الرئيسية » التاريخ » من وثائق الصراع على الجزيرة عام 1937- 6-

من وثائق الصراع على الجزيرة عام 1937- 6-

نترجم في هذه الحلقة أربعة وثائق تتعلق بوضع الجزيرة، تم إرسالها من بيروت في يومي 23 و 24 من شهر تموز 1937 من قبل مدير الأمن العام، المفتش العام للشرطة، إلى وزارة الخارجية الفرنسية في باريس. و نرفق صورة عن الوثيقة الأولى منها.
****
(1)
الأمن العام
بيروت في 23 تموز 1937
معلومة رقم 3582
أمن حمص، 21-7.
أحداث الجزيرة:
المسيحيون مذعورون بسبب الأخبار التي تفيد بأن السلطات الفرنسية، بالاتفاق مع الحكومة السورية، قد تكون قد قررت طرد مطران واحد و العديد من الوجهاء المسيحيين من الجزيرة، مع فرض غرامة كبيرة على مدينة الحسجه.
يقول المسيحيون بأنهم فقدوا آخر أوهامهم. إنهم الآن مقتنعون بأن فرنسه عازمة كلياً على التخلي عن سورية، غير مبالية تماماً بمصير الأقليات.
أمّا بالنسبة للقوميين (العرب- المترجم)، فتغرقهم هذه الأخبار في البهجة. إنهم يرون في هذه الإجراءات المزعومة بأن فرنسه لا تبالي بالمسيحيين، و بأنها تدعم الحكومة و هي مغادرة، و بأن السلطة الانتدابية لم يكن لها دور في انتفاض المسيحيين في الجزيرة.
الحادث الذي وقع مع توفيق شامية أحزن القوميين الذين كانوا يرون فيه الشخصية الوحيدة القادرة لاستعادة الهدوء إلى الجزيرة.
خاتم و توقيع
مدير الأمن العام
المفتش العام للشرطة
****
(2)
الأمن العام
بيروت في 23 تموز 1937
معلومة رقم 3600
أمن حلب، 21-07-1937
أ/ س- عناصر الشرطة المرسلة إلى الجزيرة:
عناصر الشرطة العشرة التابعون لمديرية حلب، الذين كان قد تم إرسالهم إلى الجزيرة في الأول من شهر تموز 1937، عادوا إلى حلب بالقطار المنتظم القادم من تل كوتجك في العشرين من الشهر الجاري.
خاتم و توقيع
مدير الأمن العام
المفتش العام للشرطة
****
(3)
الأمن العام
بيروت في 24 تموز 1937
معلومة رقم 3609
أمن حلب، 22-07-
الهجرة الجماعية من الجزيرة:
يستمر سكان الجزيرة في اللجوء إلى حلب، و ذلك عقب الأحداث التي جرت في هذه المنطقة.
وصل 10 أشخاص بالقطار المنتظم ليوم الحادي و العشرين من شهر تموز.

وصل إلى حلب مشيل دوم، رئيس بلدية القامشلية، و ذلك بالقطار المنتظم القادم من تل كوتجك في الحادي و العشرين من الشهر الجاري، و ذهب بأوتوماتريس النهار إلى بيروت حيث يقال بأن السيد المفوض السامي قد استدعاه.
خاتم و توقيع
مدير الأمن العام
المفتش العام للشرطة
****
(4)
الأمن العام
بيروت في 24 تموز 1937
معلومة رقم 3616
أمن بيروت (المصدر-حلب)
قداسة حبى، مطران السريان في الحسجه، يرافقه بعض وجهاء هذه المدينة، وصلوا إلى حلب هذا اليوم، قادمين من الحسجه.
يقال بأنهم ينوون الذهاب إلى بيروت لمقابلة المفوض السامي و الكاردينال تابوني، و ذلك بخصوص أحداث الجزيرة.
خاتم و توقيع
مدير الأمن العام
المفتش العام للشرطة
****
يتبع