الرئيسية » مقالات » دعوة المتضررين من الجدار لتسجيل خسائرهم لدى بعثة الأمم المتحدة

دعوة المتضررين من الجدار لتسجيل خسائرهم لدى بعثة الأمم المتحدة

دعت اللجنة الوطنية الفلسطينية لسجل أضرار جدار الفصل العنصري كافة المواطنين المتضررين من الجدار لتسجيل خسائرهم لدى بعثة مكتب سجل الأمم المتحدة ، التي باشرت عملها منذ فترة في عدد من قرى محافظة جنين كل في موقعه وفق استمارة اضرار السجل ، التي تم انجازها بالتعاون بين مجلس ادارة السجل التابع للأمم المتحدة واللجنة الوطنية الفلسطينية لسجل اضرار الجدار ، التي تشكلت بمرسوم من الرئيس محمود عباس لهذا الغرض .

وكانت اللجنة الوطنية قد عقدت، اليوم، اجتماعا لها برئاسة عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية تيسير خالد، تناولت فيه مختلف القضايا المدرجة على جدول الأعمال ، ووضعت قواعد التحرك للفترة القادمة، كما بحثت اللجنة عمل طاقم الأمم المتحدة، منوهة إلى التعاون المثمر بين الطرفين لما فيه حفظ حقوق المواطنين الفلسطينيين فضلا عن حقوق الهيئات والمؤسسات العامة ، التي تضررت من أعمال بناء الجدار.

وناقشت القضايا التي تراها أساسية في عمل سجل الأضرار، وضرورة تسريع العمل فيه وصولا إلى القرى التي تقع غرب الضفة الغربية، التي تضررت بشدة من الجدار الذي أثر على كافة مناحي الحياة في هذه التجمعات الفلسطينية، بما يشمل مدنة القدس المحتلة.

وأوضحت أن تسجيل سماء المتضررين من الجدار يثبت الحق الفردي، والحق الفلسطيني لاعتباره مهمة وطنية على درجة كبيرة من الأهمية، مؤكدة أنها ستكمل عملها بشكل شفاف وبالتزام كبير بالحقوق الوطنية وتدافع عنها بكل ثبات، وستقدم كافة التسهيلات للمواطنين للحصول على الوثائق المطلوبة.

وأشارت اللجنة إلى أنها وبالتنسيق مع المجالس المحلية تتابع عمل طاقم الأمم المتحدة ، الذي يقوم حاليا بالتسجيل في قرى شمال محافظة جنين،.


17/11/2009