الرئيسية » مقالات » كل ثلاثاء: خبر وتعقيب.

كل ثلاثاء: خبر وتعقيب.

• خارطة طريق عراقية لحل الأزمة الأيرانية!
كشف النائب حسين المرعبي عن خارطة طريق عراقية لتسوية الأزمة النووية الأيرانية، وتقديمها الى المجتمع الدولي، عجيب غريب أما كان الأولى بالحكومة العراقية ان تبحث عن خارطة طريق لتسوية أزماتها المستعصية، وهل ينجح طبيب عليل،والعراق كله علل في معالجة الأخرين؟.
• اراد البارزاني ان يكون لهم عوناً، فطلعوا عليه فرعوناً!
دعا النائب عمر الجبوري، البارزاني الى الكف عن اعتقال و اغتيال واختطاف الشباب العربي من السنة في كركوك وديالى و نينوى وصلاح اليدن، حسب زعمه وذلك على خلفية إحتجاج البارزاني على اضطهاد العرب السنة. الجبوري تحدث بالمقلوب، ففي نينوى اغتيل نحو(3000) كردي والعشرات من المسيحيين ، وفي جلولاء والسعدية ما يقارب ال600 كردي ..الخ وهكذا بدلاً من ان يشكر البارزاي على موقفه، راحوا يفترون عليه، وصدقت العامة حين قالت:( رحنا له عون طلع علينا فرعون)!
• كلهم سواسية، ووجهان لعملة واحدة!
يدفع الجهل ببعضهم الى المطالبة بعزل المالكي واحلال أحد الثلاثة محله: الجعفري، الجلبي، عبدالمهدي. وفي هذا تبديل وجه بوجه، فيوم كان الجعفري في الحكم بلغ التذمر الكردي منه حد التفكير بالأنسحاب من حكومته. ومن الحلول، اجراء انتخابات مبكرة تفضي حتماً الى فوز واحد من الوجوه نفسه، العلة ليس في الأفراد ياسادتي بل في منظومة مصالح لمكون اجتماعي حاكم. فإبحثوا عن حلول أخرى.
• من ينشق عن الصدر.. خائن، عدو لله!
وصف مقتدى الصدر المنشقون عنه: ابو درع واخويه وشخص ثالث بأنهم( مجموعة ناقصة العقول) واذا بقوا خارج العراق ولم يعودوا فأنهم (خونة.. أعداء الله) ذكرني ذلك ببرنامج طفولي انجازالتشبيه لاذاعة صوت العرب المصرية في الخمسينات من القرن بعنوان (اعداء الله) وكان يشمل جميع الحكام العرب باستثناء عبدالناصر!
• من هم الأشد انتقاماً من العراق؟
اتهم سياسي كردي مخضرم، اكن له احتراماً عميقاً، السعودية وقطر وتركيا بمحاولة(الانتقام من العراق)! في وقت تفوق احتجاجات الكرد والسنة وحتى اطراف شيعية على الحكومة العراقية ( المحاولات الانتقامية) لتلك الدول، ناهيكم عن انتقام حكام بغداد من معظم الأطياف العراقية.

• كردستان مع ايران، والعراق مع اسرائيل!
اتهمت بغداد اربيل بتهريب النفط الى ايران التي هي من اشد حلفاء بغداد، فيما اتهمت اربيل بغداد بتهريب النفط الى اسرائيل، وهي المتهمة (أربيل) بالعمالة لأسرائيل أو (اسرائيل ثانية) وهي تهمة رخيصة امام اتهام العرب بعضهم لبعض بالتعاون في الخفاء وبعضهم علانية، مع اسرائيل .
• الناطق الرسمي باسم الحكومة العراقية.
افاد مسؤول كردي كبير ببغداد، ان ماصرح به الشهرستاني ضد أقليم كردستان لايعبر عن رأي الحكومة العراقية ، غير ان ماقاله الرئيس البارزاني عن ديكتاتورية المالكي يجعلنا نقول، ان الناطق الرسمي الحقيقي باسم الحكومة العراقية هو الشهرستاني، ومن الدلائل على ذلك ملاحقته للهاشمي التي هي من امور وزارات اخرى غير وزارته!
• ورطة اللاجئين العراقيين في سوريا.
وضع النظام السوري اللاجئين العراقيين لديه أمام خيارين أحدهما أمر من الأخر: اما العودة الى العراق الذي هربوا منه واما القتال الى جانب حكومة الاسد الدكتلتورية ضد الجيش السوري الحر.
• عقاب من ينتقد المالكي
هدد( امين عام ائتلاف ابناء العراق الغياري)الكرد في المناطق العربية بالقتل مالم يغادروا تلك المناطق! تهديده جاء عقب الانتقادات التي وجهها الرئيس البارزاني الى المالكي ووصفه لممارساته بالدكتاتورية، وفي حينه اقصي المطلك لتوجيهه التهمة عينها الى المالكي.
لم يطلق الكرد هكذا تهديدات بحق العرب حتى في اكثر الايام عتمة ضد العرب: ايام الانفال والتعريب والتهجير ودفنهم في مقابر جماعية، ويوم تحريرهم لكركوك والمناطق المتنازع عليها في انتفاضة عام 1991 واسقاط النظام العراقي في 2003-4-9 ويعيش الان في كردستان الالاف من العرب الهاربين من جحيم الارهاب أوطلباً للرزق معززين مكرمين.
• بطل رواية الغريب في المحمودية.
قتل (ميرسول) بطل رواية الغريب لكامو، جزائرياً من دون سبب، ولم يكن يدور يخلد أحد، ان يأتي يوم يقتل فيه ضابط عراقي جنديين عراقيين في قضاء المحمودية، ومن دون سبب ايضاً. في العراق بلد(اللامعقول) غرائب اخرى حتماً لو كان كاتبا ادب اللا معقول يوجين يونسكو وبيكيت احياءً لأستفادا ايما استفادة من احداث العراق .
• (العشق) أم الأختراع.
صنع شاب كردي يدعى نريمان طائرة بدافع من عشقه لفتاة في مدينته. ومن العشق ماصنع، والعشق بعد الحاجة أم الأختراع، فيا ليت كل عشق كعشقه المبدع .
• قبل الأحتلال وبعده.
الغت الحكومة العراقية، عطلة الاحتفال بيوم سقوط ديكتاتورية صدام في 9-4-2003 وعزا بعضهم ذلك الى ان الاحتفال به، يعني تمجيداً للاحتلال، وقبل الانسحاب الامريكي كان ذلك اليوم عطلة رسمية، دع القول من ان أقطاب الحكم القائم في العراق الان، هم الذين زينوا للأمريكان احتلال العراق ولولا ذلك لما كان بمقدورهم اسقاط تلك الدكتاتورية. عليه فان مصادرة الحريات والديمقراطية وتعطيل الدستور والبرلمان واحدة تلو الاخرى امر مفروغ منه، لأنها جاءت مع الاحتلال، وان غداً لناظره قريب.
• العدو رقم (1) للربيع العربي!
قالت صحيفة (وول ستريت جورنال) الأمريكية، ان قاسم سليماني قائد فيلق القدس الايراني العدو رقم (1) للربيع العربي وانه يتأمر على الدول العربية وغيرها، ناسية ان العرب في معظمهم الان يشككون في هذا (الربيع) وشرعوا منذ زمن في انتقاده، ثم ان ايران انتصرت لذلك الربيع باستثناء الذي يحصل في سوريا، بالمقابل لم ينتصر العرب لربيع البحرين، واخيراً هل ان ايران وحدها تتآمر على العرب؟
• تزايد التطاول على الرسول (ص).
قبل نحو الشهرين هاجم صحفي سعودي في ماليزيا النبي محمد(ص) فاعتقل ورحل الى السعودية، وفي تونس سجن شابان لنشرهما رسوماً مسيئة الى الرسول على الفيسبوك، اما في الكويت فقد اعتقل شاب لكتابته عبارات وصفت بالمسيئة الى الرسول (ص) على (تويتر). ان الاساءات الى الرسول على يد مسلمين والى دور العبادة الاسلامية تفوق بكثير تلك التي وجهها الرسام الدانماركي الي النبي محمد(ص)، ومع ذلك نأى العرب بانفسهم عن إثارة اية ضجة على غرار التي اثيرت ضد الرسام الدانماركي!!
• محنة المسجد والكنيسة فس مصر!
اكد ممثلو الجامع الأزهر والكنيسة القبطية الأرثذوكسية في مصر تمسكهم بالأنسحاب من لجنة صياغة دستور جديد لمصر جراء تعرضهم الى التهميش. في الماضي كان الاقباط ومازالوا وحدهم ضحايا التعصب الديني، فهل يكون المسلمون الضحية التالية في اجواء تقدم الاسلام السياسي والصحوة الأسلامية؟
• أخذ الشعب ب(ذنب) الحزب!
على أثر مقتل (5) ضابط و(13) جندياً تركيا قبل اكثر من اسبوعين على يد ثوار حزب العمال الكردستاني داخل الاراضي التركية، قام الطيران التركي بقصف مناطق في كردستان العراق انتقاما لمقتلهم، ومع تزايد العمليات الثورية للحزب، تعتزم تركيا شن حملة عسكرية ضخمة على سكان المناطق الحدودية العراقية- التركية. على تركيا الرضوخ لمطاليب الثوار الكرد العادلة وإلا، فان اياماً عصبية تنتظرها والكف عن معاداة الشعب الكردي.

• وكل(مفاوضات) بعد(حرب) زائدة!
اعلن عن تعليق المفاوضات بين الخرطوم وجوبا في اديس ابابا لعدم احرازاي تقدم، الشئ نفسه ينسحب على المفاوضات الاسرائيلية والفلسطينية واخرى بين حين بين المغرب والصحراء الغربية، وعلى امتداد نحو قرن تجرى بين حين وحين ايضا مفاوضات بين الكردوالحكومات العراقية غالباً ما تنتهي الى الفشل، لذا وعلى وزن وكل ما بعد اذا زائدة) في الفية ابن مالك، فأن كل مفاوضات بعد(حرب) زائدة في هذا العصر.
• بمنع التدخين يتقدم اقتصاد البلدان.
ذكرت دراسة ان زيادة الضرائب على السكاير في لبنان ادت الى انخفاض عدد المدخنين الى جانب تحسن في اقتصاد الدولة. لذا حبذا لوحذت بقية الدول حذوها فتنقذ شعوبها من الرباعي الخطر(الفقر والجهل والمرض) واضيف التدخين ايضاً، ان بامكانها ذلك سيما غير المصدرة للسكاير!


• لم يبق الا الزعم بقدرتهم على احياء الموتى!!
دعاية جالبة للانتباه عن قدرة تكاد تكون خارقة لمن يسمونهم ب(العلماء الروحانيين) والموصوفون( بقاهر الجن والشياطين والمشعوذين والدجالين) وقدرتهم على (جلب الحبيب خلال اسبوع ومهماكان عنيداُ)! ولرجال الاعمال (خاتم سليمان ) وحل كافة المشاكل العاطفية و( علاج جميع الامراض بما فيها السرطانية عدا سرطان الكبد) و( تجميل كافة انحاء الجسم)، والتلف الدماغي، والحبل الشوكي، وفك العنوسة، وضغط الدم..الخ صدقوني لم يبق الا ان يدعوا القدرة على احياء الموتى!! من المسؤول عن هذه الظاهرة المدانة، وكيف برزت؟.
• هل العراق قوة ضاربة في المنطقة؟
نسب الى اردوغان القول:( ان العراق اصبح الان القوة الضاربة في المنطقة) وهو الذي اي العراق يعاني يومياً من ضربات ارهابية موجعة لا قدرة له على ردها، ومن قصف شبه اسبوعي للطيران والمدفعية التركية لاراض كردستان العراق. اعتقد ان قوله هو من بان الاستهزاء والسخرية بالحكومة العراقية ليس إلا.سيما اذا علمنا ان الكل يجمع على أنه (العراق) بلد جريح ما زال تحت طائلة البندالسابع..الخ
• رئيس تحرير صحيفة راية الموصل- العراق
• Al_botani2008@yahoo.com