الرئيسية » مقالات » ماذا جنينا منكم لننتخبكم … ياسراق العراق

ماذا جنينا منكم لننتخبكم … ياسراق العراق

هرولت كما الغير هرول لنضع ايدينا في الحبر القاني ورفعت اصبعي شامخا لارفع بعلوه دماء شهدائي وصرخات الارامل واليتامى وانتخبت …. وقلت من اجدر من هؤلاء باعادة الامور الى نصابها والحقوق الى المستحقين ، وكان البكاء والعويل لسيدنا المسؤول يضج في اذاننا صخبا زاعقا باعلى صوته نحن خدمة الشعب (طيـــــــــــــــــــــــط) ، خدمونا واي خدمة كثرت اراملنا وايتامنا واستبدلت الارض شرابها بدمائنا دون مياه دجلة والفرات ، ومسؤولنا الذي رفعناه بشق الانفس وضريبة الدماء المهولة منشغلا في ثرائه وسرقتنا ، مسؤولنا الذي لم يقدم لنا حسابه لنعرف اين اموالنا تذهب شرعن لنفسه رواتب وامتيازات ما انزل الله بها من سلطان ، فلانعلم مقدار الرواتب والامتيازات الفاحشة من اكبر مسؤول في الدولة الى اصغر مسؤول واذنابهم وخصوصا اولئك القابعين في المنطقة االخضراء (بل السوداء لعنها الله ولعن ساكنيها واوردهم سوء المصير الا مارحم ربي ) ، مسؤولنا الذي لم يشرع قانونا لراتبه وامتيازاته ليصبح حرا في تحديد مايسرق من اموال الشعب ويريدني ان اعطيه صوتي ، مسؤولنا الذي يرفع قميص عثمان علينا كل يوم ويصرخ بديلي البعث واذنابه ليضعنا بين المطرقة والسندان ، ولكأنما ليس هنالك شريف في الشعب يخاف الله حقا في اموال الشعب ودمائه !!! ، مسؤولنا الذي يخرج على الشاشات ليتمشدق بالوطنية وهو لم تجف يداه من طعني بسرقة ضفاف دجلة والمائة مليون دينار والجوازات الدبلوماسية ووو ، والمصيبة ان هؤلاء يسخفون وبكل وقاحة اعتراضي ونقدي واحتجاجي على سرقاتهم ، وفوق كل هذا تخرج علينا الحثالة من الاصوات والاقلام المطبلة لتضفي الوطنية والزهد والنزاهة لهذا المسؤول او ذاك ليخدعوني باعطاء صوتي لهم ….
اي مصائب اعدد واولول عليها ؟ أبزجكم الاغبياء والمتخلفين والمتملقين والفاسدين في مفاصل الدولة لتصبح دولتنا اضحوكة بين العالم ؟؟ ، ام بمتاجرتكم بالدين والوطنية والعدالة وسيادة القانون ومعاناة المواطن واغلبكم اذا لم يكن جميعكم اخوانه واخواته من عائلته ومحسوبيكم وابناء احزابكم توزعت على مفاصل الدولة ليعيثوا بها فسادا … ، الا قبحا وترحا لكم ولي ان وضعت صوتي لاحد منكم ….
اللهم اشهدك اني سوف لن انتخب احد من هؤلاء الظلمة ولن انتخب اعداءك واعداء شعبي واعدائي البعثيين واذا كان الخيار ان انتخب هؤلاء او البعثيين فقط فاني سوف لن اشترك في الانتخابات لكي لا اسلط على ابناء وطني اللصوص اوالقتلة ، وليتني اجد قائمة حتى ولو كانت تقودها حسنة ملص كما قال الشاعر المرحوم رحيم المالكي لاعطيها صوتي فانها اشرف واطهر واعف يدا من هؤلاء اللصوص من المسؤولين والقتلة المجرمين من البعثيين .
وليرحمنا الله من الانتخابات القادمة وافرازاتها

*عراقي مبيوكه فلوسه