الرئيسية » مقالات » صحيفة (أوبزيرفر) البريطانية – بريطانيا.. نعتز بصداقتكم

صحيفة (أوبزيرفر) البريطانية – بريطانيا.. نعتز بصداقتكم


 

 










 بقلم/ جلال  طالباني*


الآن يحق للشعوب العراقية ان يؤسسوا حريتهم و هم ممتنون لمساعدات رؤساء وزراء بريطانيا السادة جون ميجر، توني بلير و غوردن براون.


كنت وقادة المعارضة العراقية طالبنا من حكومة السيد توني بلير مساعدة العراق للخلاص من جور الدكتاتورية ونحن نقدر عاليا شجاعة وتضحيات الجيش البريطاني.


لقد عانى الشعب العراقي الكثير من نظام صدام حسين وقد لايتذكر العديد من اطراف المجتمع الدولي ذلك، فنظام صدام كان جمهورية للخوف، يقتل العراقيين ويهاجم الدول المجاورة وقد حالفنا الحظ عندما تمت الاطاحة به واصبحت الفرصة امامنا سانحة لاعادة بناء المجتمع العراقي من جديد.


يعتبر العراق احد الصروح التأريخية للحضارة المعاصرة والكارثة كانت تكمن في ان النظام الصدامي كان يهدرطاقاتنا في سبيل تحقيق نزواته الشخصية.


الآن تمت الاطاحة بصدام ونظامه وامامنا فرصة كبيرة للقضاء على العزلة الدولية التي تعرض لها العراق لعشرات السنين لاعادة تطبيع علاقاتنا مع المجتمع الدولي.


الانتخابات البرلمانية القادمة في السابع من اذار وهي الثانية من نوعها، تعطينا المجال لتعزيز ديمقراطيتنا المزدهرة وتهميش الذين يستخدمون السلاح والمتفجرات ضدنا.


نحن كشعب متعاطفون جدا مع البريطانيين وهم محل اهتمام كبير لدينا، ونعمل جاهدين لتعزيز وتعميق اواصر علاقات موسعة و بعيدة المدى معكم من الساسة والاكاديميين والمجموعات الرياضية و الشركات التجارية.


هناك حقيقة وهي اننا دولة غنية ولكن ورثنا القليل من ثروات بلدنا.


نقيم عاليا قدرات وامكانيات الشركات التجارية البريطانية للانفتاح على ثروات بلدنا عبر الاستثمار والتعامل التجاري معنا.


العراق يمضي نحو انفتاح تجاري كبير وهو وسيلة تضمن حياة معيشية افضل لشعبنا الذي يطمح لها ويستحقها.


ومن مصلحة بريطانيا ايضا العمل من اجل تعزيز العلاقات الثنائية معنا فنحن نعتز بان نكون اصدقاء لكم ونأمل ان تكونوا دوما اصدقاء لنا ونعمل معا من اجل المصالح المشتركة للبشرية


*اول رئيس غير عربي للعراق ومؤسس الاتحاد الوطني الكردستان


صحيفة (أوبزيرفر) البريطانية


ترجمة: الانصات المركزي

http://www.pukmedia.com/2009-10-23-12-04-43/1280-2010-02-04-06-44-23