الرئيسية » مقالات » المهندس المعماري طارق عباس حسين في ذمة الخلود

المهندس المعماري طارق عباس حسين في ذمة الخلود

بقلوب حزينة تنعي جمعية العراقيين الديمقراطيين المقيمين في بولندا زميلهم المهندس المعماري طارق عباس حسين. وتتقدم الجمعية بأسمى آيات العزاء وصادق المواساة لزوجته (Anna) وابنه سمير وشقيقته في بولندا، ولعائلة الزميل في العراق، ولجميع أصدقائه ورفاقه. وندعو من الله أن يلهم عائلته وجميع أصدقائه الصبر والسلوان.
بعد صراع قاسي مع المرض فارق الزميل الحياة يوم الاثنين 2010-01-18. وصل الراحل لبولندا في بداية السبعينات للدراسة. وساهم أيام دراسته بنشاط في جمعية الطلبة العراقيين وتميز خلالها بالهدوء والبساطة. أنجز الراحل مهمته الدراسية وأنهى الهندسة المعمارية في جامعة وارشو، وبعد تخرجه نهاية عام 1978 وجد أمامه باب العودة للوطن موصدا بسبب الهجمة الشرسة من قبل النظام الصدامي المقبور على الحزب الشيوعي وجماهيره. لذلك أضطر للعمل في الجزائر، وبعد خمس سنوات من العمل أضطر للعودة إلى بولندا ليستقر مع زوجته وأطفاله. وبقى الراحل متواصلا مع زملائه ورفاقه في جميع النشاطات. إنا لله وإنا إليه راجعون

جمعية العراقيين الديمقراطيين المقيمين في بولندا