الرئيسية » التاريخ » وقائع معركة بياندور (تقرير)

وقائع معركة بياندور (تقرير)

وهوتقرير خاص بمعركة بياندور وسوف نقدم لكم ترجمة هذه الوثيقة الموجودة في الأرشيف الفرنسي .

حامية المركز في بياندور تصرف بشجاعة كبيرة قائدها الليوتنان موريل يستحق التقدير , خلال 42 ساعة أظهر هذا الضابط قدرة كبيرة , وعند قراءة تقريره يثير الإحساس بذلك .

الليوتنان تمكن على حفظ النظام وفرض الأمر على رجاله وأيضاً على اللاجئين, حيث قاد معركة طويلة بشكل قدير وبحسن تصرفه لم يتنازل لأعداء أكثر منه بعشر مرات عدداً, حيث ينقصه الماء ولم يستطع الحصول عليها والمركز محاصر من قبل المتمردين عن قرب, وبدون أمل بالنجدة من القطع التي ذهبت للإستكشاف , وبدون مساعدة من العشائر الذي طلب منهم ذلك .

الليوتنان موريل عمل الشئ الوحيد الذي كان بيده, هو حماية الحامية من الدمار الكامل, فتراجع في ساعة مناسبة نحو خيم عشيرة صديقة .

بالملخص هذا الضابط الشاب أبدا تصرفات حميدة بشكل جيد وأيضاً رجاله .

إقتراحات على التهنئة سترسل فيما بعد. بالنتيجة بعد هذا التقرير, هناك نقطتتين يجب

قولها :

1 – إنه من غير المفهوم كيف الليوتنان روكار وروبيرتو وكاريير إبتعدو من بياندور مع قطعتين من الجمالة في وقت هم كانوا على معرفة بالهجوم , مسؤوليتهم ستدرس ( مدونة في تقرير آخر )

2 – تصرفات العشائر التي تقال غالباً أنها صديقة لفرنسا, يجب أن نفكر فيها في المستقبل, ولا أحد من هؤلاء الشمر والطئ لم يبحثوا لكي يساعدوا مركز بياندور .

الشمر إستقبلوا اللاجئين منهم, ولكن لم تقدم خطوة واحدة لإنقاذهم في المعركة , ثقتنا بهم يجب أن تكون محدودة .

حسجة في 6 آب 1923

الكولونيل أندريا – قائد قوات حدود الفرات