الرئيسية » نشاطات الفيلية » الاعلان عن تشكيل كتلة سياسية وانضمامها الى ائتلاف دولة القانون

الاعلان عن تشكيل كتلة سياسية وانضمامها الى ائتلاف دولة القانون






ديالى  – اعلن وزير الهجرة والمهجرين عبد الصمد رحمن سلطان اليوم (الاثنين) عن تشكيل كتلة سياسية جديدة والانضمام لائتلاف دولة القانون .
وقال سلطان في مؤتمر صحفي وحضره مراسل وكالة كردستان للانباء (اكانيوز)ان “اعلانه عن (الكتلة العراقية المستقلة الموحدة ) لايعني انشقاقا في الوسط الفيلي “،.. مشيرا الى ان ” انضمام كتلته الى ائتلاف دولة القانون جاء من منطلق انسجام منهجيهما ، مثلما كان انضمام (المؤتمر الوطني العام للكرد الفيليين) الى الائتلاف الوطني العراقي جاء وفق انسجام رؤى كلا الطرفيين “.بحسب تعبيره.
من جانبه قال امجد خداداد “ليس غريباً ان تاتي غدا او بعد غد جماعة اخرى من الفيلية وتعلن انضمامها للتحالف الكردستاني، وجماعة اخرى تعلن انضمامها الى كتلة سياسية اخرى “،.. مشيرا الى ان” كل هذه الخطوات على افتراض حسن نوايا قادتها ، فانها لاتخدم الفيليين وقضيتهم العادلة اطلاقا “.
فيما رأى الناشط علي محمد غلام ان “شريحة الفيليين الذين يترواح اعدادهم من مليون ونصف الى مليونيين متوزعين على الرقعة الجغرافية من شمال ديالى الى شمال العمارة مرورا بالعاصمة بغداد فضلاعن اقليات في محافظات الفرات الاوسط ، هم اكثر شرائح المجتمع العراقي مظلومية ، ولم يتم انصافهم خلال السنوات الست الماضية “،.. قائلاً الى ان “الوزر الاكبر في ذلك يقع على قادتنا وتوزع ولاءاتهم تارة للمذهب وتارة للقومية”.




وعبرت الطبيبة والناشطة النسوية فيروز خاني مهدي عن استيائها وتذمرها من حالة التشرذم والانقسام الحاد في وسط شريحة الفيليين”،.. مشيرة الى ان “الشبك والايزيدين حسموا امرهم وبانت هويتهم ، الا نحن فمازلنا لانعرف من نحن وماذا نريد ، هل نحن اكراد ؟ ام نحن شيعة ؟ ام نحن الاثنين معا في شريحة مستقلة”. بحسب قولها.
يذكر ان الأمين العام لـ”مؤتمر الكرد الفيليين” محمد سعيد النعماني اعلن يوم امس الاول (السبت)انضمام جماعته لقائمة الائتلاف الوطني العراقي برئاسة عمار الحكيم ، مبررا ذلك بتواجد اعضاء تكتل مؤتمر الكرد الفيليين في العاصمة بغداد ومحافظات ديالى وواسط” .
وتقع مدينة بعقوبة مركز محافظة ديالى على مسافة 57 كم الى الشمال الشرقي من العاصمة بغداد .