الرئيسية » شؤون كوردستانية » إلى متى سيستمر النظام الإيراني في قتل المظلومين؟

إلى متى سيستمر النظام الإيراني في قتل المظلومين؟

منذ مجيء النظام الإيراني إلى السلطة وإلى يومنا هذا لم يفعل شيئا للشعوب الإيرانية سوى استمراره في قتلهم وسجنهم وتعذيبهم. كل ذلك تحت ستار الدين. هذا النظام أظهر الدين للعالم كأنه لا يعرف التعامل مع بني البشر سوى بحد السيف.

لولا المصالح الدولية لحقق الديمقراطيون ومناصرو الحرية ومنادي التآخي بين الشعوب وقف هذا النظام عند حده؛ غير أن المصالح الدولية تقف حائلا أمام هذا التحقيق. فنحن الضعفاء أمام هذه الأنظمة المتسلطة على رقابنا، فاتكا بنا كما تشاء وعلى مرأى من العالم أجمع ليدفعنا إلى خيبة الأمل والركون إلى القنوط. هذه المآسي الإنسانية بحق حرية الرأي والعبادة والإيمان بما تمليه مدارك المرء عليه تندثر تحت أقدام المصالح وتتلاشى.

يدين المجلس الوطني الكردستاني – سوريا ما قام به النظام الإيراني بتنفيذ حكم الإعدام الجائر بحق المعارض الكردي إحسان فتاحيان، ويناشد أحرار وديمقراطيي العالم إلى المزيد من العمل والضغط على حكوماتهم لوقف بطش هذه الأنظمة الفتاكة بشعوبها وبأحرارها.

رئيس المجلس الوطني الكردستاني – سوريا
شيركوه عباس
واشنطن، 12/11/2009م