الرئيسية » اخبار كوردستانية » باريس.. ممثلية حكومة إقليم كوردستان تقيم معرضاً فنيا للتشكيليين الكورد المقيمين في فرنسا

باريس.. ممثلية حكومة إقليم كوردستان تقيم معرضاً فنيا للتشكيليين الكورد المقيمين في فرنسا

باريس/ شكري برواري: برعاية وحضور الدكتور كاوة محمود وزير الثقافة والشباب في حكومة إقليم كوردستان، أقامت ممثلية حكومة إقليم كوردستان، مساء اليوم الخميس، في باريس، معرضا مشكيلياً، شارك نخبة من الفنانين الكورد المقيمين في فرنسا.

وجرت مراسيم إفتتاح المعرض الفني بحضور الآنسة خمان زرار أسعد ممثلة حكومة إقليم كوردستان في باريس والدكتور فريد ياسين سفير العراق لدى فرنسا وطاقم السلك البدلوماسي في السفارة العراقية، وصديق الشعب الكوردي السفير بيرنارد دوران وعدد من الكتاب والصحفيين والفناين الكورد والفرنسيين وجمع غفير من أبناء الجالية الكوردستانية في فرنسا.

ويعتبر المعرض تظاهرة فنية فريدة من نوعها، حيث شارك فيها نخبة من كبار الفناين التشكيليين الكورد المغتربين في فرنسا والذين لهم حضور واسع على الساحة الفنية الفرنسية، جسدو من خلال لوحاتهم الطبيعة الخلابة والألوان الزاهية لوطنهم الأم كوردستان، بالاضافة إلى لوحات عبرت عن مأساة الشعب الكوردي ونضالة من أجل التحرر من الظلم والإستبداد من قبل النظام البعثي البائد.



وعلى هامش المعرض، قالت خمان زرار أسعد ممثلة حكومة الإقليم أن المعرض يقام يقام كجزء من إهتمام حكومة الإقليم بالفنانين والمثقفين والكتاب في الخارج وعلى ضوء مقررات المؤتمر الخاص بممثليات حكومة الإقليم في الخارج بضورة الأهتمام بابناء الجالية الكوردستانية في الخارج وكذلك توصيات رئيس إقليم كوردستان السيد مسعود بارزاني في هذا المؤتمر بضرورة العمل على تعميق العلاقات مع أصدقاء شعبنا والتعريف الصادق والأمثل للعالم بقضية هذا الشعب وتوسيع صداقاته مع شعوب العالم.

وأشارت ممثلة حكومة الإقليم أن مثل هذه التظاهرات الفنية مهمة بالنسبة لنا لأنها تعبر عن رغبة المجتمع الدولي بالتعرف على ثقافة شعب كوردستان وفنونه، ويتعبر فرصة للتعريف باصالة الفن الكوردي والذي طالما ظل بعيدا عن الساحة الفنية بسبب القيود التي فرضتها علية الأنظمة الإستبدادية.



يذكر أن المعرض ضم في أروقته أربعين لوحة فنية لأكثر من عشرة من الفنانين الكورد المغتربين في فرنسا وهم كل من الفنان علي هادي ابراهيم،جاويان محمود ، دلشاد كويستاني ، حميد درويش، كامل موسى ، كريم (عيسى علي عبدالكريم)، كارزان (صابر كارزان كريم)، لالا عبدالرحيم ، نامو (بختيار رؤوف) ،رفيق حامد ،ورمزي قوطب الدين.
وخلال تجوالة في أروقة المعرض أعرب الدكتور كاوة محمود وزير الثقافة والشباب عن سعادته لإقامة مثل هذا المعرض والمستوى الجيد للفنانين الكورد في التعبير عن وطنهم الأم.