الرئيسية » دراسات » محلات بغدادية : * محلة العوينه

محلات بغدادية : * محلة العوينه

* الموقع :
ـــــــــــــــــ

ـ تقع محلة العوينة بين محلات الحاج فتحي ورأس الساقية وباب الشيخ والسيد سلطان علي . كانت تسمى في العصر العباسي بالريان لوفرة المياه فيها .

وعرفت في القرون المتأخرة بالعوينه .


* سبب تسميتها بالعوينة ؟
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

ـ اختلفت آراء المؤرخين في سبب هذه التسمية ،

ـ فيرى الاب انستاس الكرملي :

انها تصغير لكلمة عين ،لأن فيها ارض منخفضة ينضح منها الماء كالعيون الا انها غيرجارية. وهذا ما يؤيد التسمية القديمة ( الريان ) وهو المرتوي .

ـ ويرى بعض قدماء المنطقة :

انه كانت في المحلة عين غير جارية سميت عينيه ثم حرفت الى العوينه .

ـ اما الشيخ جلال الحنفي فيقول :

ان التسمية جاءت لأن المنطقة كانت عبارة عن مزارع وبساتين تمتد الى رأس الساقية كانوا يزرعون فيها العوين اي اللوبيا ، لذا سميت بالعوينه .



* بساتين العوينة قديماً :
ــــــــــــــــــــــــــــــ

ـ ظلت محلة العوينه مزدهرة بالبساتين والحدائق والتي كانت تسمى ( باغجات ) حتى اوائل القرن العشرين . من اشهرها :

بستان واوي ، وباغجة الشيخ سراج الدين في العوينه وكان يملكها الحاج محمد ابن عثمان الحرباوي .



سوق العوينة :
ــــــــــــــــــــــ

ـ كان في هذه المحلة سوق طويل يمتد من سوق ( القاتر خانه ) شمالاَ حتى دكاكين حبو ، اما الشارع الذي يسمى الطرف الاخير منه بشارع العرصات فكانت تتفرع منه درابين تكتظ بساكنيها من العوائل ذات الدخول المتوسطة



ـ عقودها ودرابينها :

ــــــــــــــــــــــــــــــــــ

ـ انمحت اجزاء كبيرة من هذه المحلة بعد فتح شارع الملكة عاليه اي شارع الجمهورية. وتهديم دورها وعقودها مثل عكد النصه ودربونة الجاموس

لأنشاء المركز المدني لمدينة بغداد والذي تشغله حالياَ امانة بغداد ودائرة اسالة الماء ،

ولم يبق من ابنيتها الا أقل من 10%

وهي درابين قليلة ومتفرعة من الشارع الرئيسي المحاذي لسياج دائرة اسالة الماء .

ـ وعن عقد النصة ومحلة الريان تقول البستة البغدادية :

شفت الحلو بالنصـه

العنكود كليبي كصـه

حَوِّل واخذلك مصـه

من هـلخد الريـــاني

ـ اما المربع البغدادي فيقول عنها وعن زميلاتها من المحلات البغدادية :

هلـه يا نـــــور عيني واهـليه

يمن حسنج سباهه الدوكَجيـه

لحكَته من العوينه لبو سيفين

بأبو( دَودَو) أشو تنـك عـليـَه

ـ وكما هو معلوم فأن ( العوينه / وأبو السيفين / وأبو دَودَو هي محلات بغدادية ،

أما الدوكَجية فهي من اشهر درابين عكد الاكراد في محلة باب الشيخ )



* من معالم محلة العوينه :
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

ـ مدرسة ومسجد الشيخ عبد العزيز الانصاري :

او مسجد الحاج عبد الرزاق الخضيري :وهذا المسجد من المساجد القديمة العهد ،

ويقع على اطراف محلة العوينه ، غرب جامع الشيخ سراج الدين .

وهو مسجد صغير ، عمه الخراب سنة 1303 للهجره .

وقد جدده صاحب الخيرات الحاج عبد الرزاق الخضيري ،

وشيد فيه طابقاَ ثانياَ جعله مدرسة علمية تدرس فيها العلوم العقلية والنقلية .



ـ مسجد حسيبه الخضيري :

شيدته الحاجه حسيبه الخضيري ،

وهي من المعالم التي اندثرت وبنيت على واجهة انقاضه محال ودكاكين .



* تكايا المحلة :
ــــــــــــــــــــــــ

ـ وكانت محلة العوينه تضم بعض التكايا . مثل :

ـ تكية السيد ابراهيم .

ـ وتكية السيد عبد الكريم .

اللتان كانتا من معالم عقد الجاموس . وقد اندثرتا باندثار ذلك العقد القديم .



* مدرسة العوينه الابتدائية للبنين :
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

بنيت تلك المدرسة عام 1920 للميلاد وكانت لساحتها حديقة ونافورة ،

وفيها ساحة كبيرة للرياضة والكشافة .

* اشرف على بناء تلك المدرسة الجميلة مهندس هندي ،

ومن المؤسف انه لم يأخذ بنظر الاعتبار انخفاض الارض ،

مما ادى الى غرق الساحة بالمياه الجوفية.

وقد قامت وزارة المعارف في حينها بردم الساحة وتعلية الارض ،

ولكن دون جدوى اذ لم يبق لتلك المدرسة الجميلة من اثر .

* وكان من مدرائها :

عبد القادر وجدي

جمال احمد

عبد الرزاق البياتي

احمد ياسين

السيد باقر الحسيني

سلمان حكمت .

ومن اشهر معلمي النشيد فيها في خمسينيات القرن الماضي :

المطرب العراقي المعروف ( رضا علي ) صاحب الأغنية البغدادية المشهورة (سمر سمر )

وبطل فلم ( ارحموني ) وهو من الكرد الفيليين .



*من شخصيات المحلة ايام زمان :
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

ـ الحلاق احمد الوالي :

حلاق معروف ، كان في محلة العوينه في رصافة بغداد.

وقد تعاطى الجراحة وقلع الاسنان و الحجامة والختان والفصد .



ـ الشيخ دروش :

حلاق اشتهر بالجراحة والختان وقلع الاسنان والحجامة ،

وكان من شيوخ اوائل القرن العشرين .



ـ اشهر الصناعات فيها :
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

ـ كانت محلة العوينه من المحلات التي دخلتها الصناعة الحديثة ،

فقد انشأت فيها ماكنة للطحين واخرى للثلج لصاحبيهماالاخوين متي والياس .



* اهم الحوادث التاريخية:
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

من الحوادث التاريخية التي شهدتها محلة العوينه :

الحريق الهائل الذي نشب في خان النفط ودام اسبوعاَ كاملاَ .

بلغ ما التهمته فيه النيران ما يزيد على 13000 برميل نفط و250 برميل من مادة السبيرتو و200 برميل من البنزين .

وكان اعظم حريق عرفته بغداد ، على ما ذكره المعاصرون لأواخر الدولة العثماتية ،

وقدرت الخسائر في حينها بخمسة آلاف ليره عثمانية .



* ملاعب العوينه :
ـــــــــــــــــــــــــــــ

بعد تهديم اجزاء من محلة العوينه لغرض بناء المركز المدني لمدينة بغداد في الخمسينيات، وقبل المباشرة بذلك المشروع الذي تأخر عن موعده لسنوات .

بقيت هنالك فضوة واسعةَ من الارض اتخذها الرياضيون ملاعب لفعالياتهم بكرة القدم ،

سميت في حينها بملعب العوينه الشعبي وبالقرب منه ملعب الشيخلية ،

كان ذلك في اوائل الستينيات وحتى الثمانينيات من القرن الماضي .

ومن اشهر الفرق الشعبية التي لعبت على ارضها :

فريق شباب الطليعة

فريق انوارالطليعة

فريق العاصفة

فريق اتحاد حبيب

فريق اتحاد فيوري

فريق المشتل ، وفرق شعبية اخرى من مختلف مناطق بغداد

والتي كانت تضم بعض لاعبي المنتخب الوطني آنذاك امثال :

محمود اسد / بشار رشيد / طارق عزيز/ صمد اسد / ستار خلف /

نوري قهرمان /ابراهيم اسماعيل ( بري ) وغيرهم




* السيرك المصري :
ـــــــــــــــــــــــــــــــــ

في اوائل سبعينيات القرن الماضي حضر الى بغداد ( السيرك المصري )

وقد اتخذ ذلك السيرك القادم من القاهرة .. من تلك الفضوة اي ( ساحة العوينة )

مكاناَ للالعاب البهلوانية والسحرية لفترة قصيرة من الزمن.



* وداعاً .. محلة العوينة :
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

* من محلة العوينه نودعكم على ان نلتقي بكم في محلة بغدادية اخرى .

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

برنامج : محلات بغدادية

اعداد : حيدر الحيدر