الرئيسية » الآداب » اي رقيب ـ من يوميات طبيب مع البيشمركةالأنصار ـ الجزء الثاني

اي رقيب ـ من يوميات طبيب مع البيشمركةالأنصار ـ الجزء الثاني

صدر عن دار ” سردم ” للطباعة والنشر ـ القسم العربي ، للشاعر الكوردي المعروف الأستاذ شيركو بيكه س . . الجزء الثاني من كتاب ” اي رقيب ” ـ من يوميات طبيب مع البيشمركةالأنصار ـ ” للباحث د. مهند البراك . بعد ان صدر الجزء الأول و نفذ من الأسواق .
وهي دراسة مسجلة بشكل يوميات وباسلوب الرواية التسجيلية . . التي يعبّر عنها الكاتب بكونها وفاءاً لنضال الأنصار الشاق والبطولي عرباً، كورداً، كلدوآشوريين، تركماناً، من سنة وشيعة ومن مسلمين ومسيحيين، ايزيديين وصابئة في كردستان الـعراق . . وكذكرى لمن ضحوا في سبيل الحريّة والديمقراطية وكرامة الأنسان في العراق وكردستان، في محاولة لتصوير الحقائق كما جرت بحلوها ومرّها، املا ان تضيف جديدا للتعريف بقضية نضال الشعب الكوردي وعموم الشعب العراقي في سبيل الحرية و العدالة الإجتماعية في عيش كريم .
ويعبّر الكاتب عن تسجيله ماهو متأكد منه مساهمة ومواكبة طيلة ماقارب العشر سنوات، و من أطلاعه ومعرفته بالعديد من الوثائق والمقابلات والأحاديث الشـخصية مع أطراف القضية من مختلف المواقع والأتجاهات، لأعطاء صورة جهد ان تكون منصفة، عن حياة البيشمركةالأنصار الصعبة . . معاركهم ودفاعهم عن الجماهير، فعالياتهم، معاناتهم وهمومهم واحلامهم، اضافة الى جهود الأسرة الطبية فيها من اطباء ومعاوني اطباء ومضمدين رجالاً ونساءاً وتقديمهم خدمات لاتعوّض ولاتقدّر بثمن في اخطر الظروف والمواقع . .
وتعبّر اليوميات عن الأوضاع الأجتماعية التي سادت آنذاك، وعن مآسي الحرب، وكيف حاولت الدكتاتورية مسخ المجتمع والأنسان والتقاليد الأ نسانية النبيلة، وعن وصفها الجانب الذي عاشه الباحث وعرفه من حياة ومعاناة الشـعب والأنسان الكوردي ؛ عاداته وتقاليده، وحكاياته، كشعب من شعوب المنطقه، ديست حقوقه، ويحاول بكل الجهود تثبيتها . . كجزء من حق شعوب المنطقة في الحياة .
ولكونها محاولة لتسجيل وتوثيق ما جرى …. للأستفادة من دروسه، يسجّل هذا الجزء من الكتاب الأحداث التي جرت في كوردستان العراق للسنوات 1986 ـ 1988 والأنتصارات التي حققتها حركة المعارضة الكوردستانية وبالتالي عموم المعارضة العراقية للدكتاتورية بكل فصائلها . . حينما نجحت بتوحيد بنادقها وجهودها في ارادة لم تقهر. اضافة الى طرح ومناقشة العديد من وجهات النظر والأفكار والتقديرات في تلك الفترة.
و بعد صدور الجزء الثاني من الكتاب . . يعبّر الكاتب عن ان الكتاب بجزئيه هو جزء من عمل اوسع يعمل على تحقيقه بذات الأسلوب لتوثيق مراحل ابكر من تاريخ المجتمع و الحركة الوطنية ولعديد من جوانب الحياة في العراق للسنوات العاصفة التي عاشها، منذ مطلع الستينات .
تضمّن الكتاب اسماء العشرات من الشهداء و الشخصيات لأكثر من قوة سياسية مع نبذ عن حياتهم، وتضمّن ارشيفاً لصور وحدات الأنصار ووجوهها ولعدد من الفعاليات الهامة .

ويرجو الباحث مراسلته في سعيه للحصول على صور ووثائق اكثر وملاحظات وافكار اخرى و جديدة تغطي هذه الفترة وعموم التجربة . . مراسلته على العنوان الألكتروني التالي :

dr-m-ahmed@maktoob.com  

يطلب من مؤسسة سردم ـ القسم العربي
السليمانية ـ العراق
تلفون 0096 440421 36654