الرئيسية » مقالات » إلى تاجر بقضيتي

إلى تاجر بقضيتي

يسوسني هذا الابن
العبقري ويرضيني
رأسماله:
حبي
إخلاصي
وتاريخي الضائع
بين أخوتي وأعدائي
الساهرين
أدواته:
طوابيره الأربعة
يختزلها بالخامس الأعمى
أرباحه :
كرسي وهمي
ألقاب جاهزة
عتيقة صدئة
يجني هذا التاجر
الكثير الكثير
سرعان ما يدرك
أنه الخاسر
والخاسر الأكبر
في الزمن العادي
تجارته رابحة ورابحة
لكنها خاسرة
وخاسرة جداً
لأنه تاجر فاسد
أما أنا
هامد /خامد
كسول/ لوّام
عجول/ صابر/ خجول
عالق في شرك
التوأمين
الألم والأمل
لكن حذار حذار
من غضب الحليم

سرى كانيه
آب 2009