الرئيسية » شؤون كوردستانية » تظاهرة في هولير لإحياة ذكرى 12 آذار

تظاهرة في هولير لإحياة ذكرى 12 آذار

بدعوة من كرد غرب كردستان المقيمين في إقليم كردستان العراق أحيى المئات من الكرد الذكرى السادسة لإنتفاضة 12 آذار 2004 في غرب كردستان

بدعوة من لجنة كرد غرب كردستان التي شملت معظم الفعاليات و التنظيمات السياسية الكردية السورية و الطلاب و العاملين في كردستان العراق و بمشاركة ممثلين عن مختلف الشرائح و التنظيمات السياسية و الثقافية من شرق و جنوب و شمال كردستان و الحضور الكثيف للمؤسسات الإعلامية؛ تظاهر المئات من الكرد السوريين المقيمين في إقليم كردستان و ذلك بمدينة هولير عاصمة الإقليم.
إنطلقت المسيرة من مدخل عنكاوة في هولير متجهة إلى مقر ممثلية الأمم المتحدة في إقليم كردستان، و قد ردد المتظاهرون شعارات تخلد ذكرى إنتفاضة 12 آذار في غرب كردستان و كذلك شعارات تدعو إلى الوحدة الكردية و محاسبة المسؤولين الذين تسببوا في استشهاد و جرح الشبان الكرد العزل بالرصاص الحي على أيدي السلطات السورية و اعتقال الآلاف منهم و تعرضهم للتعذيب الوحشي و حل القضية الكردية في سوريا حلاَ عادلاَ، كما رفع المتظاهرون اللافتات و صور الشهداء و كذلك صور بعض المعتقلين السياسيين الكرد المتواجدين حالياَ داخل المعتقلات السورية.
هذا و قد قدم وفد التظاهرة الذي ضم كل من السادة (نوري بريمو، أكرم حسين، شلال كدو و حسن شيخي) مذكرة ضمت مطالب المتظاهرين و شرح أوضاع الكرد المأساوية في سوريا إلى دائرة حقوق الإنسان التابعة لممثلية الأمم المتحدة، و قد وعد ممثل الدائرة المذكورة أعضاء الوفد برفع مطاليبهم إلى هيئاتهم العليا لبحث الإجراءات اللازمة، كما عرض على الوفد بعقد إجتماع رسمي مع الممثل العام للأمم المتحدة في إقليم كردستان في الأيام القليلة القادمة و ذلك بهدف تداول و مناقشة مطاليبهم و إمكانية رفعها إلى الهيئات العليا في الأمم المتحدة.
و في النهاية قام السيد نوري بريمو بإلقاء كلمة حماسية باسم المتظاهرين أشاد فيها ببطولة الشباب الكرد أثناء الإنتفاضة و ضرورة وحدة الصف الكردي، كما طالب بمحاسبة المسؤولين الذين تسبووا في إطلاق الرصاص الحي بوجه الشبان العزل الذي تسبب في إراقة الدماء…. إلخ، و قدم شكره باسم المتظاهرين إلى كل الفعاليات التي ساهمت و شاركت معهم لإحياء هذه الذكرى معاهداَ الإستمرار على درب النضال من أجل نيل الحقوق المشروعة للشعب الكردي في كردستان سوريا.