الرئيسية » الآداب » فنان كوبي ينشر تبغ بلاده لوحات تشكيلية

فنان كوبي ينشر تبغ بلاده لوحات تشكيلية

بمناسبة الذكرى الواحد والثمانين لميلاد الثائر الكوبي تشي غيفارا، وضمن أسبوع أفلام أمريكا اللاتينية في غراتس النمساوية،أقامت جمعية تشي غيفارا الثقافية في غراتس بالتنسيق مع القسم الثقافي في حكومة مقاطعة شتايامارك المعرض التشكيلي للفنان الكوبي القادم من هافانا وكما يسمونه رسام التبغ (بيرنال ميلتون)في احدى قاعات غراتس يوم 19ـ6ـ2009. وافتتح المعرض مسؤول الثقافة في حكومة مقاطعة شتايامارك( د. كورت فليكر) ،وسفيرة كوبا في النمسا السيدة نورما ايستينوز. وبعد المعرض اختتم مهرجان افلام امريكا اللاتينية بحفل جميل.

بيرنال ميلتون (رسام التبغ) وكما يسميه البعض مكتشف التبغ والنادر في هذا الفن.وبهذا العمل يكتشف ميلتون فناً ممزوجاً بالتكنيك. ويعده النقاد من المعتبرين في خلق شكل متعة التبغ بعد استخدام ارقى انواع ورق التبغ واجراء العمليات اللازمة عليه قبل استخدامها في ان تكون قاعدة لرسوماته .ولوحات ميلتون تعرض وعرضت كلوحات تشكيل وكزينة في معارض كوبا وأوربا…


اختار الفنان ميلتون الاسلوب الرمزي للتعبير والكثير من لوحاته المعروضة كانت للنساء و لشخصيات كبيرة. وكان للثائر تشي غيفارا مساحة كبيرة في أعماله. فنان استخدم أشهر منتجات بلده أي التبغ الكوبي . ويعبر كذلك في اعماله عن صلابة الرجل في مواجهة مصاعب وأخاديد الحياة.



وكذلك نجد أن مركز الثقل في إبداعاته هو للمرأة والانوثة التي يصورها أحيانا أنثى مع نصف جذع .وللضوء عنده قوة كبيرة في ابراز الاماكن الحسية للانسان .و هو يعيش في دائرة تشريح الجسد البشري .وغدا ميلتون سفير بلاده في علم الجمال من خلال الاهتمامات والابداعات الفنية الاحترافية .



الفنان ميلتون ، المولود عام 1960 في كوبا ،عضو في جمعية تنمية الفنون البصرية وعضو في الرابطة الوطنية للدعاية والمعلنين في كوبا وعضو في الاتحاد الدولي للفنون الجميلة في برشلونة في اسبانيا .

حاز خلال مسيرته الفنية على جوائز عالمية كثيرة في اوربا وكوبا في الفنون البصرية وفي فن الايروتيكا وفي الفنون التجريبية. و حاز الجائزة الاولى عام 2002 في معرض جماعي في باريس، وكذلك الجائزة الاولى في المعرض الدولي الحادي عشر للفنون في برشلونة عام 2002. وفي معارض اخرى تم تكريمه .

السيجار الكوبي،الصور،اللوحات ،هافانا…افضل علاقة وثيقة الصلة بالانسان الكوبي . وفي هذه الاشياء تتمحور معارض بيرنال في أنحاء العالم. و قد التقط عشرات الصور لأشهر الشخصيات الكوبية ومنها لفيديل كاسترو وتشي غيفارا بالسيجار الكوبي . وتوفر اعماله بانوراما متحدة من الطبيعة والثقافة والهوية الكوبية. ويؤكد البعض بأن هدف الفنان بيرنال من تصوير الشخصيات بالسيجار الكوبي ليس تشجيع الناس على تدخين السيجار ولكن للاطلاع على جميع المسائل المتعلقة بالهوية والثقافة الكوبية.


ومابين انتهاء المعرض والبدء بحفل الختام، التقيت الفنان بيرنال في حديث خاص عن لوحاته. واخبرته بأن لنا نحن الكورد ابطالاً مثل تشي غيفارا .وأجابني بأن له الفخر أن يرسم لبطل من كوردستان على اوراق التبغ. وحدثته عن ابطال وطني كوردستان ،وازداد فضوله كثيرا حول الكورد حين حدثته عن تاريخنا وشعبنا. ووجهت له الدعوة لزيارة كوردستان .وكذلك وجه لي الدعوة لزيارة هافانا. اذن هناك نقطة التقاء بين ابطال الثورة الكوردية والثورة الكوبية وهي الحرية والعدالة .

معرض بيرنال ميلتون في النمسا فرصة ثمينة لتعريف النمساويين على فن رائع واكتشاف جديد للرسم على اوراق التبغ وفرصة لتواصل الحضارات والثقافات .