الرئيسية » الآداب » الربيع المنهار

الربيع المنهار

اهجري عقلكِ و ابتعدي
عن أحلامكِ السرمدية
إلى ما بعد النسيان
حيث أهازيج الثلج
و زغاريد النوارس
لأقرأ لبعض الوقت
قصائد خرافاتك البديعة
و لغز عيونك الوديعة
جسدك سيعتنق التراب
لينبت العشب تحت إظفاركِ
فلن أنتظر مديداً
في مصاحبة الضباب
و سماجته على الأجفان
الزائر لكل صباح منهمك
بأحلام البسطاء
لن أهتم كثيراً
بالشمس
و فرار ذاك الضباب
من ضجيج النهار
و لهيب الأفكار
متى تنقشع غيوم الربيع
لتزهر ذروة جبال عفرين
و تنير شموخ قامشلو
و يهدأ أنين سينما عامودا
لتتحطم الأغلال
و القضبان المتجبرة
لتتحرر الأحداق من الظلماء
لكسر دكتاتورية السجان
و نسيان سياط الجلاد