الرئيسية » مقالات » ازمة الدعوة مع السعودية..انها لا تستقبل المالكي..وليس لانها تدعم الارهاب كمصر وسوريا

ازمة الدعوة مع السعودية..انها لا تستقبل المالكي..وليس لانها تدعم الارهاب كمصر وسوريا

ازمة حزب الدعوة وقياديي الدعوة مع السعودية ونظام ال سعود .. ليس لان السعودية تدعم الجماعات المسلحة السلفية والسنية والبعثية وحتى بعض القوى المحسوبة على الجنوب والوسط.. كما استقبلت السعودية قبل سنوات مثلا مقتدى الصدر في قصور ال سعود.. عندما كان الصدريين ومليشياتهم يؤدون دورا اقليميا لدعم الجماعات المسلحة السنية ومنها القاعدة بزعامة الزرقاوي الذين تحاصرهم قوات التحالف في الفلوجة.. فاشعل مقتدى الصدر ازمة النجف لفك الحصار عن المسلحين السنة بالانبار..

ولكن ازمة الدعوة والمالكي مع السعودية.. لانها لا تستقبل المالكي في قصورها كما تستقبل مصر المالكي في منتجعاتها.. وكما تستقبل الاردن وسوريا المالكي في اراضها.. علما ان حكومة المالكي تعترف بان سوريا تدعم نصف الارهاب بالعراق ورغم ذلك العقود الاقتصادية والتجارية تنهال على دمشق.. وزيارات الدعويين والمالكي لدمشق مستمرة..

وكذلك اغلب الارهابيين الاجانب بالعراق مصريين.. وزعماء الارهاب الاخطر بالعراق مصريين، كابو ايوب المصري زعيم القاعدة بالعراق، وابو عبد الرحمن المصري مفتي القاعدة بالعراق، وغيرهم الكثير.. ومصر تحتضن قناة الرافدين الفضائية التابعة لما يسمى (فصائل المقاومة).. والناطقة باسم حارث الضاري.. والتي تعتبر العنف بالعراق (مقاومة).. ومصر طنطاوي المصري شيخ الازهر.. الذي صرح (لا مكان للشيعة بالمنطقة).. وتصرحيات القرضاوي المصري بالدعوة للوقوف بوجه الشيعة والتشيع.. ومصر حسني المصري حاكم مصر الذي وصف الشيعة بعديمي الولاء لاوطانهم اي خونة وطلبه من السعودية دعم السنة ضد الشيعة بالعراق حسب تقرير نواف العبيد المسئول الامني السعودي فيها..

ومصر التي تحتضنت اركان قيادات جهاز وضباط الحرس الجمهوري الصدامي القمعي.. كقائد الفرقة الثانية الحمداني الذي فاوضه وفد المالكي في القاهرة وتمخض الاجتماع عن اعادة الاف من ضباط الحرس الجمهوري الصدامي .. ووراتب تقاعدية لمن لا يرغب بالعودة ؟؟ ومفاوضات المالكي مع قوى مشبوه ومسلحة.. تمخضت عن اطلاق سراح عناصر خطرة من المليشيات ..

ورغم ذلك نجد ان المالكي والدعوة يزورون القاهرة المصرية ويمنحونها العقود الاقتصادية والتجارية على حساب القطاع الزراعي والصناعي العراقي.. بشكل خطير يؤدي لزيادة البطالة بالعراق ..

…………

سوريا تدعم الارهاب .. وتستقبل المالكي.. والسعودية تدعم الارهاب.. ولا تستقبل المالكي