الرئيسية » التاريخ » سومر تستعمر وادي السند

سومر تستعمر وادي السند

30 -8-2009


ان حديقة ايدن او جنة عدن تقع حسب السجلات الخاصة بالملك مانيس توسو ابن سرجون الاكدي ، شرق انشان ، وانشان تعد من اولى المدن الحضرية في عيلام و التي تاسست قبل مدينة سوسة عاصمة العيلاميين ( عيلام – او ايلام – موطن الكرد الفيليين ،راجع ماكتبناه عنها في مقالات سابقة).
تدل النقوش المحفورة على الاختام التي اكتشفت في وادي السند ان المدينة الحاكمة – الدولة – التي اسسها الملك اورواش Uruash في وادي السند تدعى ايدن Edin او ايتين Etin وهو اسم قلعة المدينة العظيمة الواقعة على نهر السند ، وجاء ذكرها على الاختام الاسطوانية وتدعى في السنسكريتية الحديثة اوديانا Udyana وكانت تدعى اوتين Utien حين زارها الجغرافي الصيني الشهير هوين تسانغ Huien Tsang في القرن السابع قبل الميلاد .
جاء في سجلات سرجون الكبير- سرجون الاكدي – من العهد البابلي ، انه اطلق على هذه البلاد التي تقع شرق بلاد الرافدين اسم ( سو- ايدن – كي Su- Edin-Ki ) اي ارض ايدن او ايتين الجيدة ، وقد تعرضت هذه الاسماء الى ترجمة رديئة فترجمت الى سوباراتو Subaratu وهي التي دعاها الملك مانيس – توسو Manis – Tusu ابن سرجون الاكدي حديقة ايدن المثمرة ، وهو الاسم الذي تعرض الى تحريف في الترجمة فاصبح يدعى سيريهوم Sirihum .

كانت بلاد السند – وادي نهر السند – وهي اليوم في الباكستان ، غنية بالفاكهة والاثمار ، ذات بساتين ترتع فيها قطعان الماشية والاغنام والخيول، كما كانت معروفة الثراء بمعدن الذهب وانواع المعادن الاخرى الثمينة ، الى درجة اطلق عليها السومريون اسم
Su – bati اي الارض الطيبة ، وهو تعبير مازال قائما في الهندية بصيغة لغوية مشابهة للفظ السومري Su-vatthi اي البركة ، السعادة ، الخير ، الرفاه ….الخ ، وتوجد هذه الصيغة في اللغة السنسكريتية ايضا : Su – vati تعبيرا عن فردوس البوذيين الهنود ، وبصيغة Su- vata بمعنى الفرح العظيم ، السرور الكبير .
ان هذا المثال يقدم دليلا على ان السومرية ام اللغات الارية وهي التي اورد حقائق مثيرة عنها العلامة ويدل في كتابه القاموس السومري الاري .
ومن خلال الشواهد على هذه المستعمرة في كتب الفيدا الهندية والادب البوذي واللغة السومرية ، ومن خلال التنقيبات والاثار المكتشفة كالقصور السومرية الباذخة والثروات الفنية الاخرى التي عثر عليها مؤخرا في جنة عدن وادي السند يبدو جليا انها نسخة من جنة عدن اقدم منها ، وهي التي تقع في قرقميش في اعالي نهر الفرات – كردستان – وهي نفسها الفردوس المفقود التي وردت في اساطير الشرق الاوسط ، وان جنة عدن وادي السند كانت تحت ادارة جنة عدن السومرية .
ورد في ملحمة رامايانا الهندية ان مدينة ايوديا عاصمة مملكة كوسالا تعد أشهر مدن العالم وهي التي شيدها المشرع مانو وقد دعيت بهذا الاسم لانها مجهزة بوسائل دفاع لا يجرؤ احد على مهاجمتها . لاحظ الاسم ايوديا فهو من تجليات الاسم ايدن او ايتين الذي اصبح في العربية عدن ، او جنة عدن .
وتشير الدراسات التاريخية الى ان أقدم الشعوب التي استولت على شمال القارة الهندية ، ووادي السند ، هم الدراوديون الذين جاءوا من غرب الهند ، ويذهب البعض الى انهم جاءوا من العراق ، كما ان الاثار المتشابهة بين حضارتهم وحضارة وادي الرافدين جعلت العلماء يربطون بينهم وبين السومريين . *
وفي راي ويدل ايضا ان الاريين هاجروا من بلادهم في جبال كردستان بسبب حملات سرجون الاشوري – سرجون الاكدي – ضدهم ، فوصلوا الى وادي السند واقاموا مستعمرتهم ايدن هناك ، وهي نسخة من جنة عدن في كردستان ، عند اعالي الفرات و التي تحدثنا عنها في مقال سابق عنوانه : رحلة من سومر الى جنة عدن.. عبر بلاد الكرد الفيليين ، الذي يستند الى كتاب ورحلة دايفد رول David Rohl 1
ونشير الى الخارطة المنشورة مع هذا المقال و التي تبين الموقع الجغرافي لجنة عدن في وادي السند والتي نشرها ويدل في كتابه بناة الحضارة المذكور ادناه 2 .

1- راجع كتاب دايفد رول

Legend: The Genesis Of Civilisation
by David M. Rohl, UK ,1998
– 2 ينظر كتاب العلامة ويدل :
The Makers of Civilization in Race & history
by L.A. Waddell, London 1929.

* للمزيد من المعلومات راجع مقدمة ترجمتنا للملحمة الهندية : رامايانا ، مؤيد عبد الستار ، دار الكنوز الادبية ، بيروت 1996.