدينة كركوك في كوردستان العراق.
ـ نشر نتاجا جما في الصحف والمجلات الكوردية والعراقية والعربية ومن الأسماء اللامعة على شبكة الإنترنت.
ـ خريج كلية القانون جامعة بغداد.
ـ عضو اتحاد كتاب السويد،عضو منظمة المترجمين العرب الدولية،
ـ عضو نقابة المحاميين العراقيين.
ـ عضو نقابة صحفيي كوردستان.
ـ عضو هيئة تحرير مجلة شفق والتي تصدر في كركوك.
ـ عضو جمعية الفنانين التشكيليين في السويد.
15 ـ الخوف / حكيم نديم الداوودي / ترجمة بدل رفو / موقع رابطة ادباء الشام
16 ـ ليلة بيضاء / هلكورد قهار / ترجمة بدل رفو /موقع رابطة ادباء الشام
17 ـ هلكورد قهار / الشاعر في سطور:
ـ الشاعر هلكورد قهار : من مواليد 1981 دهوك، كوردستان العراق
ـ خريج كلية الإدارة والاقتصاد
ـ رئيس جمعية الشعراء الشباب في دهوك
ـ يعيش حاليا في مدينة دهوك
18 ـ قصيدة النسر / بدر خان السندي / ترجمة بدل رفو / موقع رابطة أدباء الشام
19 – دلستان تعني موطن القلوب.
20ـ سعيد أغا : كان جنديا في بيروت قبل ستين عاما او اكثر.
21- انشودة كوردية مشهورة غناها سعيد أغا الذي كان جنديا في الجيش الفرنسي في لبنان وكانت هناك اذاعة تبث بالكردية من بيروت اسمها بالكوردية (ئه ف دربه يرتيه) اي هنا بيروت
22- برنو نوع من البنادق القديمة
23 ـ بيزاني اليخاني: سيرة ذاتية :
ـ اسم الشاعر الحقيقي فيصل عبدالله ئاليخانه،مواليد 1966 قرية ديره لوك ،كوردستان العراق.
ـ كتب الشعر في سن مبكرة ،عام 1978
ـ بدأ بالنشر عام 1982 ،في الصحف والمجلات الكوردية وفي عام 1985 ،اصدر مع مجموعة من الادباء و الشعراء (مجلة ده نكى مه) وفي عام 1988 اسس مع مجموعة من الاصدقاء الشعراء نادي الشعر وكان سكرتيرا لهذا النادي.
ـ عضو اتحاد الأدباء الكورد ـ فرع دهوك.
ـ نشر نتاجه الادبي في صحف ومجلات كوردية وشارك في مهرجانات وندوات ثقافية.
ـ توفي الشاعر عام 1990 في حادث سيارة بين بغداد ـ موصل.
24 ـ قصائد بيزاني اليخاني / ترجمة بدل رفو / موقع رابطة بلاد الشام
25 ـ المصدر: مؤيد طيب : الثلج والنار والأغنيات ـ مختارات شعرية /
ترجمة : د. ماجد الحيدر / دارالثقافة والنشر الكردية / بغداد 2010 / صـ 32
26 ـ شفان :او ( شوان ) من الأسماء الشائعة عند الكورد وهي تعني الراعي
27 ـ قصائد عبد الرحمن المزوري / ترجمة بدل رفو / موقع رابطة ادباء الشام
28 ـ القبج: هنا يرمز الى الثوار (الكُرد)
29ـ الشاعر رمضان عيسى :
ـ مواليد 1953 ، دهوك / كوردستان العراق
ـ خريج معهد اعداد المعلمين في الموصل / 1974
ـ شغل منصب مدير دائرة الثقافة في دهوك من 1996 ولغاية 2004
ـ يعيش حاليا في السويد
ـ اصدر مجموعة من الدواوين الشعرية وشارك في العديد من المهرجانات الشعرية.
30 ـ (من فلسفة الزمن ـ أمنيتان )/ رمضان عيسى /ترجمة بدل رفو/ موقع رابطة ادباء الشام 31ـ الشاعر عارف حيتو في سطور:
مواليد 1968 ، دهوك / كوردستان العراق
ـ طبيب اختصاص الامراض النفسية للمراهقين والشباب
ـ عضو اتحاد الادباء الكورد / دهوك
ـ اصدر مجموعة من الدواوين الشعرية بالاضافة الى 22 كتابا في الترجمة والفلكلور وادب الاطفال /
32ـ الشك ـ الكلمة ( من ديوان الرقص )/ عارف حيتو /
ترجمة بدل رفو موقع رابطة ادباء الشام
33 ـ انا موجود / عبد الله سليمان عبو / ترجمة بدل رفو / الموقع الشخصي للاديب بدل رفو
34 ـ الشاعرعبدالله سليمان عبو ـ في سطور:
ـ الشاعر عبد الله سليمان عبو ،من مواليد 1957،موسكا / قضاء الشيخان /كوردستان العراق.
ـ عمل في صفوف الثورة الكردية
ـ يعمل الآن موظفاً في دائرة نفوس الشيخان.
ـ صدر له ديوانا شعريا تحت عنوان ( الغرنوق وتحياتي) الصادر عن دار مطبعة (زانا)
ـ دهوك ،كوردستان العراق
35الشاعر :عزيز خمجفين / شاعر وأديب كردي مرموق / له كتابات وقصائد محضور متميز
على معظم المواقع الأدبية والثقافية
36 ـ قصيدة ( الشراع ) / عزيز خمجفين / ترجمة ديلان شوقي/ موقع تيريز كوم
37 ـ قصائد للشاعر الراحل سلمان كوفلي / ترجمة بدل رفو/ موقع الكاتب بدل رفو
38 ــ الشاعر سلمان كوفلي مواليد 1953، دهوك كوردستان العراق
ــ نشرت اول قصيدة له في عام 1984
ــ شارك في الكثير من الندوات الثقافية والمهرجانات الشعرية وفي الاونة الاخيرة وقبل رحيله المفاجئ كان له حضورا متميزا على الساحة الثقافية
ــ صدرت له مجموعة من الدواوين الشعرية ومنها: هلموا للحياة 1988،عالم الأذان عام 1996،الزمن المربع عام 1998،خرافات السعلوات ـ حكايات شعبية عام 1999.
ــ ودع الشاعر الحياة وهو في قمة نضجه الشعري والثقافي
المصدر : موقع الاتحاد العام للادباء والكتاب في العراق
39 ـ لالش : المقصود معبد لالش ـ معبد الأيزيديين في سنجار
40 ـ ترجمت القصيدة عن مجلة به يف العدد 35 لسنة 2005 والتي يصدرها اتحاد الادباء الكورد في دهوك كوردستان ــ القسم الثقافي
welat me41 ـ أتتذكرين / محفوظ مائي / ترجمة بدل رفو / موقع
42 ـ شكري برواري / شاعر وكاتب واعلامي كردي يعيش في اوربا ويشرف على بعض المنتديات الثقافية والأدبية
43 ـ خطاب للحرية / شكري برواري/ ترجمة بدل رفو / هذه القصيدة كتبها الشاعر في أحد سجون مدينة الموصل عام 1980 / موقع بنت الرافدين
44 ـ د. فرهاد بيربال / شاعروكاتب وروائي وباحث واستاذ جامعي
45 ـ بدايات تعاستي / ـ نشرت هذه القصيدة، أولاً في مجلة حجلنامه،
العدد الرابع، ضمن ملف الشعر الكردي المعاصر في كردستان العراق
الشاعر في سطور:46 ـ
ـ الشاعر شيرزاد زين العابدين مواليد 1954،قرية(جه م سه يدا) التابعة لقضاء العمادية في كوردستان العراق
ــ خريج معهد اعداد المعلمين /اربيل
ــ التحق بصفوف الثورة الكوردية ،قاطع اتروش في الشيخان،عام 1974
تعرض لعمليات الانفال السيئة الصيت وفي مخيم مارين لللاجئين الكورد تعرض لمآس كثيرة وضمن قصائده الكثير منها كتبت في هذا المخيم.
ــ منذ عام 1989،يعيش الشاعر مغتربا في فرنسا
ــ ينحدر الشاعر من عائلة لها الإلمام بالشعر والثقافة
ــ أصدر مجموعة من الدواوين الشعرية في اوربا وبالاخص من برلين بالحروف العربية واللاتينية باللغة الكوردية
47 ـ من أنا / شيرزاد عبد الحسين / ترجمة بدل رفو / رابطة ادباء كردستان
48 ـ علم الاساطير : يقال بأن في منطقة الشاعر كهف (بابه كرا) وهو كهف قديم وقد سكن الانسان فيه وكذلك يقال بانه في نهاية الكهف توجد دجاجة من ذهب مع صغارها ولايمكن الوصول اليهم الا بقراءة علم الاساطير وحينها يفتح الباب
49 ـ رمز ملائكي /آشتي كرمافي / ترجمة بدل رفو / موقع الكاتب بدل رفو
والقصيدة من ديوان العشق في خلوة الموت والصادرعن اتحاد الأدباء الكورد في دهوك
50 ـ آشتي كرمافي / الشاعر في سطور:
ــ الشاعر كرمافي من مواليد1968 ،قرية كرمافا والواقعة في مدينة دهوك كوردستان العراق
ــ تعود بدايته الشعرية إلى النصف الثاني من الثمانينيات.
ــ تعرض عام 1988 إلى عمليات الأنفال السيئة الصيت مع عائلته وحل لاجئاً في مخيمات ماردين في تركيا.
ــ كتب ونشر الكثير من المواد الأدبية في الصحف والمجلات الكوردية
ــ عضو هيئة تحرير مجلة (به يف ـ الكلمة) والتي يصدرها اتحاد الأدباء الكورد في دهوك.
51 ـ معابد الزرادشتبة : تنتشر أثار المعابد الزرادشتبة في عدد من البلدان الآسيوية مثل الهند وباكستان وافعانستان وايران حيث كانت تدين بديانة المصلح (زرادشت) وقد تم مؤخراً اكتشاف آثار معبد للزرادشتية في مدينة دهوك وجد في محيط كهف (جار ستون) الذي يبعد كيلومترين شمال مركز المدينة كما تم إكتشاف عددمن المعابد في محيط هذا الكهف.. إضافة إلى مسكوكات نقدية وأواني فخارية وأربعة معابد مكشوفة ،لأول مرة ، تعود إلى عشرات السنين قبل الميلاد وتعتبر ( الزرادشتية) هي الديانة الرسمية للشعوب الإيرانية والكردية من أواسط الألفية الثانية قبل الميلاد حتي الغزوات الإسلامية للمنطقة في القرن السابع الميلادي
ونشأت الديانة الزرادشتية من تعاليم الشاعر الزاهد ( زرادشت) ،الذي يعتقد بعض المؤرخين أنه عاش خلال الفترة من ( 1750 – 1500) قبل الميلاد.. بينما يقول مؤرخون آخرون إنه عاش في الفترة ( 1400 – 1200) قبل الميلاد
52 ـ كهف شاندر: وجد هذا الكهف في جبال زاكروس ضمن إقليم كردستان وقد تمّ التنقيب عن الكهف بين عامي 1957 ـ 1961 من قبل فريق تابع لجامعة كولومبيا واثمر عملهم عن اكتشاف تسع هياكل عظمية نياندرتالية لأعمار وحالات مختلفة وحفظت وصنفت حسب الارقام
من 1 الى 9 كما تم مؤخرا اكتشاف النياندرتال العاشر وكان حاصلاً على مراسم جنائزية
53 ـ قلعة آمد : تقع هذه القلعة التاريخية في مدينة آمد بكوردستان الشمالية التي تقع حالياً ضمن تركيا ، و شيدت قلعة آمد على صخرة واحدة طولها ألفا قدم وعرضها كذلك، وهي محاطة بسور من الحجر الأسود، كل حجر منه يزن ما بين مائة وألف منّ، وأكثر هذه الحجارة ملتصق بعضه بالبعض من غير طين أو جص وارتفاع السور عشرون ذراعاً وعرضه عشر أذرع، وقد بني على بعد كل مائة ذراع برج نصف دائرته ثمانون ذراعاً وشرفاته من هذا الحجر بعينه، وقد شيّدت في عدّة أماكن داخل المدينة سلالم من الحجر ليتيسّر الصعود إلى السور، وقد بنيت قلعة على قمّة كل برج، ولهذه المدينة أربعة أبواب كلّها من الحديد الذي لا خشب فيه، يطلّ كل منها على جهة من الجهات الأصليّة، ويسمى الباب الشرقي باب دجلة، والغربي باب الروم، والشمالي باب الأرمن، والجنوبي باب التل، وخارج هذا السور سور آخر من نفس الحجر، ارتفاعه عشر أذرع، ومن فوقه شرفات فيها ممر يتّسع لحركة رجل كامل السلاح، بحيث يستطيع أن يقف فيه ويحارب بسهولة، ولهذا السور الخارجي أبواب من الحديد شيّدت مخالفة لأبواب السور الداخلي، بحيث لو اجتاز السائر أبواب السور الأوّل وجب عليه اجتياز مسافة لبلوغ أبواب السور الثاني، وهذه المسافة تبلغ خمسة عشر ذراعاً
54 ـ جبل جودي : هوالجبل الذي رست عنده سفينة نوح حسب ما ذكر في القرآن الكريم
55 ـ اقليمة : أخت قابيل وهابيل ابني ادم
56 ـ شيركو بيكه س / الشاعر في سطور :
ولد شيركو بيكس في مدينة السليمانية (عام1940) ويلقب بالشاعر الجبلي
( إذ أن شيركو تعني : أسد الجبل ) وهو ابن الشاعر الكبيرفائق بيكس / نشر مجموعته الشعرية الأولى (مضيق الفراشات ) في سبعينات القرن .. كرس الشاعر تجربته الخاصة منطلقا من المقطعية النصية واللقطية او الشظية العينية او ما يصطلح عليه بيكس نفسه بقصائد
(البوسترات ) /و صدر له ديوان يحمل عنوان ( أنا الألوان ) / ومجموعة شعرية تحمل عنوان (مقبرة القناديل) والتي وضعها حزنا وكمدا على جريمة الأنفال التي أبادت مدينة حلجبة بالأسلحة الكيمياوية عام (1988)
57 ـ القلم ـ بيانو / شيركو بيكه س / ترجمة صلاح برواري / موقع welat me
58 ـ لطيف هلمت / الشاعر في سطور:
شاعر كردي عراقي يكتب باللغة الكردية واحياناً بالعربية ، وهو غني عن التعريف لشهرته الواسعة محلياً وعالمياً ،من رواد الأدب والشعر الحر . فاز بعدة جوائز شعرية منها جائزة ـ بابا كركرالذهبية ـ وجائزة ابراهيم احمد الذهبية ـ وجائزة أبيك لاحدى دور النشر السويدية بمناسبة صدور الجزء الاول من ديوانه ـ الأطفال وهو عمل شعري طبع في جزأين يقع في 500 صفحة من الحجم المتوسط
59 ـ رسالة من فلسطين /لطيف هلمت / ترجمة سعدي المالح /
موقع الموسوعة العالمية للشعر العربي
60 ـ عشق خالد / لطيف هلمت / المترجم والمصدر السابق