العراق يشكل لجنة لاستعادة حقوق الكرد الفيليين

01/10/2011 14:49



بغداد1تشرين الاول/أكتوبر(آكانيوز)- أعلنت الحكومة العراقية السبت عن تشكيل لجنة عليا قالت إنها تهدف لاستعادة حقوق الكرد الفيليين الذين تضرروا الى حد كبير في عهد الرئيس العراقي السابق صدام حسين.

ويقطن الكرد الفيليون في مناطق جلولاء وخانقين ومندلي شمالا إلى منطقة علي الغربي جنوباً مروراً بمناطق بدرة وجصان والكوت والنعمانية والعزيزية.

Ali Al-Alaqويسكن الفيليون ببغداد ايضا في مناطق حي الأكراد وباب الشيخ والصدرية والدهانة والشورجة والكفاح وجميلة، ويتواجدون أيضا في مناطق البياع والعطيفية والكاظمية والحرية وشارع فلسطين.

وقال الامين العام لمجلس الوزراء علي العلاق لوكالة كردستان للأنباء (آكانيوز) إن “الأمانة العامة في مجلس الوزراء شكلت لجنة عليا للتنسيق مع ممثلي القادة الكرد الفيليين لاسترجاع حقوقهم المدنية والوظيفية التي سلبها النظام السابق”.

وكان العلاق  يتحدث على هامش المؤتمر الثاني للكرد الفيليين الذي عقد في جامعة بغداد. وقال إن اللجنة ستعمل على تنفيذ قرار 426 لسنة 2010 القاضي بازالة الاثار السلبية عن هذه الشريحة.

Abbas al-Bayatiوحضر المؤتمر عدد من القادة السياسيين في البلاد بينهم رئيس الوزراء نوري المالكي الذي اكد على ضرورة ازالة “مظاهر الظلم” من على شريحة الكرد الفيليين.

وقال النائب عباس البياتي لـ(آكانيوز) “هناك شبه اتفاق سياسي في مجلس النواب على انصاف الكرد الفيلية خاصة فيما يتعلق بضرورة تمثيلهم في مجلس النواب العراقي”.

من حانبه قال الأمين العام لمؤتمر الكرد الفيلية مقداد البغدادي لـ(آكانيوز) إن “المؤتمر يتكون من 20 حركة سياسية تهدف إلى استرداد حقوق الكرد المسلوبة”.

والكرد الفيليون من مكونات الشعب العراقي لكن لا توجد إحصاءات رسمية لعددهم، وبخاصة في ظل الظروف التي تعرضت لها هذه الشريحة من عمليات التهجير وإسقاط الجنسية وعدم الاعتراف بعراقيتهم.

Mekdad Baghdadiوكان نظام صدام حسين قد بدأ منذ نهاية السبعينيات وبداية الثمانينيات بحملة كبيرة لتهجير الكرد الفيليين وسحب الجنسية العراقية منهم ومصادرة ممتلكاتهم بحجة أنهم مواطنون إيرانيون.

وكانت المحكمة الجنائية العراقية العليا قد اعتبرت في 29 تشرين الثاني/نوفمبر من العام الماضي، أن ما ارتكب بحق الكرد الفيليين يعد “جريمة إبادة جماعية”.

من: جعفر الونان. تص: وليد الزيدي. تح: مرتضى اليوسف