الرئيسية » مقالات » تيسير خالد : شمعون بيريز يسعى لتسويق تسوية انتقالية ودولة حدود مؤقته

تيسير خالد : شمعون بيريز يسعى لتسويق تسوية انتقالية ودولة حدود مؤقته

حذر تيسير خالد ، عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية ، عضو المكتب السياسي للجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين، من خطورة المشاريع السياسيه ,التي يحاول شمعون بيريز , رئيس دولة اسرائيل تسويقها كخطوه استباقيه تقطع الطريق على توجه يتبلور في أوساط القيادة الفلسطينيه ولجنة المتابعه العربيه والجامعه العربيه لدعوة مجلس الأمن الدولي الى الإجتماع والإعتراف بحدود الرابع من حزيران 1967 حدودا لدولة فلسطين , وهو توجه يثير القلق في أوساط الحكومه الإسرائيليه وفي أوساط المستوطنين والأوساط السياسيه في اسرائيل .

وأضاف أن شمعون بيريز , الذي يمثل ثعلب السياسه الإسرائيليه , يحاول تسويق مشاريع تسويه سياسيه تستند الى أفكار يجري تنسيقها مع أوساط الإداره الأمريكيه تدعو الى نقل المناطق الفلسطينيه المصنفه بمناطق (ب) حسب اتفاقيات أوسلو ومساحه محدوده للغايه من مناطق (ج) الى مكانة مناطق (ا) لتصبح بمجموعها أراضي دولة الحدود المؤقته , والى وقف البناء في المستوطنات , باستثناء محافظة القدس , لمدة محدوده لا تتجاوز عشرة أشهر وتبكير موعد تحويل أموال المقاصه , أي الضرائب غير المباشره , من الجانب الإسرائيلي الى الجانب الفلسطيني واطلاق سراح عدد حدود من الأسرى الفلسطينيين كأساس للعوده الى المفاوضات بين الجانبين الفلسطيني والإسرائيلي , وهو ما يعني العوده من جديد الى متاهة الحلول والتسويات الإنتقاليه والمرحليه , التي تعطي لإسرائيل فرصا إضافيه للاستمرار في نشاطاتها الإستيطانيه ومشاريع التهويد الجاريه في القدس وفي مناطق الأغوار الفلسطينيه .

وفي مواجهة مثل هذه الحلول الإنتقاليه والمرحليه العقيمه، والتي عادت بأفدح الأضرار على حقوق ومصالح الشعب الفلسطيني دعا تيسير خالد مجلس جامعة الدول العربيه الى الإنعقاد على مستوى وزراء الخارجيه دون تأخير للبناء على نتائج أعمال الإجتماع الأخير للجنة المتابعه العربيه والإتفاق على الخطوات والترتيبات العمليه بالتعاون مع منظمة المؤتمر الإسلامي ودول الإتحاد الإفريقي وعدم الإنحياز وجميع الدول الصديقه بهدف التوجه الى مجلس الأمن الدولي ودعوته الى تحمل مسؤولياته والإعتراف بحدود الرابع من حزيران 1967 حدودا لدولة فلسطين وبناء مرجعيه لمفاوضات في اطار دولي تنهي انفراد وتفرد الادارة الاميركية وانحيازها الأعمى لدولة الاحتلال والاستيطان وتقوم على أساس قرارات الشرعيه الدوليه ذات الصله بالقضيه الفلسطينيه بما فيها القرار 194 , الذي يكفل حق اللاجئين الفلسطينين في العوده الى ديارهم .


رام الله 23/11/2009 دائرة شؤون المغتربين

دائـرة شـؤون المغتـربين
www.pead.ps – pead2978@gmail.com
تلفاكس – 09-2385577 / 09-2338266 / 02-2422033