الرئيسية » بيستون » الجنائية تؤجل النظر في قضية الفيليين الى الثالث من الشهر المقبل

الجنائية تؤجل النظر في قضية الفيليين الى الثالث من الشهر المقبل

استؤنفت اليوم في  بغداد جلسات المحكمة الجنائية العليا (الخاصة) التي تنظر في قضية الكورد الفيليين ثم لترفع النظر في القضية  الى الثالث من الشهر المقبل ( تشرين الثاني) ، بعد ان   استمعت فيه الى المزيد من المشتكين.

كانت المحكمة قد أبتدأت النظر في هذه (قضية أبادة الكورد الفيليين) بعد طول انتظار من الضحايا وذويهم، في 26 كانون الثاني من العام الجاري حيث عقدت أولى جلساتها.

ويمتثل أمام المحكمة 16 متهماً في هذه القضية التي حدثت أبان حكم البعث الفاشي ونفذت على مراحل ، وتجاوز عدد ضحاياها  نصف مليون عراقي والتي توجت باكبر عملية تهجر لهم الى ايران بتهمة باطلة (تبعية الايرانية)، علماً انه ليس هناك قانون عراقي يجرم على هذا الاساس!؟ بينما قامت السلطة في حينها بترحيل العوائل من الاطفال والنساء والشيوخ بما عليهم من ملابس وصادرت كل ممتلكاتهم وحتى وثائقهم الثبوتية ، وحجزت ابنائهم من الذكور كرهائن ثم قامت بتصفيتهم بطرق وحشية، تندى له جبين الانسانية، وتتعارض مع كل القوانين الوضعية والسماوية.

وأبرز المتهمين طارق عزيز وسعدون شاكر والاخوان الغير الشقيقان للطاغية صدام وابن عمه علي حسن المجيد الملقب بعلي الكيمياوي.