الرئيسية » مقالات » النائب طه اللهيبي اليك ماطلبته هذا التسجيل الصوتي للمشهداني فهل نحن صادقون ؟

النائب طه اللهيبي اليك ماطلبته هذا التسجيل الصوتي للمشهداني فهل نحن صادقون ؟

حقيقة كان لقاءاً هاما ذلك الذي جرى في منتدى شمس الحرية بادارة النكهة العراقية المميزة والرائعة الاستاذ محمد كان الضيف فيه الدكتور محمود المشهداني رئيس مجلس النواب السابق وحضر اللقاء نخبة من الاعلاميين والمسؤولين والكثير من الرواد من كل انحاء العالم ..

كتبت عن هذا اللقاء موضوعا تناولت فيه اهم مادار فيه من حقائق ومن بوح بالكثير من الاسرار الهامة والخطيرة على لسان الدكتور المشهداني كنا نعرف الكثير منها وكتبنا عنها وقتها وحينما تم نشر الموضوع في مواقع عراقية ومنتديات عده منها موقع براثا اتت الكثير من الردود والتعليقات ومن عادتي ان اطلع على تعليقات القراء الاعزة في بعض المواقع التي تتيح للقارئ التعليق لان فيها مايغنيني وما يعزز وصول المعلومة التي كانت خافية عنا يهدينا اياها القارئ والقارئة الاكارم ..

نشر موقع براثا الموضوع وتجدوه في هذا الرابط بعنوان :

” في حواري مع المشهداني كشف عن أسرار خطيرة و بصراحة تامة وتبرير للخطأ بالخطأ ” :

http://www.burathanews.com/news_article_71264.html  

وبالامس اطلعت على الموضوع فوجدت بين التعليقات تعليق منسوب للنائب طه اللهيبي من العراق وهوبالطبع احد المنضوين سابقا في جبهة التوافق والنائب في مجلس النواب العراقي ورئيس التجمع الديمقراطي الوطني بعد خروجه من جبهة التوافق و اثارني تعليقه ووقفت عنده كثيرا لما فيه من مغالطات وايضا من تشكيك بما اوردته في مقالي على لسان المشهداني في لقائنا معه واليكم نص التعليق :

النائب طه اللهيبي – العراق

( الاخ الفاضل ان كنت صادقا بما تقول ضع كلام المشهداني مسجلا وابشرك ان اخوتنا الشيعة لاتتجاوز نسبتهم 43% من الشعب العراقي وهذا معروف لكل الدول وسيثبت لك التعداد السكاني ذلك والله يحفظ العراق واهله جميعا ..)

في البداية اود التساؤل ولا ادري ايليق بنائب يمثل شعب عراقي ان يقول (ان كنت صادقا ) ويشكك بمصداقية عراقي على الاقل معروف في مجال الاعلام والكتابة وهذا العراقي والاعلامي قد يكون فعلا صادقا ولديه الدليل والتسجيل وهو يقول علانية وبجرأة وامام الملايين من القراء والمشهداني نفسه انه التقى في منتدى اعلامي بشخصية سياسية مثل الدكتور المشهداني وحاوره وطرح عليه اسئلته واجاب عليها المشهداني كما ذكرت ذلك كتابة وحينما كتبت عن موضوع اللقاء بالطبع انا معي التسجيل الصوتي لهذا اللقاء واستمع له عدة مرات واكتب بكل دقة وبسبب طول اللقاء لم استطع تحميله كاملا ونشره كتسجيل صوتي ولكن لان اللهيبي انبرى لمعرفة الحقيقة قمت اليوم بتقطيع اللقاء الى عدة اجزاء ويهمني ان يسمع اللهيبي اولا تلك النسبة الثمانينية التي نطقها الدكتور المشهداني وهي بالطبع حقيقة لاتخفى على أي عين بصيرة ولا ادري كيف اختار اللهيبي نسبته الالغائية بهذه الدقة الفريدة (43% ) وليس مثلا 44% او 41% او 50% وايضا اتمنى ان يستمع الجميع الى اعتراف الدكتور المشهداني بتزوير الحزب الاسلامي لنتائج الانتخابات وبعمالة جبهة التوافق لست دول لم يذكرها بالاسماء واعدكم في اول لقاء معه ساوجه له سؤال بهذا الخصوص ليخبرنا من هي هذه الدول الست وذكر منها عمان الاردن مقر اجتماعاتهم وقال تعرفون جبهة التوافق عمانية ولا ادري هل هذه هي الوطنية التي صدعونا بها ..؟

هذه التسجيلات التي تثبت مصداقيتنا وهي بصوت الدكتور محمود المشهداني وهناك ملاحظة حينما يفتح الرابط تجدون في وسط الصفحة جملة اضغط هنا للتحميل وعند ضغطها يحمل الملف اما لحفظ الملف او للاستماع :

http://www.wlidk.net/dldXA716717.wav.html  

http://www.wlidk.net/dldIPG16717.wav.html  

http://www.wlidk.net/dldFNd22922.wav.html

http://www.wlidk.net/dldmg222922.wav.html  

كنت اتمنى من اللهيبي وهو قريب من مركز السياسة والقرار ومن الدكتور المشهداني وقبل التعليق والتشكيك ان يسال نفسه قبل التشكيك بصدقية الياسري الم يكن باستطاعته سؤال المشهداني عن ذلك قبل كتابة التعليق وقد يغنيه ذلك السؤال عن وضع نفسه في هذا المأزق ولم يقف عند حد مصداقية القول بدون التسجيل من عدمها بل استفز الشارع العراقي بنفس طائفي مقيت لم اكن اتمنى ان انجر لارد على امثاله في هذا الوقت من تاريخ العراق عبر اثارة هذه المنغصات الطائفية الالغائية التحريضية المقيتة عندما وضع هذه النسبة التي ذكرها وهي ان شيعة العراق نسبتهم (43% ) ….!!!!!

ساترك الرد على هذا الرقم المنسوب لاسم النائب اللهيبي في التعليق وايضا لن اواصل الحديث عن التعليق عموما والمنسوب للهيبي لان هناك احتمال كبير ان يكون هذا التعليق مدسوس للفتنة الطائفية وانا لست بالاحمق لاسحب لهكذا امور ارهابية بكل معنى الكلمة لا ولن تخدم وطني وشعبي وانا احمد الياسري السني الحرقبل ان اكون الشيعي وانا الكوردي والتركماني قبل العربي وانا المسيحي والصابئي والايزيدي قبل المسلم وانا ابن هذا العراق لا فرق عندي بين هذا وذاك الا بقدر ميله للحق وابتعاده عن البعث الفاجر والفكر التكفيري الارهابي ولن ازيد واتمنى ان يؤكد لي النائب طه اللهيبي ان التعليق له او ينفيه لارد عليه بعد ذلك بما يستحق واعترف ان هو انكر ان التعليق له انني لا استطيع اثبات ذلك الا في حالة واحدة ان يكون لدى الاخوة في موقع براثا رسائل سابقة من هذا النائب ليقارنو مصدر الايميل فان كان واحد مع التعليق المرسل فعندها يكون التعليق له ..

ان لم يكن التعليق صادر من قبل النائب طه اللهيبي وهو لايعترف بهذه النسبة المقززة المقرفة والتي وضعها منتحل لاسمه غايته بث الفتنة فانا هنا اتوقف عن ابداء الراي بهذه النسبة وضعها احدهم باسم مسؤول عراقي ورئيس لحزب ونائب في جبهة التوافق سابقا واتمنى ان يرسل على ايميلي الخاص رده وهاتفه ان امكن لاتيقن من ذلك واكون له من الشاكرين وهذا هو ايميلي الخاص :

alyassiriyahmed@yahoo.com  

المعلق على الموضوع باسم النائب طه اللهيبي طلب التسجيل الصوتي للنسبة التي اوردها الدكتور المشهداني وبالطبع الدكتور المشهداني قبل ان يرد على اسئلتي قال لي انه يحتمل انني عراقي من شيعة العراق وحينما وضع النسبة الثمانينية كما اسماها كان يحذرنا من ضياع حقنا في الانتخابات القادمة ان استمرت الامور كالسابق على المحاصصة والتزوير الذين ذكرهم وكيفية سلب الاصوات وتوزيعها وهو الذي اعترف بقيام الحزب الاسلامي بالتزوير في انتخابات الانبار وقبول جبهة التوافق وقائمة علاوي لحصص ممنوحة لهم مسلوبة من حق الناخب العراقي المسكين المعذب المغامر بحياته من اجل ان يجلس السراق مع الشرفاء في موقع مهم واحد وبدعم ست دول والامريكان ولن اطيل اتركك والقارئ مع التسجيلات استمع اليها وليستمع اليها الجميع واتمنى ان نسمع رد القائمة العراقية و جبهة التوافق على هذا السؤال من ناخب عراقي ضحى بان صدمت سيارتنا يوم الذهاب للانتخابات وجرحنا وخسرنا الكثير ونحن في المانيا والسؤال هو …. هل الوطنية التي تطبلون وتزمرون لها ونسمعها منكم في كل قناة وصحيفة ان تنالو حصص ومقاعد بالتزوير والتوزيع وعبر سلب حق العراقيين وصوتهم بهذه الطريقة الاجرامية ؟؟؟

اعتقد ان صحت اقوال المشهداني فهذه جريمة يجب معاقبة هاتين الجهتين عليها ومنع جميع السياسيين فيهما من ممارسة الترشيح في الانتخابات القادمة وهو اقل القليل لرد الاعتبار لشعبنا والا ان دخل هؤلاء المزورين الفاسدين في الانتخابات القادمة سيكون رد الشارع قويا عليهم ونقولها لعلاوي مهما ادعيتم الوطنية ومهما زايدتم على شرفاء العراق واليوم بدات قائمتك تبث الفتنة في الشارع وتكيل لاطراف الائتلاف العراقي تهمة التوحد على الاساس الطائفي وكاني بك تسلب حق الغالبية جميعها وطنيتها ولن تستطيع انت وابواق الدولار ذلك واقولها لك انك لن تنال مقعدا واحدا الا بالتزوير والاستجداء من اسيادك وليعلم شعبنا ان علاوي لم ينل مقاعده بالانتخاب بل منح وقائمته مالايستحق ورغم حصوله على مقاعد ولكنه لم يحضر جلسات مجلس النواب لخدمة الشعب العراقي متعاليا متكبرا على شعبنا الصابر فيما كان الكثير من النواب يتواجدون ويتعبون ويستشهدون من اجل تقديم خدمة تشريع القوانين للوطن فهل يستوي العامل والمتقاعس ؟؟ فلماذا تنتخبوه في الانتخابات القادمة ؟؟ واقولها لكل عراقي سيشتريه حريري العراق علاوي بدولار ال سعود ان من يبيع صوته لامثال هؤلاء كانه كمن يبيع شرفه وعرضه وناموسه وشرف اهله وامه وابيه في سوق النخاسة ولعن الله من يفعل ذلك وانتظر رد اللهيبي ليكون لي بعد ذلك في رايه الحقيقي قول واتمنى مرة اخرى ان يرسل لي هاتفه لاتصل به واساله حول ذلك ولي بعدها كلمة اخرى .

احمد مهدي الياسري 

‏الجمعة‏، 31‏ تموز‏، 2009