الرئيسية » مقالات » اجتماعات الوصاية الإقليمية (مصر ودول الجوار)..على العراق.. تعقد اجتماعاتها في مصر

اجتماعات الوصاية الإقليمية (مصر ودول الجوار)..على العراق.. تعقد اجتماعاتها في مصر

اجتماعات مصر ودول جوار العراق.. بحد ذاته.. يعتبر (تشريع للتدخل الاقليمي بالشان العراقي).. واستمرار هذه الاجتماعات المثيرة للتساؤلات.. منذ زمن حكم البعث وصدام.. واستمرار لما بعد سقوطه.. يعتبر ادانه على قوى الحاكمة حاليا و(المعارضة لصدام سابقا).. وتثبيت الاتهامات تجاهها بانها (اجندة اقليمية)..

علما ان اجتماعات مصر ودول جوار العراق.. تدخل في باب (تقسيم الكعكة العراقية اقليميا.. حسب الحصة المقررة لهم)..

وخطورة هذه الاجتماعات .. انها جعلت العراق ساحة للحرب بالنيابة عن هذه الدول.. ضمن صراعهم على النسب التي يطمعون بها بالعراق..

ويذكر ان الاجتماع المقبل سوف يحصل في القاهرة لدول الوصاية الاقليمية على العراق.. في وقت مصر ليست دولة مجاورة للعراق وتجتمع بكل اجتماعات ما يسمى دول جوار العراق.. ومواقفها معروفة بالعداء ضد شيعة العراق خاصة.. وضد التيار الوطني العراقي عامة..

وافاد المصريين بان الاجتماع يتناول (الوضع بالعراق.. والوضع الامني.. وسبل دعم حكومة بغداد)؟؟ وكأن العراق (ضيعة مصرية تدار من القاهرة).. علما دعم حكومة المالكي مقابل تنازلات يقدمها للجماعات المسلحة والبعثيين تحت غطاء ما يسمى (المصالحة).. .. وبقبوله فرض الوصاية الإقليمية على العراق.. ومن ضمنها (الغاء الاذان الشيعي من العراقية).. واطلاق سراح الاف الارهابيين.. وتعطيل عقوبة الاعدام .. واعادة ضباط الحرس الجمهوري السابق.. ومنح رواتب تقاعدية للبعثيين ولضباط الامن الصدامي..

علما لم يشر الاجتماع مثلا الى :

1. دور قناة الرافدين التي تبث من مصر والناطقة باسم ما يسمى (بجهة المقاومة والتغير).. والتي تضم فصائل مسلحة تعتبر العنف بالعراق (مقاومة).. وتغذي العنف اعلاميا ومعنويا بالعراق يوميا.. ولم يتناول ملف اعمال اجتماع الوصاية .. اغلاق هذه القناة المشبوه..

2. لم يشر الاجتماع الى طرد واجهات العنف والبعثيين من عواصم الدول الاقليمية والجوار… الذين يتسببون بادارة العنف من عواصم دول الجوار ومصر.. ضد العراق..

3. لم يشر الى دور فتاوى تحليل قتل الشيعة والعراقيين تحت شعارات (التكفير والخونة والعملاء).. التي تصدر من الدول الاقليمية.. كالازهر وشيخها طنطاوي المصري (لا للشيعة بالمنطقة).. والقرضاوي المصري (ضد الشيعة والتشيع).. ومن السعودية وغيرها..

4. لم يشر الاجتماع.. الى دور الدول الاقليمية في تعطيش العراقيين بتقليل منسوب المياه الواصلة للعراق..

5. لم يشر الاجتماع.. الى دور مصر والدول الاقليمية في تشجيع الارهابيين للقدوم للعراق من خلال مطالبة تلك الدول لحكومة بغداد.. باطلاق سراح (مواطنيها المنتمين للجماعات المسلحة والمعتقلين بالسجون العراقية).. أي ترسل تلك الدول رسالة للارهابيين بان الحكومة الاقليمية والجوار سوف تطالب باطلاق سراحكم في حالة القاء القبض عليهم في العراق..

6. لم يشر الاجتماع الى حق العراق بالتعويضات من الدول الاقليمية والجوار ومصر.. التي تسبب مواطنيها وخصوصا المصريين بتخريب وتفجير وقتل وتهجير ملايين العراقيين.. و تكبيد العراق مئات المليارات الدولارات..

7. لم يشر الاجتماع.. الى دور اغراق السوق العراقية بالسلع الاقليمية والمصرية .. وتأثيرها السلبي على الاقتصاد العراقي.. وكذلك دور هذه السلع المصدرة للعراق في تمويل الجماعات المسلحة.. كما اكدت ذلك الحكومة العراقية نفسها ..

8. لم يشر الاجتماع.. الى ضرورة قيام الدول الاقليمية التي ينشط مواطنيها بالعنف بالعراق وخاصة المصريين.. باستقبال مواطنيها .. بعد ارجاعهم لدولهم من العراق.. وخاصة ان المصريين يمثلون اكبر حاضنة اجنبية للارهاب وعناصر نشطة فيه وزعماء الارهاب الاخطر منهم كابو ايوب المصري زعيم القاعدة بالعراق وابو عبد الرحمن المصري مفتي القاعدة بالعراق وابو يعقوب المصري مسئول تفجيرات القاعدة بالعراق واغلب الارهابيين الاجانب بالعراق مصريين سحب التقارير الامنية..

وهنا نبين بان السياسية العراقية الداخلية والخارجية.. لم تتبنى مصلحة العراقيين اساسا.. وانتهجت نهج ارضاء واستجداء الدول الاقليمية والجوار على حساب العراقيين..

لذلك نؤكد على ضرورة :

رفض شعار (مصلحة العراق من مصلحة العرب) وتبني (مصلحة العراق من مصلحة العراقيين)

فعلى العراق ان يقوم بثورة في سياسته الخارجية.. تعتمد المطالبة باستقلال العراق عن الوصاية الاقليمية.. ورفض جعل القرار العراقي مرتهن بالقرار المصري والسوري والاردني والايراني والاقليمي.. ولن يكون للعراقيين كرامتهم وهيبتهم ووزنهم المرموق بالمنطقة والعالم.. اذا استمر العراقيين تحت وصاية المصريين والجوار والمحيط الاقليمي.. ويجب العمل الفوري على رفض اجتماعات دور الجوار ومصر حول العراق. .. والتنديد بها.. واعتبارها تمس السيادة العراقية.. ويجب تبني البديل والذي يتمثل بوضع القوانين والاجراءات الكفيلة بالحد من تدخلات الدول الاقليمية والجوار بالشان العراقي.. وليس تشريعها..

وكذلك يجب ان يتم تبني سياسة مصلحة العراق اولا.. وعدم رهنه بالاخرين.. ورفض قطعي لسياسة (مصلحة العراق من مصلحة العرب) و (نفط العراق للعرب). و (ارض العراق للعرب)…. لان هذا الشعارات جعلت العراقيين تحت وصاية الاخرين.. وارتهان قرارهم وثرواتهم بقرار الاخرين ؟؟ ويجب تبني سياسية وشعار (مصلحة العراق من مصلحة العراقيين).. و (نفط العراق للعراقيين لا غير).. و (ارض العراق للعراقيين لا غير)..

فلماذا الكويت والسعودية وقطر والبحرين مثلا تسمح للقوات الامريكية في اراضيها.. وتقيم علاقات مع أي دولة من دول العالم حتى لو كانت اسرائيل بدون ان يتجرأ احد من الدول الاقليمية والتي تسمى (العربية).. من التدخل بشؤونها .. في وقت العراق مرتهن قراره بدول اقليمية وجدت اجندة لها داخل العراق مستعدة لنزف الدم العراقي لاخضاع العراق لمقررات الدول الاقليمية..
……….

تبني مصلحة العراق اولا.. ورفض شعار (مصلحة العراق من مصلحة الاخرين)