الرئيسية » مقالات » جامعة القادسية تحتفي بتخريج دورتها الثامنة عشرة من طلبتها

جامعة القادسية تحتفي بتخريج دورتها الثامنة عشرة من طلبتها

وسط حضور رسمي وجماهيري متميز وبرعاية وزير التعليم العالي والبحث العلمي نظمت جامعة القادسية حفل تخرج دورتها الثامنة عشرة (دورة عراق العلم والسيادة) وعلى ملعب الجامعة وأناب الوزير بالحضور الدكتور عبد علي حمودي الطائي الوكيل الأقدم لوزارة التعليم العالي والبحث العلمي.

بدأ الحفل بعزف النشيد الوطني وقراءة أية من القرآن الكريم وقراءة سورة الفاتحة ترحما على أرواح شهداء العراق بعدها استعرضت كراديس المتخرجين على وقع الموسيقى العسكرية أمام الجمهور تتقدمهم كوكبة أعلام العراق وشعار جمهورية العراق وعلم جامعة القادسية وشعارها وتوالت بعدها كراديس كليات الجامعة تتقدمهم كلية الزراعة باعتبارها احدث كلية تلتها كلية علوم الحاسبات والرياضيات وكلية الهندسة والقانون والعلوم والتربية الرياضية والطب والطب البيطري والآداب كلية الإدارة والاقتصاد والتربية أقدم كليات الجامعة. ثم استعرض تدريسي الجامعة يتقدمهم تدريسي كلية الزراعة والكليات الأخرى حسب حداثة الكلية بعدها دخل ساحة الاستعراض كردوس مجلس جامعة القادسية الذي يضم (19) أستاذا يتقدمهم الدكتور عماد احمد ألجواهري رئيس جامعة القادسية).

وعلى هامش الاحتفالية ألقى الدكتور الدكتور عماد احمد ألجواهري رئيس جامعة القادسية كلمة أشاد فيها بجهود الكوادر التدريسية التي رغم الظروف التي يمر بها العراق إلا أنها أبت على نفسها تخريج كوادر علمية لتساهم في بناء العراق الجديد. مطالبا في الوقت ذاته من الطلبة الخرجين أن يكونوا على قدر من المسؤولية وان يخدموا بلدهم في كل المجالات وخاصة العلمية وان يسهموا في بناء المجتمع ويكون لهم دورا بارزا فيه.

بعدها ردد الطلبة الخرجين البالغ عددهم لهذا العام (1534) طالب للدراسة الصباحية و(267) طالب للدراسة المسائية مع مساعد رئيس الجامعة للشؤون العلمية قسم التخرج الذي دوى ساحة الاستعراض. وتم منح الطلبة شهادات التخرج ووزع الوكيل الأقدم لوزارة التعليم العالي والبحث العلمي هدايا معالي وزير التعليم العالي على الطلبة الثلاثة الأوائل على الجامعة كما وزع الشيخ حسين علي الشعلان عضو البرلمان العراقي جوائز على الطلبة الأوائل والموظفين المتميزين في الجامعة كما وزع محافظ الديوانية ورئيس مجلس المحافظة الهدايا التقديرية على الطلبة االخرجين الأوائل على الجامعة وتكريم المتميزين من التدريسيين. وشهد الحفل حضور كبير من عوائل الطلبة المتخرجين وجمع من المواطنين الذين تفاعلوا مع الطلاب ليشكلوا كرنفال فرح مصحوب بالأهازيج والموسيقى التي تغنت بحب العراق. ويذكر أن جامعة القادسية تأسست عام 1987 وهي تظم اليوم (11) كلية (الطب، والتربية، والتربية الرياضية، والإدارة والاقتصاد، والقانون، والهندسة، والآداب، والطب البيطري، والعلوم، وعلوم رياضيات، والزراعة) وهناك مساعي حثيثة لاستحداث كليات واقسام جديدة في جامعة القادسية وفتح الابواب امام الطلبة للدراسات المسائية في اغلب كليات الجامعة.




عباس السعيدي