الرئيسية » شخصيات كوردية » إحسان الشهيد ولأمل

إحسان الشهيد ولأمل


رويت بدمك سنبلة الألاء,لي تخضرا به …
كنت كقطعة الحرير تمش فوق الماء
ومشيت إلى القاضي الأولي
وتركتنا عند الجدار
نعاني غدر أربابي الظّلامِ .
وأصبحت قنديلاً على سطح الجبل
تضيء الطريق لقوافلٍ ستأتي .
إحسان
لم تدمع العين على خلودك
ولن يرتجف القلب أمام جلادك
بل ارتجفت وأدمعت عندما رأت
رستم يمشي عند جدار!!
أحسان
لن نركع لهذا الذل ……
مادام فينا شيركو وقاسملووقاضي
لأننا أمةٌ من أجلِ الحرية
نبيعٌ الروح بأرخص ثمنٍ
ونمضي على طريق شهدائنا
إن كان على الجمر
أنك يا إحسان فجرت فينا
بركاناً وناراً لا تهدأ
حتى نقتل ضحاك الثاني

ياإحسان قد
نقشت أسمك بجنب (ميترا )
وأعدت (لأردشيرا) مجده .
إحسان
سنقيم لك عرساً لن ينتهي
إلى أن تبان في السماء
رايات الألشي تمشي
يا إحسان يا أمل بعد فقدان الأمل
استشهادك سينجب لنا من يحطم
حتى صخور للطغاة
وأشعلت ثورتاً بين ضلوع
ليست لها رجوعٌ
يا إحسان
لا يخيفنا عربات المشانق
ولا حبل مشنقة هذا الثعباني
مادام فينا أسود على القمم …
يا عريس الأمة , لن نضيع لك …