الرئيسية » اخبار كوردستانية » دار (آراس) تتخلى عن نهجها الكوردي وعن ثلثي منتسبيها

دار (آراس) تتخلى عن نهجها الكوردي وعن ثلثي منتسبيها


اعلنت دار (آراس) للطباعة والنشر الكوردية، الخميس، عن تخليها عن النهج السابق في الاهتمام بالثقافة الكوردية فقط واتباع نهج وطني عراقي، مؤكدة على أن ضائقة مالية مرت بها الدار اجبرتها على التخلي عن 120 منتسبا من اصل 200 يعملون فيها.




وقال المدير العام لدار (آراس) للطباعة والنشر الكوردية، بدران احمد حبيب في تصريحات لـ”شفق نيوز” إن “الدار كانت في المدة السابقة تهتم بطباعة النتاجات الفكرية والادبية الكوردية فقط، غير انها الان تخلّت عن هذا النهج وقامت بطباعة اكثر من 15 كتابا باللغة العربية خدمة للثقافة والادب العراقي”.



واضاف حبيب أن “وكالة كردستان للانباء (آكانيوز) التابعة للدار تسعى هي الأخرى أن تهتم بمجمل القضايا العراقية والكوردية، وأن تكون جسرا للتواصل بين ابناء الشعب العراقي”.



ونوه حبيب إلى أن “الدار مرت مؤخرا بضائقة مالية كلفتها التخلي عن 120 منتسبا من اصل 200 كانوا يعملون فيها”، مؤكدا على ان “الدار ستسعى لمواصلة عطائها ضمن الامكانيات المتاحة لديها”.



يذكر ان دار (آراس) بدأت عملها في عام 1998، كأول مشروع للطباعة والنشر في عاصمة اقليم كوردستان أربيل، بطباعة جملة من الكتب التاريخية والأدبية واللغوية، وطبعت خلال العام الأول لتأسيسها 22 كتاباً باللغتين الكوردية والعربية.



قيما تأسست وكالة كردستان للأنباء (آكانيوز) في 20 تشرين الثاني عام 2008، وكانت تبث أخبارها باللغتين الكوردية والعربية في بداية الأمر، اما الآن فتبث باللغة الكوردية (اللهجتين الكرمانجية والسورانية) والعربية والانجليزية، ويقع مقرها الرئيسي في مدينة أربيل، ولها عدد من المراسلين في معظم المحافظات العراقية والدول العربية والعالمية.



م م ص