الرئيسية » بيستون » شر ….الانتخابات ما يضحك

شر ….الانتخابات ما يضحك

عاهدت نفسي بعد اخر كتابة لي ان اعمل اكثر مما اكتب وكانت اخر كتاباتي هو مقالة بعنوان ( ها قد بدؤا يغنون للفيليين .. ولما لا )
فما اشبه اليوم بالبارحة .
انا لا ادري لماذا يتصور بعض الساسة بانهم اذكى من الناس او حتى من مواطن عادي بسيط يكسب قوة يومه بنضال منقطع النظير وبوجود مثل هؤلاء الساسة العظام .
ولا اعرف من اين لهؤلاء هذا الغرور العجيب والتصور الغريب وهذا الاعتقاد الراسخ بانهم ولمجردتقديمهم لوعد جديد معسول او تصريح جديد منمق سيصدقهم الناس مرة اخرى ويسمحون له مرة اخرى بالقفز عللى الامهم ومعاناتهم التي لسياسيوا الغفلة جزا من استمرارها على الناس في سني حكمهم .
الا يسئلون انفسهم ولو بالهمس بانه ماذا قدموا لهذا المواطن المنكوب المنهوب البائس نتيجة اعمالهم وافكارهم والذي توسم خيرا بجميعهم حال تسنمهم للقيادة والقرار في هذا البلد الغني ؟
هل قام احد منهم بمجرد زيارة لهم وتفقد احوالهم وسماع معاناتهم خلال هذه السنين الاربعة (عدا هذين الشهرين الذهبيين الاخيرة )
وهل اعتذروا على الاقل لهولاء الناس الموجوديين في المخيمات وفي دول المهجر وفي عموم العراق على نسيانهم وتهميشهم حتى يأتوا اليوم لينصبوا انفسم عنتر ابن شداد القبيلة مرة اخرى وليضحكوا على ذقوننا ويستغفلوننا .
فها هم اليوم تراهم وبكل وقاحة (تشمئز لها الابدان)يعتلون المنابر ليتحدثوا ويجهروا وينادوا الفيليين مرة اخرى ويدعون الى نصرتهم ليس حبا بهم وانما لشيء في نفس يعقوب
فتراهم يشحذون بالاتهم الموسيقية ليغنوا مرة اخرى انشودة الشهيد الفيلي او يحضروا معزوفة المخيمات واهلها البؤساء او يبدوأ بتسلم المعاول ويأخذون بذلك الصور التوثيقية التي يقولون بها اننا نبحث عن رفاة ابنائكم عسانا ان نجدها لاننا في السنين الماضية لم نستطيع القيام بذلك لعجز المقاول المناط به مناقصة المعاول عن توفيرها ، وتراهم يراجعون لنا دوائر الجنسية ليمنحوننا الجناسي ويجيئون بها الى عقور غربتنا في المهجرمتناسيين ان الناس تدري بان هذه الجناسي لا قيمة لها لانها بدون قرار دستوري برلماني وانما هي منة من وزير الداخلية وقرار منه بدون سند دستوري ممكن ان يزال بزوال الوزير او استبداله او انتهاء فترته ، وكذلك بدوأ بتذكر املاكنا واموالنا المسلوبة المنهوبة والعزف عليها وكانهم لا يدرون بان لجنة نزاعات الملكية هي منصبة من قبلهم ومنهم وليسوا كائنات هابطة علينا من المريخ او زحل .
عيب …عيب…عيب والله عيب عليكم سادتي
ما الذي تصوره عقولكم عنا …..هل نحن خراف تسوقونها حال تشاؤؤن امهل نحن جهال وانتم العالمون
تذكروا سادتي عندما كنا نضع اللبنات الاولى لتاسيس كياناتكم اين كانت عقولكم وتذكروا بانا كنا من اوائل الناس الذين رفدوا جميع كياناتكم بالسياسات الفكرية الذي كنتم تجهلونه وكنا اول من وضع النضم الداخلية للاحزاب الوطنية جميعا ، فبنا ظهر التأسيس وبنا تكونت اتحادات النساء حين كانت المرأة الكردية والعربية قاصرة على الامور البيتية فقط ، ولذلك كله ولغيره من الاسباب اقول للجميع عيب عليكم هذه النظرة الفوقية والهامشية للكرد الفيليين لان القاصي والداني يعرفنا وكلكم تعلمون بان عروشكم هذه لم تكن لتبنى لولا الامنا وماسينا واولهم انتم سادتي يامن تركتمونا للنسيان ….انتم يامن كان بسببكم زيادة فترة بقاء اهلنا في مخيمات الغربة لسبعة سنيين عجاف اخرى انتم يامن جعلتم من السنين السبعة الماضية وحش اخر ينهش في عظام اولادنا في الغربة والمهجروتزيد على عليهم الما وحزنا وغربة اكثر
وانتم …وانتم …..وانتم ………
والان وبعد كل هذه المصائب والاهوال تاتونا لتقولوا لنا بانكم ما نسيتمونا !!!!!!!!!!
والله عيب … يا اخوتي عيب
نحلفكم بالله ان تتركونا كما انتم فاعلين اصلا
نحلفكم بكل مقدس عندكم ان لا تهينوننا اكثر من ذلك فوالله نحن لدينا احساس وشعور ونعرف من عمل لنا ومن لم يعمل
اخواني اتركونا لله في همنا ومعاناتنا والامنا عسى ان يظهر الفرج علينا من ربنا او من انفسنا
وحاولوا ان تشغلوا انفسكم بايجاد حل لجلادينا من البعثيين في كيفية دخولهم للانتخابات وخاصة بعد اعلان موافقتكم على هذا الامر وابحثوا لهم عن سبل احقاق حقوقهم لانهم مساكين اكثر منا ولا ولي لهم ولا ناصر واجعلوا هولاء القتلة المجرميين نصب اعينكم ودعونا نتوسم من الله ان يكون لنا خير ولي وخير ناصرفهو يكفينا وانا لله وانا اليه لراجعون .