الرئيسية » مقالات » مفوضية الانتخابات في الديوانية تعلن بدأ حملة التعريف ببطاقة معلومات الناخب

مفوضية الانتخابات في الديوانية تعلن بدأ حملة التعريف ببطاقة معلومات الناخب

تحت شعار (بطاقة معلومات الناخب ضمان لحقك في الانتخابات) اقامة المفوضية العليا المستقلة للانتخابات مكتب محافظة القادسية الانتخابي ندوة عامة للتعريف ببطاقة معلومات الناخب وعلى قاعة الحرية وسط مدينة الديوانية، بحضور عدد من المسؤولين وأعضاء مجلس المحافظة وقادة وضباط من الجيش والشرطة وممثلي الكيانات السياسية ووجهاء ونخب المحافظة.

وتضمنت الندوة فقرات مختلفة اهمها شرح توضيحي للتعريف ببطاقة الناخب ومفهومها واسباب اعتمادها من قبل المفوضية العليا للانتخابات وأهداف اعتماد هذه البطاقة والتي دفعت المفوضية إلى أتباعها، فيما تم شرح هذا المحور من قبل الاستاذ علي الشعلان حيث قال: تعرف بطاقة الناخب عبارة عن بطاقة تعريفية إرشادية تحتوي على بعض المعلومات التي تساعد الناخب على القيام بعملية تحديث سجل الناخبين أصدرتها المفوضية العليا للانتخابات كخطوة أساسية أو الخطوة الأولى لاعداد بطاقة الناخب الذكية، وأشار الشعلان إلى أسباب استخدام البطاقة من قبل المفوضية قائلا: أن سجل الناخبين تم اعتماده من قبل معلومات وزارة التجارة وهذه البيانات غير دقيقة 100% حيث توجد أخطاء في بينات الناخبين وتولداتهم بالإضافة إلى وجود متوفين ولم يتم حذف أسمائهم.

بعدها القى السيد كاظم كريم عبد الحسين/ مسؤول شعبة الأعلام في مكتب المفوضية في القادسية محاضرة حول الدور الإعلامي للمفوضية للفترة الخاصة ببطاقة معلومات الناخب وأهمية بطاقة المعلومات حيث تم طباعة البوسترات التعريفية للناخب وملصقات ونماذج ملوماتية تعريفية وتوزيعها على وكلاء المواد الغذائية.

وعلى هامش الندوة قال حسن الوائلي/ مدير المفوضية العليا المستقلة للانتخابات مكتب القادسية الانتخابي: لقد عملت المفوضية المستقلة للانتخابات ومنذ أكثر من سنة ونصف إلى عقد العشرات من اللقاءات والندوات مع خبراء الأمم المتحدة على اختيار الوسيلة لتحديث سجل الناخبين وتكللت هذه الجهود باعتماد بطاقة تسمى بطاقة معلومات الناخب والمدونة فيها معلومات عن الناخب والتي تعتبر الركيزة الأولى للوصول إلى المرحلة الأخيرة وهو إصدار البطاقة الذكية.

وأعلن الوائلي عن توزيع بطاقة الناخب على جميع العوائل في المحافظة وسيقوم موظفي مراكز التسجيل التي بلغ عددها 41 مركز انتخابي موزعة على المحافظة بعد أن كانت 21 مركز وموظفي الفرق الجوالة والبالغ عدها 132 فرقة بتوزيع هذه البطاقة على العوائل تحت عملية تسمى التحرك والانتقال من باب إلى باب.

ودعا الوائلي جميع أبناء الديوانية من حكومة محلية ورجال امن وأساتذة ومثقفين ووكلاء البطاقة التموينية وجميع الشرفاء أن يتعاونوا مع المفوضية من خلال توفير الأماكن الملائمة والمناسبة وتوفير الحماية اللازمة لموظفيها وموظفي الفرق الجوالة من اجل تثقيف الناخب وحثه لتصحيح سجل الناخبين وضمان اشتراكهم في الانتخابات البرلمانية المقبلة.