الرئيسية » نشاطات الفيلية » تهنئة قلبية خالصة إلى السفير لقمان عبد الرحيم فيلي

تهنئة قلبية خالصة إلى السفير لقمان عبد الرحيم فيلي

بمزيد من الفخر والإعتزاز والمحبة … نود أن نعبر عن سرورنا وفرحتنا الكبرى ، بمناسبة مصادقة مجلس النواب بتأريخ 21/7/2009 ، على تعيين سعادة السيَّد لقمان عبد الرحيم فيلي بمنصب سفير لجمهورية العراق ومنحه الثقة وفق المادة (61/خامساً/ب) من الدستور … وهذا بحق شرف ومجد لكل الكرد الفيليين الأُصلاء … والإحتفاء بنعم الإختيار للشخص المناسب في المكان المناسب ، وبإعتباره إستحقاق وطني نضالي … لكون شخصيته الكريمة من عائلة كردية فيلية بغدادية معروفة ساكنة في منطقة العطيفية وذاع صيتها بالنضال المشرّف والتضحية والفداء وخاصةً في زمن النظام المقبور … ووالده المغفور له { السيَّد عبد الرحيم فيلي } طيب الله ثراه وأسكنه فسيح جناته الخلد عُرِف عنه بالكرم والجود والسخاء … وهو علم وعين لا يعرف من دون لقبه ( فيلي ) ، حيث كان أسمه ” عبد الرحيم فيلي ” وفي عز جبروت النظام المباد لم يتخف بسبب لقبه أو يغيره أو يتنكر له ، وبالتالي فمن واجبنا … أن نتقدم بأجمل التهاني الخالصة وأفضل التبريكات الصادقة على هذا الإستحقاق الوطني الذي يؤكد على ضرورة إستحصال الكرد الفيليين لكافة حقوقهم الوطنية والدستورية المشروعة ومنها المشاركة في عملية إتخاذ القرار السياسي دون إقصاء أو تهميش … ونهنىء أنفسنا ونتهز هذه الفرصة لنقدم شكرنا الجزيل وإمتناننا الكبير إلى [ حزب الدعوة الإسلامية ] تحت قيادة دولة رئيس الوزراء { السيَّد نوري كامل المالكي } ، ومعه مجلس الوزراء الذي صوّت على ترشيحه للمنصب بموجب المادة (80/خامساً) من الدستور ورفعه إلى مجلس النواب … مع تمنياتنا بالمزيد من النجاح والتوفيق والتقدم ودمتم ذخراً لعراقنا العزيز بقومياته ومكوناته وأطيافه ولكل الكرد الفيليين ، ويُعُّد هذا الإنجاز باعثاً من أجل خدمة وطننا موطن الأنبياء والأوصياء ، وإن شاء الله تدوم فرحتنا عبر إصدار مجلس الرئاسة المرسوم الجمهوري الخاص بإستكمال إجراءات التعيين الأصولية ، وإستناداً إلى المادة (73/سابعاً) من الدستور وقانون الخدمة الخارجية رقم (45) لسنة 2008 .

الكاتب والصحفي والإعلامي / رياض جاسم محمد فيلي

باحث مُتخصص بشؤون الكرد الفيليين