الرئيسية » مقالات » الاحتلال الاسرائيلي يقمع مسيرة نسوية سلمية على حاجز قلندية العسكري بمناسبة يوم المرأة

الاحتلال الاسرائيلي يقمع مسيرة نسوية سلمية على حاجز قلندية العسكري بمناسبة يوم المرأة

رام الله ـ اصابات بالارجل والخصر وحالات اغماء تسبب بها الاحتلال الاسرائيلي لقمعه مسيرة سلمية نظمها اتحاد لجان العمل النسائي الفلسطيني ظهر اليوم السبت على حاجز قلنديا العسكري.
وفي التفصيل يذكر اصابة انعام البطل اصابة مباشرة في الرجل، وغرام الخطيب بالخصر، والزميل الصحفي فادي ياسين مراسل تلفزيون الفجر،والعديد من حالات الاغماء عرف منها :ندى طوير رئيسة اتحاد لجان العمل النسائي ونجاة ذياب وتمام قناوي وماجدة علاونة وصايل خليل واعتقال كل من شيري حنون 50 عام من بلدة عنبتة قضاء طولكرم والشاب صلاح مسامح 18 عام من بلدة شويكة قضاء طولكرم واقتادتهم الى جهة مجهولة.
جاء ذلك خلال المسيرة السلمية التي نظمتها لجان العمل النسائي الفلسطيني بمناسبة الثامن من اذار يوم المرأة العالمي واحياء لذكرى انطلاقة الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين تأكيدا على الدور النسوي الذي تلعبه المرأة الفلسطيينة في النضال الوطني الفلسطيني ، وهذا ما لم يرق للاحتلال الاسرائيلي وجيشه المدجج بالسلاح مما جعله يتصدى للمسيرة بشكل وحشي منافي لكافة الاعراف والحقوق الدولية التي تجيز التظاهر السلمي خاصة وان المسيرة التي استمرت بسيرها نحو الجاحز بواقعها السلمي مرددة للهتافات الداعية لانهاء الاحتلال وانهاء الحصار ووقف الاستيطان وتهويد المقدسات المسيحية والاسلامية هذا ولم يعرف لحد الان مصير المعتقلين والعدد النهائي للاصابات .