الرئيسية » اخبار كوردستانية » دهوك.. مناقشة مسودة مشروع ميثاق الشرف المهني للصحافة

دهوك.. مناقشة مسودة مشروع ميثاق الشرف المهني للصحافة




عقب شهور من اطلاق مبادرة مجلس نقابة صحفيي كوردستان لمشروع ميثاق شرف العمل الصحفي للنقابة في اقليم كردستان وبعد ارسال نص المشروع لعدد كبير من الصحافيين والمتابعين والنخبة الثقافية في محافظة حدود عقد فرع دهوك لنقابة الصحفيين في اقليم كردستان جلسة مفتوحة شارك فيها زهاء الـ “60 ” صحفياً من مختلف المؤسسات الاعلامية في المحافظة.


خلال الجلسة التي عقدت عصر الخميس في الاول من نيسان الجاري في مبنى النقابة بمدينة دهوك القى الصحفي “خضر دوملى ” نبذة مختصرة عن مواثيق الشرف للعمل الصحفي لنقابات الصحفيين في العالم وتجارب الامم والدول الحديثة ونصوص المواثيق واهمية الاستفادة منها لمناقشة واقرار الميثاق في اقليم كوردستان.


في هذا الصدد اكد سكرتير فرع دهوك لنقابة صحفيي كوردستان بأن الصحفي خضر دوملي وضع النقاط والخطوط العريضة لمسودة مشروع مجلس النقابة والتي تظمنت عشر نقاط والتي تهدف الى أهمية وتأثيرات الإعلام على المجتمع والعلاقات السائدة بين مكوناته ولحساسية مهنة الصحافة ومساسها المباشر بالشرائح المختلفة للمجتمع والتي ارتأت في سبيل تحقيقها نقابة صحفيي كردستان أن تقترح مشروعا لميثاق شرف العمل الصحفي في إلاقليم وذلك بغية المصادقة عليه من قبل الصحفيين ليكون إطارا مهنيا وأخلاقيا للعمل الصحفي الى جانب الإطار القانوني المتمثل بقانون العمل الصحفي رقم 35 للعام 2007 والذي طبع ووزع على الصحفيين والمؤسسات الاعلامية في عموم اقليم كوردستان.


يذكر بأن مشروع ميثاق شرف العمل الصحفي للنقابة يضم نقاطاً اساسية منها : على الصحفي أن يتحقق من صحة الأخبار والمعلومات التي ينشرها وذلك بالاعتماد على الوثائق والمصادر الموثوقة وعليه أن يأخذ بنظر الاعتبار مبادئ المصداقية والدقة والحيادية والمسؤولية الأخلاقية في هذا السياق وخلال بحثه عن الأخبار والمعلومات والصور والوثائق يتبع الصحفي الطرق والأساليب المشروعة ويبتعد عن الأساليب غير القانونية وغير المقبولة.


كما جاء فيها نقاط مهمة منها : على الصحفي أن يكون على استعداد تام لتصحيح المعلومات التي تظهر لاحقا بأنها غير دقيقة وغير صحيحة أو أنها كانت ضارة ومخالفة للقوانين وعلى الصحفي أن يدرك تمام الإدراك بأن ممارسة القذف والتشهير والإساءة إلى السمعة والتحايل والرشوة والتي تعتبر تجاوزا على أخلاقيات المهنة وتترتب عليها المسؤولية والتبعات القانونية وعلى الصحفي الابتعاد عن نشر المعلومات والصور الخاصة بالحياة الشخصية للأفراد وأسرهم بالشكل الذي يسيء ويضر بكرامتهم وشخصيتهم ولا يجوز استخدام مهنة الصحافة للمصالح الخاصة وتحقيق المكاسب غير المشروعة كما وينبغي حماية العمل الصحفي من التدخلات الخارجية.


إضافة إلى ضرورة مطابقة العناوين الرئيسية مع المضامين والمعلومات التي تتضمنها الأخبار والتقارير والتحقيقات الصحفية وغيرها وعلى الصحفي الابتعاد عن السرقة الأدبية لأنه المسؤول عن ما ينشر باسمه وبموافقته وبكون الصحفي لا يستخدم الكلمات والمصطلحات الدارجة والغير اللائقة تجاه الأفراد والجماعات ولا يلجأ الى استخدام التعابير الجارحة للشعور العام والابتعاد عن التحريض وتشجيع العنف والإرهاب والطائفية والعنصرية والسلوك السيئ.


وكل هذا من أجل خلق صحافة رسالية وفعالة تهدف إلى تقديم خدمات نبيلة يصادق الصحفيون في إقليم كوردستان على هذا الميثاق.




كما اضاف اسماعيل طاهر سكرتير فرع دهوك لنقابة الصحفيين بأن زهاء الـ “20 ” صحفياً من الحاضرين شاركوا في مناقشات جادة حول نص المسودة حيث تم تعديل عدد من تلك النقاط واضافة افكار وملاحظات جديدة لتكون اضافة الى نص المشروع وعند اكماله لدى مجلس النقابة سيتم المصادقة عليه لتصبح قانوناً يتم العمل به ويكون بمثابة عهد واجب التزام به من قبل الصحافيين والمؤسسات الصحافية والاعلامية في اقليم كوردستان.