الرئيسية » شؤون كوردستانية » رسالة تحية الى سيادة الرئيس المناضل مسعود البرازني

رسالة تحية الى سيادة الرئيس المناضل مسعود البرازني

سيادة الاخ المناضل مسعود البرازني المحترم

لقد تابع العالم وكل شعوب المنطقة وخاصة شعبنا الكردي عن كثب وباهتمام كبير سير العملية الانتخابية التي جرت في اقليم كردستان العراق في يوم 25 تموز الماضي حيث تميزت بحضور مراقبين دوليين من كافة انحاء العالم ، قدم خلالها شعبنا اداء ديمقراطيا واسلوبا حضاريا ، نال اعجاب وحاز على دهشة العالم نظرا للشفافية والنزاهة في تطبيق الديمقراطية وفق المعايير الدولية ومفوضية الانتخابات بالرغم من المنافسة الشديدة وتعدد القوائم التي عبرت عن حركتها الانتخابية بوعي ومسؤولية حضارية . اسقط شعبنا كل الرهانات للانظمة الاستبدادية وخاصة التي تضطهد شعبنا الكردي والتي كانت تزعم في حملاتها الاعلامية والعسكرية بعدم اهلية ونضوج الوعي لدى شعبنا في تقرير مصيره بنفسه ، بل اثبت الاجواء الانتخابية ومناخ الحرية وممارسة الديمقراطية بجدارة كسب وتعاطف المجتمع الدولي ولفتت الانظار الى تجربة كردستان الرائدة في منطقة الشرق الاوسط وبذلك اعطى شعبنا رسالة واضحة للعالم بانه قادر على النهوض والتفاعل مع المعطيات الجديدة للعولمة عندما تتوفر له الظروف والفرص في ان يتبوا مكانته كشعب عريق على الخارطة السياسية الدولية وان يقدم نموذجا وتجربة ديمقراطية جديدة يحتذى به في منطقتنا .

ومما لاشك فيه ان هذا الحدث التاريخي في هذه المرحلة الدقيقة ، قد دخل مستقبل شعب كردستان نحو منعطف جديد سيفرض نفسه بقوة ويلعب دوره الهام في المعادلة القادمة للشرق الاوسط الجديد وستحمل معها هذه التجربة في الديمقراطية مشروعا للتغيير الحقيقي في الفكر والممارسة التسلطية في رفض ثقافة الاستبداد وقمع الرأي الاخر ، وكما ان عدم تسجيل اية حوادث امنية أو تزوير منظم خلال سير العملية الانتخابية رغم المنافسة الشديدة بين القوائم والاقبال الكبير على صناديق الاقتراع والتي بلغت الى 78.5 لهو دليل قاطع على ايمان شعبنا بعدالة قضيته في الحرية وفي الممارسة الديمقراطية والتعبير عن رأيه في تحديد مصيره نحو مستقبل امن وحر .

فأننا في حزب يكيتي الكردي في سوريا منظمة اوروبا نتقدم باحرى التهاني والتبريكات القلبية الى سيادتكم والى كافة القوى السياسية المشاركة وخاصة الحزبين الرئيسيين الديمقراطي الكردستاني والاتحاد الوطني الكردستاني في تحقيق النجاح ، وكما نهئنكم على اعادة انتخابكم لولاية ثانية وتجديد ثقة شعب كردستان فيكم والتي اثبتت التجربة الماضية تقدم وتحقيق الانجازات الكثيرة . بسبب دوركم الكبير واهمية سياستكم الحكيمة خلال المسيرة النضالية بالتضحية والصبر في مواجهة الصعوبات وان اعادة الثقة فيكم أثبتت بأنكم ليس موضع ثقة الامة الكردية فحسب بل موضع احترام وتقدير عموم المنطقة والعالم .

واننا كحزب يكيتي في اوروبا على يقين تام وايمان عميق بانكم سوف تقودون السفينة الكردية نحو شاطئ الامان خلال المرحلة القادمة في وجه تلاطم كل الامواج والعواصف وستكونون صمام امان لامن كردستان وحامي الامانة التاريخية التي تستمدون الوفاء والتضحية من ينبوع مدرسة البارزاني الخالد وتجربته الطويلة في الكفاح ، وحيث يتطلع اليكم عموم الكرد في حميع اجزاء الاربعة من كردستان وعموم مناطق الشتات الى دورشخصكم البارز كقائد للامة الكردية ورمزا نضاليا عظيما له ، اهلا للمسؤولية التاريخية في رفع صوت وحمل ضمير شعب كردستان نحو الحرية والسلام . 

2-08-2009